الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ 12 جريحا أثر سقوط صاروخ كاتوشيا علي محافظة مأرب من قبل ميليشيا الإنقلاب
    سقط جرحى بعضهم حالتهم خطيرة، جراء سقوط صاروخ اطلقته مليشيات الحوثي الانقلابية على الاحياء السكنية بمدينة مأرب

    المالكي يتهم الميليشيا بقصف سفينة القمح التركية في ميناء الحديدة

    بن دغر يلتقي السفير الامريكي ويؤكد أن مليشيات الحوثي لن تجنح للسلم

    الملك سلمان وولي عهده محمد يبعثان برسالة تهنئة إلى الرئيس هادي بمناسبة العيد الوطني أل 28

    مقاتلات التحالف تشن غارات جوبة علي مديرية الصلو بمحافظة تعز

  • عربية ودولية

    ï؟½ إيران تتحدى روسيا وسط الضربات.. ماذا يحدث في سوريا؟
    أكدت تصريحات الخارجية الإيرانية بشأن قواتها في سوريا، الخلافات غير المعلنة بين طهران وموسكو على الساحة السورية

    تونس.. وفاة أشرس امرأة وقفت بوجه بن علي

    البرلمان العراقي يناقش تداعيات نتائج الانتخابات

    الجبير: نقل سفارة أميركا للقدس مخالف للقوانين الدولية

    8 قتلى بهجوم انتحاري استهدف مجلس عزاء شمال بغداد

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ سقوط ذراع رافعة في المسجد الحرام وإصابة السائق
    سقطت مساء اليوم الأحد، ذراع رافعة متحركة داخل منطقة مخصصة للعمل في المسجد الحرام بمكة، وأصيب سائق الرافعة

    كوبا.. تحطم طائرة ركاب بعد إقلاعها من مطار هافانا

    ما هي الدولة التي يصوم سكانها أقل ساعات في العالم؟

    السعودية تدعو إلى تحري هلال رمضان الثلاثاء‎ المقبل

    الروهينغا.. الهروب من الموت إلى فخ الأعاصير

  • شؤون خليجية

    ï؟½ تأشيرات إقامة جديدة بالإمارات 10 سنوات لهذه الفئات
    ذكرت وكالة أنباء الإمارات (وام) أن مجلس الوزراء وافق على خطوات تسمح بـ تملك المستثمرين الأجانب شركات مقرها الإ

    الاتصالات السعودية تحذر من واتساب.."فعّلوا هذه الخاصية"

    السلطات الأمنية السعودية تعلن القبض على سبعة أشخاص قاموا بعمل منظم للتجاوز على الثوابت الدينية والوطنية

    السعودية تصدر قائمة جديدة للإرهاب تضم قيادات “حزب الله”

    4 مؤذنين جدد يرفعون الأذان بالحرم المكي في رمضان

  • رياضة

    ï؟½ إيمري يتسلم قيادة آرسنال خلال أيام
    أجمعت العديد من وسائل الإعلام الأوروبية، على تعيين آرسنال لمدرب إسباني، بمقعد الفرنسي  آرسين فينجر، خلال

    هجوم جماهير أتلتيكو مدريد يهدد مفاجأة جريزمان

    هل تسمح سلطنة عمان باعتبار اللاعب اليمني “مقيمًا”؟

    بوجبا يحسم موقفه من الانضمام لسان جيرمان

    ولي العهد يقدم دعماً مالياً غير مسبوق للأندية السعودية

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 21/مايو/2018
    أسعار الريال اليمني أمام الدولار والريال السعودي وبقية العملات الأجنبية مساء اليوم الأثنين 21/ مايو /2018م

    الذهب إلى أدنى مستوى في 5 أشهر

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 20/مايو/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 19/مايو/2018

    الدولار يصعد واليورو يسجل خامس خسارة أسبوعية

  • تكنولوجيا

    ï؟½ 6 نصائح على جميع مستخدمي "جيميل" معرفتها!
    قامت غوغل بإصلاح جيميل GMailوأعادت إظهاره بشكل جديد. كما أضافت مجموعة من المزايا الجديدة بما في ذلك

    روسيا تكشف عن أول محطة نووية عائمة في العالم

    3 مزيا جديدة من فيسبوك تحافظ على مساحة تخزين هاتفك

    واتساب يضيف خصائص جديدة للمجموعات.. تعرف عليها

    تعرف على خصائص "واتساب" الجديدة للدردشة الجماعية

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الحريري: القانون الانتخابي الجديد سمح لأحزاب باختراقات
    الحريري: القانون الانتخابي الجديد سمح لأحزاب باختراقات

    نهاية صادمة لـ"خارج عن القانون".. صنعوا حذاء من جلده

    الإمارات تعتمد قانونًا للسماح للمقيمين بالمشاركة في المسابقات الرياضية الرسمية بالدولة

    البشير يعفي وزير الخارجية السوداني من منصبه

    المثابرة على الإصلاح والانفتاح وتحقيق المنفعة المتبادلة والكسب المشترك

محمد القادري
الرئيس هادي بين ثلاثة 1-3
الثلاثاء 15 مايو 2018 الساعة 18:56
 محمد القادري

 

الانتصار المميز والمختلف ، هو الانتصار الذي تحققه ولم يحققه أحد من قبلك ، وفخامة الوالد الرئيس عبدربه منصور هادي حفظه الله ورعاه حقق انتصارات لم يحققها احد من قبله ، ورغم ان انتصاراته كثيرة في جوانب عدة ، إلا ان هناك ثلاثة انتصارات هامة  هي تاج على كل الانتصارات ، انها انتصارات تغوص في العمق وتحلق في الأعلى ، انتصارات لا يصنعها إلا المنفردون المتميزون  ، ولا يدركها إلا الوطنيون  العارفون ، وسأتطرق هنا إلى الانتصار الأول .

1 - الانتصار للعلم اليمني


في عهد من سبق ، كان العلم اليمني مجرد قطعة من قماش ترفرف بها الريح ، او مجرد علامة فقط تدل على اليمن ، ولم يكن العلم واقعاً في الوطن حاضراً بدلائله ، وراسخاً كشموخ علوه ، وموجوداً كعظيم ما يحمله ، حتى أتى الرئيس هادي لينتصر لذلك العلم انتصاراً يليق بقدسيته وعظمة ما يرمز إليه ، كي يصبح عالياً في الاعالي ومعايشاً فوق تربة الوطن الغالي .

كان العلم موجود ، ولكن ما يحمله العلم ويدل عليه غير موجود .


الانظمة السابقة تحمل العلم ولكنها لا تحمل قيمه ومبادئه ، يرفعون العلم ويفعلون ويمارسون غير ما يتضمنه العلم ، كما هو حال الحوثي اليوم ، يرفع العلم اليمني وهو اكبر من يعاديه ويحاربه ويخالف مضمونه .
وجاء الرئيس هادي ليخلص العلم من تلك القيود التي فرضها عليه عادوه ، وينقذه من مكرهم وخداعهم واستخداماتهم المغرضة التي جعلت العلم وسيلة للمظاهر والمتاجرة والمخادعة والادعاء الكاذب.

كان العلم يرفرف ولكن دلائله غائبة عن الواقع .
يرفرف اللون الابيض الذي يدل على التقدم والازدهار والحرية ، والواقع في تخلف وفساد وافساد وظلم واستحواذ على ثروات الوطن ومصادرة لحقوق ابناءه ، فالشعب ليس إلا مجرد بحر للاسماك الكبير يأكل الصغير ، ليس هناك مساواة بين اليمنيين ولا عدالة ولا مشروع دولة حقيقي يصون كرامتهم ويحقق طموحاتهم .
يرفرف اللون الأحمر الذي يدل على دماء الشهداء الذين فجروا ثورة السادس والعشرين من سبتمبر المجيد ورسموا اهدافها  ، ولكن الواقع يحكي انه ليس هناك شي من اهداف الثورة التي اصبحت مجرد احتفالات واغاني وشعارات ولم تصبح واقعاً ملموساً معايشاً ونظاماً حاكماً وناجحاً .
يرفرف اللون الأسود الذي يرمز للتخلص على ليل الظلم والاستبداد والتخلف ، ولكن الواقع يحكي اننا لا زلنا نعيش في ذلك الليل ولم نرى الفجر .
كان العلم يرفرف في مناطق يمارس فيها الظلم والتسلط ويعاني ابناءها من الاستبداد والتهميش ، ولعل مران التي نبت فيها الحوثي مثال على ذلك  حيث كان يرفرف فيها العلم طيلة بضعة عقود من الزمن ، ويمارس فيها ما يضاد ذلك العلم حتى خرجت تلك الجماعة الانقلابية المتغطرسة الظالمة التي تشاهدون اليوم افعلالها الاجرامية القبيحة بحق اليمن وشعبه  وثورته وجمهوريته .
ولكن فخامة الرئيس هادي جاء لينتصر للعلم اليمني انتصاراً لائقاً بمكانته ، ويخلصه من مفاهيم المتاجرة ليجعله حاضراً بمشاريع الدولة المنشودة وبنيان الصرح الوطني وتحقيق الوجود الفعلي ، وايجاد المطلوب الحقيقي ، ليرفع هادي العلم للسماء في يد ويجسد دلائل على الارض في اليد الاخرى .

عندما يقول الرئيس هادي سنرفع العلم في مران ، فمعنى ذلك انه سيرفع العلم وينتصر له انتصاراً حقيقياً تاماً وشاملاً .
رفع هادي للعلم في مران ، ليس كما رفعه احد من قبل ، انه رفع مختلف للراية التي سيجسد انتصارها على الارض .

إقراء ايضاً