الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ نائب السفير الامريكي جنيد يقدم العزاء في استشهاد اللواء الركن محمد صالح طماح
    قدم نائب سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى اليمن جنيد منير واجب العزاء في استشهاد رئيس هيئة الاستخبارات العس

    وزير الاعلام: سنوات الحرب المريرة لا يفترض أن تشرعن لوجود المليشيا الانقلابية

    مقتل العشرات من القاعدة بغارات التحالف في أبين

    وزير الداخلية يكشف تورط المليشيا الحوثية دعم ورعاية الإرهاب وتصديره إلى المحافظات المحررة

    رئيس الوزراء يؤكد حرص الحكومة على تطوير القطاعات الاقتصادية والخدمية

  • عربية ودولية

    ï؟½ لندن تستدعي سفير إيران فيما يتعلق بقضية موظفة الإغاثة رفضت التجسس ضد بريطانيا
    استدعت وزارة الخارجية البريطانية السفير الإيراني احتجاجا على ظروف اعتقال البريطانية من أصل إيراني نازانين زاغر

    «السترات الصفراء» تنتقل إلى لندن

    21 قتيلا جراء انهيار منجم فحم بالصين

    انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل ثلاثة ويصيب 52 اخرين

    واشنطن تعلن عقد قمة دولية حول إيران والشرق الأوسط الشهر المقبل

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 
    وأعلن متحدث باسم العائلة وفاة الرئيس الأميركي السابق جورج إتش.دبليو الذي كان يعاني من عدة أمراض. 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

    من داخل النظام الإيراني.. اعترافات تكشف حجم الكارثة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية تنفي أنباء إعادة فتح سفارتها في دمشق
    نفت وزارة الخارجية السعودية اليوم (الاثنين) أنباء إعادة فتح سفارتها في العاصمة السورية دمشق، وأعلنت الوزارة في

    الملك سلمان يلتقي وزير الخارجية الأميركي لبحث مستجدات الأوضاع بالمنطقة

    السعودية تمنح أول مشروع لإنتاج طاقة الرياح لتحالف عالمي تبلغ تكلفته 500 مليون دولار

    «أنتِ طالق».. بـ SMS غداً بالمملكة السعودية

    الكويت لا تستطيع استضافة مباريات من مونديال قطر...أحمد اليوسف أكد صعوبة تطبيق شروط الفيفا

  • رياضة

    ï؟½ غدًا ..منتخبنا يواجه فيتنام في فرصة أخيرة لنيل المركز الثالث بالمجموعة
    يخوض منتخبنا الوطني غدا اخر مباراته في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الرابعة ببطولة كأس آسيا 2019 لكرة ال

    برشلونة.. أول فريق كرة قدم ينفق أكثر من نصف مليار يورو على أجور لاعبيه

    بيليه يبرر قسوته على نيمار

    موعد مواجهة ريال مدريد وبرشلونة

    ميسي وسواريز يقودان برشلونة للفتك بإيبار

  • اقتصاد

    ï؟½ ديبالا:محظوظ بالعب الى جانب ميسي و"الدون" كريستيانو رونالدو.
    أدلى النجم الأرجتنيني باولو ديبالا بتصريحات صحفية تحدث خلالها عن تجربته باللعب إلى جانب كل من "الساحر" ليونيل

    النفط يصعد 1% مع خفض الإمدادات لكن تباطؤ الاقتصاد ينال من توقعات الطلب

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 13/1/2019

    استيراد مواد أساسية بنحو 314 مليون $ من الوديعة السعودية في 2018م

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 12/1/2019

  • تكنولوجيا

    ï؟½ إدمان «فيسبوك» لا يختلف عن تعاطي المخدرات
    كشفت دراسة بريطانية حديثة أن مدمني وسائل التواصل الاجتماعي، خصوصا «فيسبوك»، يظهرون نفس السلوكيات الخطرة لمدمني

    سامسونغ تطرح تلفزيون "البلاطة".. يمكنك تغيير حجمه كما تريد

    هاتف آيفون الجديد بـ3 كاميرات لإظهار المجسمات بشكل أدق

    في أول حدث تاريخي يشهده العالم المسبار الصيني يهبط على الجانب المظلم من القمر

    تحذير من خطأ يحول آيفون إلى "شيء غير قابل للاستخدام

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

محمد مقبل الحميري
هل 11 فبراير عدو المؤتمر
الثلاثاء 13 فبراير 2018 الساعة 02:22
محمد مقبل الحميري

 

حبائبنا ممن بقي مع صالح ، مهما نختلف نحن واياكم فهناك قواسم مشتركة بيننا وبينكم جميعا شئنا أم ابينا، يكفي لا احد منا او منكم يدعي انه خير من الآخر وهذا اتفاق جوهري ، بالاضافة الى ان كثير منا كانوا واياكم في تنظيم واحد ولا زال الود بيننا قائما مهما كان اختلافنا في الجانب السياسي .

اخواني الكرام كما ان من حقكم ان تعبروا عن رأيكم فكان من حق ثوار 11 فبراير بما فيهم المؤتمريين الذين شاركوا في الثورة السلمية ان يختلفوا مع النظام السياسي آن ذاك وكان تعبيرا سلميا في مختلف الساحات اليمنية ، رغم ماحدث من عنف من قبل اجهزة الأمن الرسمية وجهات خفية تتبع السلطة ، ورغم ذلك كان العنف محدودا مقارنة بالإجرام الحوثي ، وانتهى الامر بمبادرة خليجية وآلية تنفيذية لها ، منحت الرئيس صالح وأركان نضامه حصانة كاملة مع شراكة بنصف مقاعد مجلس الوزراء وبقاء القيادات مادون درجة وزير وكذلك المجالس المحلية كما هي والتي تمثل أغلبيتها الساحقة مؤتمر .
الى هنا انتهى الامر بأقل الخسائر واستمرت الدولة تعمل واستوعبت حكومة باسندوة توظيف اكثر من خمسين الف موظف جديد الذين وعدهم صالح بالتوظيف وحافظت على سعر الصرف ولم يتجاوز سعر الدولار في عهدا ال 215 ريال .

ثم عقد مؤتمر حوار شامل شارك فيه المؤتمر بنسبة تفوق على الإطلاق نسبة اَي حزب ، وخرج المتحاورون بمخرجات حوار شاملة عالجت كل القضايا ووقع عليها كل المكونات بما فيهم مكون المؤتمر.

من هنا بدأ الخلل:
الحوثيين انقلبوا على مخرجات الحوار لانها ساوت بين الحوثي وأي مواطن يمني واعطت لكل ابناء مناطق اليمن الحق في الشراكةً بالسلطة والثروة رغم انه في تبريره لثورته المضادة في 21 سبتمبر 2014م رفع كاذبا شعار ضرورة تطبيق مخرجات الحوار وإسقاط الجرعة .

الرئيس السابق صالح الذي وقع حزبه على مخرجات الحوار وضع يده بيد الحوثي رغم معارضة الكثير من قادة الحزب على هذا التحالف ولكنهم لم يستطيعوا أثناءه عن قراره.

حتى حصل الذي حصل وشرد الكثير من ابناء الشعب واحتلت المحافظات ولا يخفى عليكم كيف تم احتلال هذه المحافظات ، وماهي القوات الفعلية التي نفذت ذلك ، وهذا الامر من الوضوح بحيث لا يحتاج مكابرات وجدل، ودمرت المدن وقتل عشرات الآلاف وقوضت اركان الدولة.

ثم كانت نهاية صالح التي كان يتوقعها أي عاقل ، لان حليفه لا يقبل أي قسمة على اثنين في حكم الوطن ، بل انه يعتبر نفسه المالك الوحيد للأرض ومن عليها بأمر السماء.

اخواننا الكرام اذا فكرتم بروية وتأمل بعيدا عن العاطفة والمؤثرات ستجدون أن ثورة 11 فبراير ليست عدوكم وقد أنتجت مخرجات حوار لكل ابناء اليمن وكان المؤتمر  أساسي في إنتاجها ، وهذه المخرجات لم تفرض من قبل ثورة فبراير بالعنف الثوري  ولكنها نتجت بتوافق كل القوي السياسية في الوطن .

أيها الأعزاء / إن عدوكم وعدونا الأوحد هو الحوثي ومشروعه السلالي العنصري المدعوم ايرانيا ، وسنبقى اخوانكم مهما بعدتم عن الحقيقة وتعاميتم عنها.

في الأخير /
أسئلة اطرحها عليكم لا اريد ان تردوا عليها لان الاجابة عليها  بديهية ولا تحتاج الى ذكاء ولكني ارجو ان تقفوا مع انفسكم من خلالها:

س1/من قتل رئيس المؤتمر الزعيم صالح رحمه الله؟

س2/من  مثل بجثة صالح ولا زال محتجزها حتى الان ؟

س3/ من قتل امين عام المؤتمر عارف الزوكا رحمة الله عليه؟
س4/من اقتحم منازل قيادات المؤتمر وقتل بعضهم وسجن  الكثير منهم ولا زال البعض منهم مسجونا حتى الان ؟
س5/من الذي منع حتى مجرد التعبير عن حزنكم على مقتل صالح ، بل انه استهدف النساء بالرصاص الحي عندما خرجن للتعبير عن حزنهن ؟

س6/ من الذي أرغم وزرائكم وأعضائكم فيما يسمى بالمجلس السياسي على الدوام من اول يوم بعد مقتل صالح مباشرة رغم انه في آخر خطاب له فك الشراكة مع الحوثي وأصبحتم شركاء له بالاكراه ؟

س7/من الذي جعل صنعاء عبارة عن مقر إقامة جبرية لكل قيادات المؤتمر ولا يستطيع احد من قيادات المتواجدة فيها مغادرتها؟
وهناك أسئلة كثيرة وكثيرة.

خلاصة القول اعرفوا من هو عدوكم الحقيقي ولا تسلموا على غير الضيف فتندموا كما ندم الزعيم في الوقت الضايع الذي لم ينفع فيه الندم.

الاخوة الاعزاء /
انتم اليوم بحاجة للشرعية اكثر من حاجة الشرعية لكم .
بالشرعية ستكونوا اقوياء وبدونها لن تكونوا الا أدوات شئتم أم ابيتم .

ان كان تعصبكم للمؤتمر فقيادة الشرعية معظمها مؤتمرين ابتداء من رئيس الجمهورية الى نائب رئيس الجمهورية الى رئيس الحكومة نائب رئيس المؤتمر الى بعض مستشاري الرئيس ، الى اكثر وزراء الحكومة وفِي كل المواقع القيادية هؤلاء جميعا مؤتمر .

اما اذا كُنتُم تتبعون شخصا فقط فإن هذا الشخص قد مات ، ومع ذلك لم تفعلوا له شيئا ولَم يستطع الكثير منكم المجاهرة بالحزن عليه، والاوطان لا تبنى بالتعصب للأفراد مهما كان هؤلاء الأفراد.

دعونا نلتف جميعا حول الميثاق الوطني ، ونضع أيدينا بيد كل القوى الوطنية بقيادة الرئيس المنتخب عبدربه منصور هادي للخلاص من هذا السرطان المتمثل بالانقلاب السلالي الحوثي عدو كل ابناء الوطن ، ونعمل على تطبيق مخرجات الحوار الوطني الشامل ونؤسس للدولة الاتحادية المكونة من 6 أقاليم .

اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه.

إقراء ايضاً