الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ معهد أمريكي: التمرد يخطط لحرب في الحديدة
    حذر معهد واشنطن لدراسات الشرق الأدنى من أن الانقلابيين يعدون لحرب وليس لتسليم أو انسحاب من الحديدة.

    وزير الخارجية يكشف عن بداء لجنة تعز الامميةولن تكون بحجم الحديدة ..لم يستبعد اتخاذ الجنرال الهولندي قراراً بنقل الاجتماعات إلى خارج اليمن

    التحالف يدمّر 7 مرافق عسكرية تابعة للميليشيا الحوثية في صنعاء في عملية نوعية استهدفت القدرات اللوجستية للطائرات بدون طيار

    المواقع المستهدفةلمقاتلات التحالف العربي في صنعاء

    مقاتلات التحالف تشن سلسلة غارات على مواقع عسكرية للحوثيين في صنعاء

  • عربية ودولية

    ï؟½ وزير الداخلية الجزائري يعلن عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين خلال العام 2018
    اعلن وزير الداخلية الجزائري نور الدين بدوي ،اليوم السبت ،عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين على السواحل الج

    لندن تستدعي سفير إيران فيما يتعلق بقضية موظفة الإغاثة رفضت التجسس ضد بريطانيا

    «السترات الصفراء» تنتقل إلى لندن

    21 قتيلا جراء انهيار منجم فحم بالصين

    انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل ثلاثة ويصيب 52 اخرين

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الخليج :رسالة الحوثي هدفها افشال عملية السلام
    رات صحيفة الخليج الاماراتية في افتتاحيتها ان مليشيا الحوثي ارسلت رسالة بإطلاق النار على فريق مراقبة الهدنة في

    عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

  • شؤون خليجية

    ï؟½ توقعات بافتتاح عدد من المرافق الأساسية والحيوية للوجهةفي خليج نيوم مع نهاية العام
    وافق المجلس التأسيسي لنيوم في اجتماعه الأخير برئاسة الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجل

    السعودية تنفي أنباء إعادة فتح سفارتها في دمشق

    الملك سلمان يلتقي وزير الخارجية الأميركي لبحث مستجدات الأوضاع بالمنطقة

    السعودية تمنح أول مشروع لإنتاج طاقة الرياح لتحالف عالمي تبلغ تكلفته 500 مليون دولار

    «أنتِ طالق».. بـ SMS غداً بالمملكة السعودية

  • رياضة

    ï؟½ نادي المرخية القطري يعلن عن تعاقده مع نجم المنتخب الوطني احمد السروري
    اعلن أحد أندية الدرجة الثانية في قطر عن تعاقده، الجمعة، رسمياَ مع نجم منتخب اليمن أحمد السروري كأول صفقات ناد

    مواجهة ساخنة بين "أرسنال" و"تشيلسي" في "البريميرليغ"ضمن منافسات الجولة الـ 23 من الدوري الإنكليزي

    برشلونة يحسم تأهله لكن مصيره غامض في كأس الملك

    منتخبنا الوطني يغادر كأس آسيا بدون آي نقطة

    أصحاب المركز الثالث والمتأهلين الأربعة لدور الـ١٦ في كأس آسيا2019

  • اقتصاد

    ï؟½ ارتفاع اسعار النفط بفعل تخفيضات أوبك
    ارتفعت أسعار النفط واحدا بالمائة اليوم الجمعة عقب تقرير من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أن إنتاج المنظ

    ديبالا:محظوظ بالعب الى جانب ميسي و"الدون" كريستيانو رونالدو.

    النفط يصعد 1% مع خفض الإمدادات لكن تباطؤ الاقتصاد ينال من توقعات الطلب

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 13/1/2019

    استيراد مواد أساسية بنحو 314 مليون $ من الوديعة السعودية في 2018م

  • تكنولوجيا

    ï؟½ فيس بوك يقع في ورطة ..امريكا تفرض غرامة بسبب انتهاك خصوصية البيانات
    ذكرت صحيفة واشنطن بوست يوم الجمعة نقلا عن ثلاثة مصادر مطلعة أن ممثلين عن جهة تنظيمية في الولايات المتحدة اجتمع

    واتساب" يضيف ميزة مهمة لتبادل الرسائل النصية دون كتابتها

    فيسبوك.. "تحذف مئات الصفحات في روسيا

    إدمان «فيسبوك» لا يختلف عن تعاطي المخدرات

    سامسونغ تطرح تلفزيون "البلاطة".. يمكنك تغيير حجمه كما تريد

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

د. عبدالحي علي قاسم
الحديدة ترتجف بالقبر المفتوح!!
الاربعاء 13 يونيو 2018 الساعة 00:36
د. عبدالحي علي قاسم


أطل زمان الحرية، واقترب كثيرا زوال القيد الذي كبل حرية الحديدة. والأخيرة أذن لها ربها بأن ترتجف بعصابات القبر الهالك المفتوح للحوثي. رجفاتها بدت تهتز جنباتها من التحيتا، والدريهمي، وبيت الفقيه، والرجفة الأخيرة والقادمة ستكون من مركز المدينة، ومطارها، وميناءها، لتلفظ الحديدة خبث ما تبقى من عصابات القبر المفتوح عبدالملك الحوثي.


   زرع هذا الأخير الشر، وفتح المقابر، وعاد بماضي الطبقية اللعينة، وحصد أرواح البشر، وسرق دماء قومه الأدعياء بدون رحمة، واستعبد بقاء مشائخ الزنابيل، بإرسال آلاف الرجال إلى محارق الطمع بدون بواكي، ولا مراسم تشييع. وعلى مشارف العروسة الحديدة تتناثر دماء الزنابيل لتظل لعنة تلاحق عبيد الكهنوت.


بعد رجفة المدينة القادمة لن يكون هناك موطن نفس لحياة القبر المفتوح، وشريان إمداده سينقطع تماما ليذوق الموت، الذي سقاه الآخرين بدون رشفة ماء. وهذه عدالة السماء في عبدالملك، وسواه من مشاريع القتل، وتجار الموت.
   استنفد حتى ذخيرة الأسر المغررة، وقتل جل رجالاتها، وأعدم آلاف الضحايا الزنابيل، وليس أمامه سوى الانتحار أسوة بأسلافه الهالكين.


هي دعوة إشفاق أن يعود من تبقى من اتباع قتال مظللين إلى بيوتهم سالمين، بدلا أن تتغذاهم شهية القتل للقبر المفتوح.


وهذه الايام وبعد الهزائم التي تتلقاها عصابات الحوثي في الساحل الغربي، بدأت مليشيات الموت في صنعاء بالضغط على عقال الحارات لحصر العسكريين، الذين آثروا البقاء في بيوتهم للبحث عن ما يسد رمق أطفالهم، وتجنب الذهاب لقبر الحوثي اللعين. لم تقف مخاوف القبر المفتوح من نفاد ذخيرة الموت لديها بالعسكريين، بل بدأت الضغط بقوة لإجبار مصلحة موظفي الداخلية الإداريين للتوجه إلى قبر الساحل الغربي، وتحديدا محرقة مدينة الحديدة للحيلولة دون سقوطها، وهذا مؤشر خطير عن إفلاس الحوثي في إقناع الناس بالتوجه إلى قبر أطماعه، ويأس الناس ورعبهم من مآلات هذا الغول الإجرامي،  وعبثا أن ينجح مصاص الدماء اليمنية بإرهابه وتخويفه لسد حاجة قبره المفتوح، وسقوطه المدوي في كل جغرافيا اليمن أمر وارد ومسألة وقت، والحديدة هي شريانه الأخير.


- عقلية القبر المفتوح.


عدمية الرؤية السياسية للتعايش ، والتسلح بفكر الرصاص للاستبداد بالواقع السياسي، وتكويشه باسم الحق الإلاهي هي طامة المشروع السلالي الحوثي!!! لذا لن تجدي كل الجهود الأممية في إيجاد مقاربة تحفظ ما تبقى لهذا الكيان العصاباتي من مغررين. 


  عبدالملك وعصابته الإنقلابية غير مستعدة أن تستوعب قراءة مشهد الهزيمة في الحديدة وغيرها بعيدا عن شبح أنانية الاستحواذ بالملكية السياسية الأبوية البطنية الانتحارية، وما تلك المراوغات والمساومات سوى جنوح مرحلي لجرعة الهزائم التي تتلقاها من رجالات الجيش الوطني المسنود بنيران التحالف في جبهة الساحل الغربي وسواها من المواقع والجبهات.


- الزنابيل والقبر المفتوح في الحديدة المنتصرة.


   مفروغ منه أن معظم القناديل على موعد اجتثاث خضرائهم بمعية القبر المفتوح عبدالملك الحوثي، وأن نهايات مروعة تنتظر من تبقى منهم مغرر به في الدفاع المستميت عن عصابة قبر مران وكهوف حماقاتها.
   وهذا شأن الطامعين لمملكة متوكلية حصرية الأسرة والأفضلية على من سواهم من عباد الله، بعد أن انقلبوا على مدرسة المساواة التي أسسها محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم.
   إذا، معظم القناديل اختاروا بعصبية الطمع قبر الكهنوت المفتوح، وحتى بدون تفكير بمآلات تلك الحماقات، التي يرسم معالمها سارق أرواح البشر، ومهندس النهب والتدمير عبدالملك الحوثي.
   المشكلة أن فناء ذرية القناديل في سبيل مملكة القبر المفتوح  يقابلها صرف وعود التمكين، بوفرة المناصب، والمكاسب، وتفعيل طبقية السيد والعبد بغلو وتعالي غير مسبوق. وفي سبيلها تنتحر هذه الأسر بصورة لا تنم عن ذرة من عقل "هستيرية"، أو قل مسحورة عندم ترسل فلذات أبنائها إلى جحيم الدجال الكذاب كقرابين لحياة هذا المسخ الشيطاني. ما يميز هؤلاء المغرر بهم من الأسر التي تدعي الهاشمية في معمعة الموت هو سرعة نقلهم إلى المشافي، والحرص على أخذ جثامين جثثهم، وترتيب مواكب دفن تليق بسلالتهم وعرقهم.  


على الجانب الآخر، تغوص رمال بيت الفقيه والدريهمي وغيرها على مشارف مدينة الحديدة بدماء الزنابيل دون بواكي عليهم إلا من أسرهم المقهورة من عصابة السيد عجل الله عذابه، وفتح قبره، وألحقه بالهالكين من قبله.


  الحديدة ترتجف رجفاتها ببقايا الحوثي وأنصاره المجانين، لتخرج من تبقى من خبثهم، وأيام تفصلها حتى تعود عروسة للبحر الأحمر بعد اعتلى ظهرها كهنوت مران وعصاباته.
   أسود الجيش الوطني، وقيادة الشرعية تتحرك بإرادة زحف وطنية، لانتشال مدينة الحديدة من قبضة كهنوت الموت، ومشروع القبور عبدالملك وعصابته العمياء.
  بسقوط الحديدة سيسقط لا محالة مشروع إيران، وتكتمل الحلقة الأخيرة من حصار القبر المفتوح ومليشيات القتل التي بحوزته.

إقراء ايضاً