الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مقاتلات التحالف تشن سلسلة غارات على مواقع عسكرية للحوثيين في صنعاء
    شنت مقاتلات التحالف العربي مساء السبت سلسلة غارات جوية على مواقع عسكرية لمليشيا الحوثي الانقلابية في صنعاء.

    عملية نوعية للتحالف العربي في صنعاء

    المليشيا الحوثية تقتحم منزل البرلماني عباس النهاري في صنعاء

    رئيس هيئة الأركان يعقد اجتماعاً موسعاً لهيئات ودوائر وزارة الدفاع بعدن

    منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن: مساهمه المملكة الانسانية حاسمة في مواجهه المجاعة

  • عربية ودولية

    ï؟½ وزير الداخلية الجزائري يعلن عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين خلال العام 2018
    اعلن وزير الداخلية الجزائري نور الدين بدوي ،اليوم السبت ،عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين على السواحل الج

    لندن تستدعي سفير إيران فيما يتعلق بقضية موظفة الإغاثة رفضت التجسس ضد بريطانيا

    «السترات الصفراء» تنتقل إلى لندن

    21 قتيلا جراء انهيار منجم فحم بالصين

    انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل ثلاثة ويصيب 52 اخرين

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الخليج :رسالة الحوثي هدفها افشال عملية السلام
    رات صحيفة الخليج الاماراتية في افتتاحيتها ان مليشيا الحوثي ارسلت رسالة بإطلاق النار على فريق مراقبة الهدنة في

    عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

  • شؤون خليجية

    ï؟½ توقعات بافتتاح عدد من المرافق الأساسية والحيوية للوجهةفي خليج نيوم مع نهاية العام
    وافق المجلس التأسيسي لنيوم في اجتماعه الأخير برئاسة الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجل

    السعودية تنفي أنباء إعادة فتح سفارتها في دمشق

    الملك سلمان يلتقي وزير الخارجية الأميركي لبحث مستجدات الأوضاع بالمنطقة

    السعودية تمنح أول مشروع لإنتاج طاقة الرياح لتحالف عالمي تبلغ تكلفته 500 مليون دولار

    «أنتِ طالق».. بـ SMS غداً بالمملكة السعودية

  • رياضة

    ï؟½ نادي المرخية القطري يعلن عن تعاقده مع نجم المنتخب الوطني احمد السروري
    اعلن أحد أندية الدرجة الثانية في قطر عن تعاقده، الجمعة، رسمياَ مع نجم منتخب اليمن أحمد السروري كأول صفقات ناد

    مواجهة ساخنة بين "أرسنال" و"تشيلسي" في "البريميرليغ"ضمن منافسات الجولة الـ 23 من الدوري الإنكليزي

    برشلونة يحسم تأهله لكن مصيره غامض في كأس الملك

    منتخبنا الوطني يغادر كأس آسيا بدون آي نقطة

    أصحاب المركز الثالث والمتأهلين الأربعة لدور الـ١٦ في كأس آسيا2019

  • اقتصاد

    ï؟½ ارتفاع اسعار النفط بفعل تخفيضات أوبك
    ارتفعت أسعار النفط واحدا بالمائة اليوم الجمعة عقب تقرير من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أن إنتاج المنظ

    ديبالا:محظوظ بالعب الى جانب ميسي و"الدون" كريستيانو رونالدو.

    النفط يصعد 1% مع خفض الإمدادات لكن تباطؤ الاقتصاد ينال من توقعات الطلب

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 13/1/2019

    استيراد مواد أساسية بنحو 314 مليون $ من الوديعة السعودية في 2018م

  • تكنولوجيا

    ï؟½ فيس بوك يقع في ورطة ..امريكا تفرض غرامة بسبب انتهاك خصوصية البيانات
    ذكرت صحيفة واشنطن بوست يوم الجمعة نقلا عن ثلاثة مصادر مطلعة أن ممثلين عن جهة تنظيمية في الولايات المتحدة اجتمع

    واتساب" يضيف ميزة مهمة لتبادل الرسائل النصية دون كتابتها

    فيسبوك.. "تحذف مئات الصفحات في روسيا

    إدمان «فيسبوك» لا يختلف عن تعاطي المخدرات

    سامسونغ تطرح تلفزيون "البلاطة".. يمكنك تغيير حجمه كما تريد

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

محمد قشمر
كارثة حوثية من نوعٍ آخر
الأحد 13 مايو 2018 الساعة 18:31
محمد قشمر


أصبحت المآسي الإنسانية في اليمن شيء كارثي والسبب الرئيسي يعود الى الأطماع الشخصية التي قادت الانقلابين لتدمير كل شيء من أجل أن يحظوا بالسيادة على الاطلال . 
لم تكتمل لهم السيادة ولم يدم الوطن بخير ، تكسرت كثر من الآمال التي عقدها اليمنيون في كافة مجالاتهم الحياتية وهذا الكلام ليس تشائم بقدر ما هو توصيف للواقع .لا يمكن أن نتحدث عن الجرائم الحوثية التي انتهكوا فيها كل القيم والمبادئ والمعاهدات والمواثيق الدولية والإقليمية والمحلية ونستطيع أن نوفيها حقها من التفصيل ، لأن ما ارتكبوه فاق ما كان يتوقعه الجميع سواءً في الداخل أو الخارج ولهذا أصبحت الجماعة الحوثية هي الأبشع والأخطر في قلوب اليمنيين بالإجماع ، حتى أولئك التابعين البسطاء الحمقى الضعفاء الذين يمضون في طريقهم خلف الكارثة الحوثية أتوقع أن يثوروا على انفسهم في يوم ٍ من الأيام لأنه لا يمكن أن تكون بشرياً وتتبع جماعة كهنوتية لا تحترم فيك ولو مثقال ذرة من الاحترام الذي يجب أن تحظى به .


الكوارث الحوثية الإجرامية كثيرة وانا اليوم اتحدث عن كارثة حوثية من نوع آخر طالت وتطال شريحة فكرية وعلمية متمثلة بأصحاب العقول الاحرار الأعزاء من حملوا مشاعل التعليم والتنوير الفكري المتزن وقدموا خلاصة أرواحهم وأفكارهم من أجل خدمة المجتمع اليمني.
هناك الكثير من العلماء اليمنين الحاصلين على أعلى الشهادات من الجامعات العالمية المختلفة أصبحوا يتذوقوا مرارة اليأس والحرمان في ظل الحكم الإنقلابي الذي لا يقدر العلم ولا أصحاب العلم والقائمين عليه. 


البروفيسور فلان يموت في بيته من الجوع، هكذا وصلت الينا الأخبار، كما أن البروفيسور فلان أصبح يحمل الأحجار على ظهره كعامل بناء في إحدى الفلل التابعة للمشرف الحوثي زعطان الذي لا يجيد القراءة والكتابة بقدر إجادته للقتل، ليحصل البروفيسور من ذلك العمل على أجرةٍ هينةٍ ليدفع إيجار منزله الذي قد باع فيه كل شيء والحصول على أقل القليل من الطعام من أجل أن يسد به رمق اهله. 
تفاعل التربويين خاصة والمواطنين عامة وخصوصاً في محافظة تعز بقدر مشرف رغم الألم مع حالة التربوي الشريف الذي قاد واحدة من أهم وأفضل المدارس في تعز وفي الجمهورية اليمنية وأصبح مديراً عاماً وكيلاً لوزارة التربية والتعليم ذلك التربوي الذي لم يجد أدنى رعاية له بعد أن أصابه الوهن وكبر في السن وأنهكه المرض ليسجل صورةً أخرى من الألم والخوف بعد أن وصل الحال بهؤلاء الأشراف الى ما هم عليه.


الإحصائيات تؤكد أن إيرادات الحوثيين خلال تسعة أشعر فقط وصلت الى ستمائة وخمسين مليار وسبعمائة مليون ريال. تخيلوا أن هذا المبلغ المهول إيرادات لتسعة أشهر فقط والمجتمع اليمني يموت من الجوع تحت قبضة الحوثين الخبيثة. 
أصبح العلماء والتربويين والمفكرين جزء من الوقود التي يحرقهم الحوثي بفكره النتن، فكيف له أن يجعل لهم مكانة وهو يعلم أنهم يعرونه أمام نفسه وجهله ومجتمعه المحيط الذي عاد لعبادة الأصنام البشرية ويقتل نفسه من أجلها .


 أتساءل متى سينفجر الأحرار بتلك المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين من أجل أن يستردوا شيئاً من كرامتهم  التي نهبها الحوثي ومشرفيه الذين لا يعرفون معنا ً واضحاً للكرامة أو للإنسانية .
التعدي والاعتداء الصارخ على الهامات التربوية والتعليمية وحرمانهم من جزء يسير من حقوقهم التي يجب أن يحظوا بها هو نوع آخر من الكوارث الحوثية التي طالت كل شيء ولم تبقي جميلاً الا دنسته بقبحها ولا عزيزاً الا كسرت وجوده بعنجهيتها المفرغة من الشرف .

إقراء ايضاً