الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ التحالف العربي يرد على مزاعم الحوثيين باستهداف قاعدة جوية في السعودية
    التحالف يرد على مزاعم الحوثيين باستهداف قاعدة جوية في السعودية

    وزارة الدفاع: الامارات تدعم تمرد ميليشيا الانتقالي بالسلاح وسنتصدى بحزم

    شاهد الفيديو الذي نشره محمد العرب مساء أمس ورسم الابتسامة على محيا الرئيس هادي ( الاكثر مشاهدة )

    عاجل : يحدث الآن في محافظة شبوة وسط تكبيرات النصر والزحف تجاه الصعيد

    تفاصيل حصرية : من هو البطل قائد قوات الأمن الخاصة المشارك في معارك عتق .. ولماذ بترت قدمه وكف يده؟

  • عربية ودولية

    ï؟½ شاهد البشير في ثاني جلسة للمحاكمة.. والاستماع لـ3 شهود
    شاهد البشير في ثاني جلسة للمحاكمة.. والاستماع لـ3 شهود

    ترامب وتويتر.. فصل جديد في "القضية المثيرة"

    العراق يستدعي القائم بالأعمال الأميركي: "لسنا ساحة للنزاع"

    المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي

    البرهان يؤدي اليمين رئيسا للمجلس السيادي السوداني

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ هكذا ظهر رئيس السودان الأسبق في قفص الاتهام ؟
    ظهر الرئيس السوداني السابق عمر البشير، الاثنين، لأول مرة، وهو داخل قفص الاتهام، أثناء أول جلسة لمحاكمته عقدت ف

    الاسوشييتد برس تكشف عن أضخم عمليات الفساد "عالمياً"  لمنظمات الأمم المتحدة العاملة في اليمن 

    المعارضة الإيرانية تفضح قراصنة «الملالي» في الخليج

    فلكيا.. عيد الأضحى يوم الأحد 11 أغسطس

    السعودية: أي مساس بحرية الملاحة البحرية يعد انتهاكاً للقانون الدولي ويجب ردعه

  • شؤون خليجية

    ï؟½ المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج
    المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج

    إقرار تعديلات جديدة تعزز مكانة المرأة السعودية

    السعودية تتحرى هلال ذي الحجة.. والفلك يقول كلمته

    وصول اكثر من نصف مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك الحج لهذا العام

    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

  • رياضة

    ï؟½ في الثواني الأخيرة.. "سقوط مؤلم" لمانشستر يونايتد على ملعبه
    في الثواني الأخيرة.. "سقوط مؤلم" لمانشستر يونايتد على ملعبه

    ريال مدريد يضع "شرطا غريبا" قبل التعاقد مع نيمار

    ليفربول يقترب من صفقة تاريخية لـ"تغيير ملابسه"

    رونالدو: ميسي جعل مني لاعباً أفضل.. ونجاحي يؤلمه

    كلوب: لا تندهشوا لو استقلت بعد ليفربول

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة
    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة

    الذهب يستقر قبل "كلمة الاحتياطي الأميركي"

    الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار

    أسعار الذهب مستقرة بعد هبوط عن "المستوى المهم"

    الاقتصاد الأميركي.. خبراء: القادم أسوأ

  • تكنولوجيا

    ï؟½ خدعة "واتساب".. هكذا تراسل عددا من الأصدقاء في وقت واحد
    خدعة "واتساب".. هكذا تراسل عددا من الأصدقاء في وقت واحد

    على غرار غالاكسي نوت.. "آيفون" المقبل بـ"خاصية جديدة"

    نوكيا تحضر لمفاجأة.. هاتف يدعم "الجيل الخامس" بسعر اقتصادي

    إدمان الهواتف الذكية.. نصائح للتخلص من السموم الرقمية

    إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون

  • جولة الصحافة

    ï؟½ جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها
    جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها

    مفاجأة تكشف "أصل" رئيس وزراء بريطانيا الجديد

    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

محمد القادري
الرئيس هادي والانتصار لتعز
الثلاثاء 1 مايو 2018 الساعة 18:04
 محمد القادري

 

أولى فخامة الوالد الرئيس عبدربه منصور هادي حفظه الله ورعاه ، محافظة تعز اهتماماً خاصاً ، وجعل لها مكانة كبيرة في قلبه ، وذلك تقديراً منه لدورها النضالي وصمودها البطولي في مواجهة ميليشيات الانقلاب ومقارعة عصابات الشر والاجرام ، والدفاع عن الدولة والشرعية والثورة والجمهورية ، وتعامل فخامة الرئيس تعامل مناسب مع تعز حتى وصل إلى الوقت المناسب لينتصر فيه لتعز ويعيد الدولة استعادة حقيقية ، وما ذلك الاتفاق الذي ابرم بين اطراف الشرعية المختلفة ، وقضى بتسليم كل مؤسسات الدولة ، إلا انتصاراً للدولة في تعز ، صنعه فخامة الرئيس هادي الذي كلف لجنة رئاسية لرعاية الاتفاق والاشراف على الاستلام والتسليم ، وهذا الانتصار اكبر دليل على ان هادي يحب تعز ولم يكن سوى ذلك .

 هادي وتعامل الحليم مع الحالمة .
طبيعة الخلاف بين اطراف الشرعية من قبل في تعز امر طبيعي في منطقة انتهت من عملية حرب وتحررت بمشاركة عدة اطراف مختلفون حزبياً وسياسياً وتوجهاً ثقافياً إلا انهم اتحدوا في ثوابت مرتبطة وهي من وحدتهم عسكرياً وموقفاً ضد الانقلاب على الدولة ، والتنافس بين تلك المكونات على مؤسسات الدولة  أمر قد يكون صحي اذا كان من اجل نجاح الدولة وخدمة تعز  ، والرئيس هادي قد تعامل مع ذلك الخلاف تعامل الحليم ، وسعى لحل تلك الخلافات بخطوات حكيمة ، حتى وصل للوقت المناسب وحقق فيه هدف الانتصار للحالمة وتحقيق حلمها المتمثل بالانتصار للدولة .
لم يتسرع هادي من قبل لأنه تسرعه ربما قد يكون انتصار لطرف وليس انتصار لتعز ، وانما مضى يعمل بهدوء مع تعز متناغماً مع طبيعتها الثقافية وبيئتها السياسية وتقريب وجهات النظر التي باعدتها السياسات في انظمة الحكم السابقة و التي كان هدفها زرع الخلافات والعدواة بين ابناء تعز ، حتى استكمل هادي مرحلة المعالجات مستخدماً مقياس العدالة بين جميع الاطراف المؤيدة للشرعية ، وجعل الجميع شراكاء في الدولة ، وجعل الدولة هي من تحكم الجميع ، وهنا انتصر هادي لتعز كل تعز وكل ابناء تعز وجعلهم شركاء في  تعز ، متحدون ومتفقون من اجل تعز ، واصبحت الدولة هي من تحكم تعز وكل اطراف الشرعية في تعز تحت الدولة وليس هناك طرف اعلى من الدولة .

بعد ترسيخ الدولة في ما تحرر من تعز ترسيخاً حقيقياً ، ها هو فخامة الرئيس يعلن عن الانتقال  إلى مرحلة ثانية في تعز ، وهي مرحلة تحرير ما تبقى من تعز تحريراً كاملاً ، ولكي تنجح المرحلة الثانية بسرعة ، فعلى جميع ابناء تعز ان يوحدوا صفهم خلف الدولة ويكونوا لها معيناً وسنداً ومؤيداً ، كون وحدة الصف خلف الدولة الشرعية أمر أساسي لدحر عدو الدولة وعدو الجميع وتحرير ما تبقى من تعز من ميليشيات الانقلاب .
على الجميع ان يتحدوا خلف الدولة في تعز ، خلف المحافظ وخلف الاجهزة الامنية وخلف الجيش الوطني .
انظروا إلى الدولة كطرف وحيد ووحدوا جهودكم معها ، ولا تنظروا إلى طرف اخر في الشرعية وتحاولوا الانشغال في طرف ضد آخر.
من كان يحب تعز فعليه ان يقف مع الدولة ، لأن مصلحة تعز تقتضي في نجاح الدولة ، واعداء تعز هم اعداء الدولة كالانقلابيين على الدولة ، فقفوا مع الدولة في تعز من اجل تحريرها و الانتصار على اعداء تعز الانقلابيين على الدولة.

إقراء ايضاً