سفير السعودية لدى اليمن وكشف الجوانب الخمسة في الحديدة

محمد القادري
الثلاثاء ، ١٩ يونيو ٢٠١٨ الساعة ٠٧:٠٦ مساءً

 

دائماً هذا الرجل اذا تحدث بموضوع يثريه بشموله لكل جوانب الموضوع ، ويكون مقنعاً بكلامه مستشهداً بالأدلة والحجج والبراهين ، مما لا يدع لمن يعترضه مجالاً للرد أو سبباً للأعتراض.

سعادة السفير السعودي لدى اليمن الأستاذ القدير محمد آل جابر ، عندما اجتمع بسفراء الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن ، قال ان تحرير مدينة الحديدة وميناءها هو تحرير للعمل الاغاثي الانساني من قبضة جماعة الحوثي وإرهابها والتي استخدمت الميناء لخدمة مصالحها وتهريب السلاح وإطالة الحرب وافقار وتجويع الشعب اليمني ... وقال ايضاً انه فور تحرير ميناء الحديدة سيتم ايصال المواد الغذائية والاغاثية إلى كافة مناطق اليمن .

من خلال هذا الكلام نجد ان سعادة السفير المحنك المخضرم وضح عدة جوانب سأذكر منها  خمسة  جوانب هامة .
الجانب الأول : الهدف من تحرير ميناء الحديدة هو هدف انساني بحت من اجل انقاذ الشعب اليمني من الاوضاع المتردية المأساوية التي يعيشها بسبب قبضة جماعة الحوثي على المساعدات والاغاثات ومصادرتها لحسابها الخاص ، وهو الأمر الذي تجده عياناً بياناً في الواقع ، فميليشيات الحوثي تقبض كل المساعدات والاغاثات الكبيرة الواصلة للميناء وتحرم الناس منها وتبيعها للتجار وفي الأسواق ، ولو كانت الميليشيات تعطي تلك المساعدات الاغاثية الكبيرة للشعب اليمني لما وجدنا اي جائع او اي معاناة كون تلك المساعدات الكبيرة كفيلة بسد رمق كل اليمنيين وايجاد الغذاء والدواء في كل منزل بشكل كافي وبشكل يومي دائم ومستمر.

الجانب الثاني : وضح سعادة السفير الاستخدام السيئ لميناء الحديدة الذي تقوم به جماعة الحوثي ، من خلال استخدامه كممر بحري لتهريب الأسلحة وجلب الموت لليمنيين والدمار لليمن ، اي ان ميليشيات الحوثي لم تستخدم الميناء منفذاً للعمل الانساني ليحيا الناس  وانما منفذاً للارهاب لقتل اليمنيين .

الجانب الثالث : كشف سعادة السفير عن سياسة جماعة الحوثي القذرة التي تسعى لتجويع الشعب اليمني ، وهو الأمر الحاصل في واقع اليمنيين ، والدليل الأكبر ان محافظة الحديدة التي يقع فيها الميناء هي اكبر المناطق التي تعاني من المجاعة وجماعة الحوثي تتعمد قطع المساعدات عنهم ووصول الاغاثات اليهم ، ولعلي اتذكر عندما حصلت المجاعة في منطقة التحيتا القريبة من مدينة الحديدة وميناءها ، قامت احدى الجمعيات الخيرية في إب بتسيير قافلة كبيرة من الغذاء ولكن جماعة الحوثي اعترضتها وصادرتها لحسابها ومنعت وصولها للأهالي المتضررين.. وهكذا تفعل جماعة الحوثي مع بقية المناطق اليمنية.

الجانب الرابع : وضح سعادة السفير ان دول التحالف العربي متعهدة وملتزمة بايصال المساعدات الانسانية لكل مناطق اليمن فور تحرير مدينة الحديدة وميناءها ، وهذا ما يكشف عن ادراك المسؤولية الملقاه على عاتقها والاستخدام الامثل للميناء الايجابي والنبيل .

الجانب الخامس : لم يدع سعادة السفير مجالاً لمن يعترض على تحرير الحديدة وميناءها ، كون من يعترض سيكون واحد من اثنين ، اما ان يكون ضد العمل الانساني ، او ان يكون ارهابي ، او ان يكون الأثنين معاً ارهابي وضد العمل الانساني !!

جريمة اغتصاب طفل في تعز