الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ سفيرة اليمن في بولندا: جماعة الحوثي تسعى لفرض معتقداتها بقوة السلاح
    سفيرة اليمن في بولندا: جماعة الحوثي تسعى لفرض معتقداتها بقوة السلاح

    الأحزاب والتنظيمات السياسية تستنكر استمرار الاغتيالات بعدن وتحمل السلطة الأمنية مسئولية حماية المواطنين

    الرئيس هادي يعزي في وفاة الداعية عبدالرحمن عبدالله با عباد

    الحسن الطاهر وممثل هلال الإمارات يفتتحان مشروع مياه "موشج" بالخوخة بمحافظة الحديدة

    التحالف يستهدف قيادات حوثية كبيرة في الحديدة

  • عربية ودولية

    ï؟½ المقاومة الأحوازية تتبنى الهجوم على الحرس الثوري الإيراني
    المقاومة الأحوازية تتبنى الهجوم على الحرس الثوري الإيراني

    قتلى وجرحى في هجوم مسلح استهدف عرضا عسكريا في الأهواز جنوبي إيران

    موسكو: أميركا تستخدم العقوبات للانفراد بتجارة السلاح

    قتيل فلسطيني ومئات الجرحى على حدود غزة

    اغتيالات بالجملة في إدلب.. ومخاوف من اقتتال وشيك

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ القاعدة وإيران.. صفقة الإرهابيين ورعاتهم
    القاعدة وإيران.. صفقة الإرهابيين ورعاتهم

    60 دقيقة أمطار "تغرق" مدينة جزائرية وأغلاق الكثير من الطرق

    وتتوالى الفضائح : جامعة صنعاء في عهد "حسين حازب" من صرح اكاديمي عملاق الى ساحة للطائفية والحسينيات ( تقرير خاص )

    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

  • شؤون خليجية

    ï؟½ سعوديات يخضن تجربة الغوص
    سعوديات يخضن تجربة الغوص

    السعودية: إرهاب إيران يحتاج إلى تكاتف لمواجهته

    الإمارات تقر نظاما جديدا بشأن إقامة الوافدين بعد التقاعد

    لأول مرة.. شركة طيران توظف سعوديات للعمل كمساعدات طيار

    السعودية: نرفض المساس بوضع القدس التاريخي

  • رياضة

    ï؟½ رئيس برشلونة ينتظر قرار المدرب
    رئيس برشلونة ينتظر قرار المدرب

    فوز ساحق لمان سيتي.. وأغويرو يسجل في مباراته 300

    مودريتش يعترف.. ويقبل بعقوبة السجن

    مورينيو: لهذا السبب أصبح بوغبا أفضل

    تصريح "مهين" من رئيس ريال مدريد بحق رونالدو

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 21/09/2018
    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 21/09/2018

    الذهب يرتفع ويتجه لأول مكسب أسبوعي في شهر

    الذهب يرتفع بفعل انحسار المخاوف التجارية

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 20/09/2018

    مصر تعلن ارتفاع إيرادات قناة السويس

  • تكنولوجيا

    ï؟½ "استراتيجية الانتحار" تهدد أبل.. والشركة تلعب ورقة "XR"
    "استراتيجية الانتحار" تهدد أبل.. والشركة تلعب ورقة "XR"

    هواوي تستفز أبل بطريقة "مبتكرة"!

    "مشكلة" بشاشة آيفون XS Max في يوم وصوله للأسواق

    سامسونغ تبدأ عصرا جديدا بهاتف "الكاميرات الثلاث"

    شائعات تقنية تبشر بآيباد جديد.. وهذه أبرز مواصفاته

  • جولة الصحافة

    ï؟½ رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة
    رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة

    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

وفاء أبو الأسرار
وفاء أبو الأسرار || التربية تسبق التعليم
الاربعاء 11 يوليو 2018 الساعة 16:09
وفاء أبو الأسرار

آ 

عندما يصبح الجهل ثقافة وطنية عامة، والفشل هو الهوية المميزة للفرد والمجتمع، والفساد هو المؤسسة الوحيدة في البلاد؛ فمن الطبيعي جداً أن ترى أغلبية الجماهير تتمسك بهذا الجهل وتقاتل باستماتة من أجل هذا الفساد وهذه الهوية ..آ 

وعندما يدرك الناس أن الدولة تدار لحساب نخبة وليس لحساب أمة؛ يصبح الفرد غير قادر على التضحية من أجل الوطن وينصرف ليبحث عن مصلحته الخاصة ..

قرأت الكثير من المنشورات التي تنتقد الغش في اختبارات الثانوية العامة ككل عام.آ 
هناك أمور كثيرة يجب أن ندركها للحد من الغش - ولي وجهة نظر ورأي شخصي بإذن الله سيعمم - منها معالجة الأساس وأعني بالأساس هو بناء الشخصية وغرس قيم أخلاقية.آ 

أولاً : أنا لا ألوم الطلاب والطالبات على الغش والمستوى الدراسي المتدني الذي وصلنا إليه، مازلت أقول وأردد دائماً وأبداً في اغلب مقالاتي : آ إذا تربى الطالب من الأساس على أخلاقيات غفلنا عنها من تربية.. قيم ..مبادئ تحث على الأمانة والصدق ومحاسبة الضمير وغيرها وقام بتطبيقها على الواقع المعاش في كل مجالات الحياة؛ فإن هذه الظاهرة ستتقلص.

ثانياً: التعليم ضمن أساليب تربوية تقوم على أسس تعليمية حديثة بعيدة عن الحفظ والتلقين والحشو،
آ التي تجمد التفكير وتحد من التطور والإبداع، إلى جانب الروتين الممل من أساليب عفا عليها الزمن وهي ما يطلق عليها مسمى "جراثيم التعليم" ولازلنا نستخدمها في مناهجنا التعلمية تُعد جميعها أساليب غير تربوية ترهق المعلم والطالب ولابد من القضاء على كل تلك الجراثيم .آ 
(تعليم أقل = تعلم أكثر)

بهذا لن يفكر الطالب بالغش نهائياً طالما هناك تربية سليمة وأساس متين، سيراقب دائماً ذاته لأن التربية غرست فيه قيماً ومبادئاً لن يتخلى عنها.آ 

أنا لا ألوم طلابنا على مستواهم الدراسي فهناك جيل بعد جيل دأبوا على الغش بمساعدة أشباه معلمين -أعتذر وبشدة على هذا اللفظ - وغيبوبة مستمرة من الدولة واستهتار غير مسؤول من صرح تعليمي كوزارة التربية والتعليم والمفترض نهضة الأمم تبدأ بالتعليم ومن خلال هذا الصرح وللأسف يفتقر أغلب المعلمين لأشياء كثيرة تؤهلهم لأن يكونوا قدوة ومربين قبل أن يُعلموا.آ 

عدم وجود معايير لاختيار المربي يُعد عاملاً في تفشي هذه الظاهرة حيث يقبل صاحب الخبرة المحدودة أو معدوم الكفاءة المهنية.

إذا تذكرنا وطبقنا من الأساس التربية قبل التعليم سيختفي جيل الغش و(الشوكرن وعفون ولاكن وانتي) وغيرها من الجمل والكلمات التي أخجل حين اقرأها على صفحات التواصل الاجتماعي من قبل أناس لهم مكانتهم ويراهم الآخرون متعلمين.. آ لازالوا يكتبون هذه العبارات فكيف لنا أن نلوم أولادنا على الغش وماشابهه وهم يرون قدواتهم يتعثرون بأحرف الهجاء؟
كيف أقول لهم إن من ترونهم لم يتربوا أويتعلموا من الأساس (أصول التربية قبل التعليم).

#وفاء_ابوالاسرار

إقراء ايضاً