الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ ميليشيا الحوثي تنقل سجناء مختطفين من الحديدة إلى صنعاء
    كشفت مصادر اعلامية اليوم الثلاثاء، أن ميليشيا الحوثي الانقلابية، نقلت فجر اليوم عددًا من المختطفين في مبنى الأ

    وزير الداخليه : يشهد عرض عسكري مهيب في العاصمة المؤقتة عدن

    قوات الجيش الوطني تسقط طائرة مسيرة محملة بمتفجرات ايرانية الصنع

    غارة للتحالف في حجة ومقتل قيادات حوثية(صور)

    المستشار الثقافي يتسلم جائزة الشارقة للعلوم الإدارية نيابة عن الفائز بالجائزة الدكتور صبحي القباطي

  • عربية ودولية

    ï؟½ انعقاد الاجتماع الطارئ لمجلس الجامعة العربية بشأن فلسطين في القاهرة
    عقد بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية في العاصمة المصرية القاهرة،اليوم،أعمال الاجتماع الطارئ لمجلس الجامعة ع

    مظاهرات أوروبا.. تعددت الاحتجاجات و"السترة واحدة"

    الـمملكة تستنكر موقف «الشيوخ الأمريكي»: وترفض التدخل في شؤونها والتعرض لقيادتها

    سفير إيران "يهين شهداء العراق" ويثير عاصفة غضب

    بعد "الأزمة النووية".. روسيا مستعدة لـ"تفتيش متبادل"

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 
    وأعلن متحدث باسم العائلة وفاة الرئيس الأميركي السابق جورج إتش.دبليو الذي كان يعاني من عدة أمراض. 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

    من داخل النظام الإيراني.. اعترافات تكشف حجم الكارثة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ وزارة العمل السعوي: قصر العمل في 41 نشاطاً ومهنةً في المدينة المنورة على السعوديين والسعوديات
    وزارة العمل السعوي: قصر العمل في 41 نشاطاً ومهنةً في المدينة المنورة على السعوديين والسعوديات

    السعودية تعلن عن تأسيس كيان لدول البحر الأحمر لتعزيز الأمن والتنمية وحماية التجارة العالمية

    الملك سلمان يفتتح القمة الخليجية بالرياض

    الرياض تحتضن القمة الخليجية الـ39 اليوم

    "الجوازات السعودية " تدشن حملتها التوعوية السنوية لموسم العمرة

  • رياضة

    ï؟½ ميسي يتسلم جائزة الحذاء الذهبي الخامس في تاريخه
    أستلم الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة، اليوم، جائزة الحذاء الذهبي، الذي يمنح لهداف قارة أوروبا على مستوى ا

    مانشستر يونايتد يقيل جوزيه مورينيو بعد سلسلة هزائم الرياضة

    راموس يحط من شأن رونالدو.. مجددا

    مانشستر يونايتد يتخذ قراره بشأن مستقبل مورينيو

    مدرب الأهلي الجديد.. مُكتشف سواريز وغريزمان

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الدولار والريال السعودي ليومنا هذا الثلاثاء
    كشف مصدر مصرفي عن أسعار العملات مقابل الريال اليمني ليومنا هذا الثلاثاء 18ديسمبر 2018م

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 15/12/2018

    اليمن ينتظر 3 مليارات دولار ودائع من الكويت والإمارات

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 14/12/2018

    الذهب يتراجع لأدنى مستوى مع صعود الدولار

  • تكنولوجيا

    ï؟½ هاتف «نوكيا 8.1»... تصميم فاخر بأداء مرتفع وسعر منخفض
    بدأت نزعة تقنية بالانتشار في هذا العام، وهي إطلاق هواتف ذكية في الفئة ما فوق المتوسطة ولكن تحت الفاخرة، تقدم م

    "وجوه مطبوعة" قادرة على اختراق هاتفك

    تسريب صور لهاتف غالاكسي إس 10 المرتقب

    احذر.. خطر "الإيموجي" في تغريداتك وتعليقاتك

    5 أسباب.. لماذا لا ينبغي أن تشتري هاتفا ذكيا الآن؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

أحلام القبيلي
مدرسة التوازن المحمدية
الجمعة 30 نوفمبر 2018 الساعة 12:23
أحلام القبيلي


إذا فتشت في سير جميع العظماء منذ أن خلق الله الأرض ومن عليها إلى يومنا هذا ستجدهم نجحوا في جوانب وأخفقوا في أخرى

إلا واحداً كان هو استثناء البشرية جمعاء

إنه النبي محمد صلوات ربي وسلامه عليه ، وكان التوازن الذي حققه في جميع أمور حياته وفي شتى المجالات ومختلف الحالات هو سبب نجاحه 

فكان قدوة كأب وإبن وجد وزوج وقائد وصاحب وعابد وإنسان

وهو الذي وضع ميزاناً للتوازن بكلمات بسيطة أقرها جاءت على لسان سلمان رضي الله عنه ( إن لجسد عليك حقاً ولربك عليك حقاً ولأهلك عليك حقا)

نهانا عن التعصب ( دعوها فإنها منتنة)

وعن التطرف ( هلك المتنطعون) 

وعن المغالاة ( لاتطروني كما اطرت النصارى عيسى ابن مريم)


كان يصوم ويفطر

ويقوم الليل وينام

ويضحك ويبكي

ويُرهب ويُرغب

ويعطي كل ذي حقٍ حقه ، وكل وقتٍ ما يناسبه

فإذا دخل رمضان شمر للعبادة وشد المأزر ، وسمح للجارية أن تغني في يوم العيد في منزله قائلاً : (ليعلم يهود أن في ديننا فسحه)

قالت عائشة رضي الله عنها : ( كان يُضاحكنا ونُضاحكه ويُلاعبنا ونُلاعبه حتى إذا حان وقت الصلاة كأنه لايعرفنا ولانعرفه)

وعندما ارتعد رجل وهو يكلمه قال له: ( هون عليك إنما أنا ابن امرأة كانت تأكل القديد بمكه)

ورد على قول ذي الخويصرة : لم تعدل يا محمد!

( ومن يعدل إن لم أعدل) وقال في غزوة حُنين ( أنا النبي لا كذب أنا ابن عبدالمطلب)

كان أرق الناس قلباً وإذا حمي الوطيس واشتدت المعركة احتمى به أصحابه

ولما جاءه حنظله يشكو إليه تقلب أحواله طمئنه وقال ( ولكن يا حنظلة ساعة وساعة)

وكان صلى الله عليه وسلم متزوجا بعدد من النساء ولم يظلم أي واحدة منهن ولم يغمطها حقها ،ومن أمة محمد من إذا تزوج بالثانية تنكر للأولى وأولادها وكأنه لم يعش معها يوما واحدا

ومن إذا بر والديه ظلم زوجته ، وإذا أحسن إلى زوجته عق والديه


وقال أحد أصحابه الذين تربوا على يده وتخرجوا من مدرسة التوازن المحمدية ( احبب حبيبك هوناً ما عسى أن يكون بغيضك يوماً ما وابغض بغيضك هوناً ما عسى أن يكون حبيبك يوماً ما)


وما وصلت الأمة إلى ما هي عليه من الضعف والهوان والخسران إلا بسبب فقد التوازن

ومن عجائب الأمور أنك إذا بحثت في المجال الطبي عن أعراض فقدان توازن الجسد ستجدها نفس أعراض فقدان التوازن النفسي والروحي والاجتماعي: 

ضبابة الرؤية

فقدان السيطرة على الجسم

الشعور بالدوار والضعف وعدم الاستقرار 

عدم القدرة على المشي


ونختم حديثنا بدعاء التوازن الذي كان يلهج به نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم: ( اللهم إني أسالك خشيتك في الغيب والشهادة وأسالك كلمة الحق في الرضا والغضب وأسالك القصد في الفقر والغنى)


خُلقت مبرأً من كل عيبٍ 

كأنك قد خلقت كما تشاءُ

إقراء ايضاً