الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وزير النقل : الحكومة ستعلن التعبئة العامة لمواجهة الانتقالي جنوب اليمن
    الرئاسة اليمنية هي التي تقود المعركة العسكرية والسياسية على كافة الجبهات للحافظ على اليمن وإسقاط التمرد في عدن

    عدن : استمرار حملة الاعتقالات والمداهمات لمنازل نشطاء معارضين لتوجهات مليشيا ما يسمى بالانتقالي 

    واشنطن: دعم الإيرانيين للحوثيين تهديد للأمن والاستقرار وللشركاء

    بن سلمان يتخذ مواقف صارمة تربك زعيم الانقلاب عيدروس الزبيدي في جدة

    عدن : شاهد بالصور ماذا يحدث في قصر المعاشيق من قبل مليشيا الانتقالي

  • عربية ودولية

    ï؟½ المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي
    المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي

    البرهان يؤدي اليمين رئيسا للمجلس السيادي السوداني

    ما أهمية خان شيخون الاستراتيجية في معركة إدلب؟

    بالصور.. الرئيس السوداني السابق في "قفص الاتهام"

    السودان.. إرجاء تشكيل المجلس السيادي 48 ساعة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ هكذا ظهر رئيس السودان الأسبق في قفص الاتهام ؟
    ظهر الرئيس السوداني السابق عمر البشير، الاثنين، لأول مرة، وهو داخل قفص الاتهام، أثناء أول جلسة لمحاكمته عقدت ف

    الاسوشييتد برس تكشف عن أضخم عمليات الفساد "عالمياً"  لمنظمات الأمم المتحدة العاملة في اليمن 

    المعارضة الإيرانية تفضح قراصنة «الملالي» في الخليج

    فلكيا.. عيد الأضحى يوم الأحد 11 أغسطس

    السعودية: أي مساس بحرية الملاحة البحرية يعد انتهاكاً للقانون الدولي ويجب ردعه

  • شؤون خليجية

    ï؟½ المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج
    المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج

    إقرار تعديلات جديدة تعزز مكانة المرأة السعودية

    السعودية تتحرى هلال ذي الحجة.. والفلك يقول كلمته

    وصول اكثر من نصف مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك الحج لهذا العام

    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

  • رياضة

    ï؟½ رونالدو يكشف موقفه من الاعتزال وسر تفضيله ليوفنتوس
    رونالدو يكشف موقفه من الاعتزال وسر تفضيله ليوفنتوس

    مستقبل ديمبيلي مع برشلونة تحدد بنسبة 1000 في المئة

    مانشستر يونايتد يدين الإساءة العنصرية ضد بوغبا

    عملاق جديد ينافس برشلونة والريال.. ويدخل على خط "صفقة نيمار"

    برشلونة يعلن تفاصيل "صفقة كوتينيو" لبايرن ميونيخ

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار
    الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار

    أسعار الذهب مستقرة بعد هبوط عن "المستوى المهم"

    الاقتصاد الأميركي.. خبراء: القادم أسوأ

    تعرف على أسعار العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم الاثنين

    النفط يرتفع حاذيا حذو الأسهم

  • تكنولوجيا

    ï؟½ إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون
    إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون

    إياك واستخدام "شاحن الهاتف" الخاص بآخرين

    نظام هواوي الجديد.. هل يدعم التطبيقات الشهيرة؟

    5 خطوات بسيطة لتعزيز سرعة هاتفك القديم

    خطأ "قاتل" يرتكبه مستخدمو "آيفون" يهلك البطارية

  • جولة الصحافة

    ï؟½ جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها
    جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها

    مفاجأة تكشف "أصل" رئيس وزراء بريطانيا الجديد

    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

محمد مقبل الحميري
هل بالإمكان تأجيل خلافاتنا حتى يتم الخلاص من العدو الحقيقي للوطن؟
السبت 3 فبراير 2018 الساعة 12:13
محمد مقبل الحميري

كم هو محزن ان تصبح الدماء اليمنية على بَعضنا بعضا رخيصة.
متى سيعود لنا الرشد وندرك ان اَي قطرة دم من اَي شخص يمني هي دمنا .
كم أوجد من فجوات وتمزيق لجدار الوحدة الوطنية هذا المشروع السلالي المرتبط بالمشروع الفارسي! .

هذا المشروع الذي ينتقص مواطنتناجميعا ، ويرى انه الوحيد الذي يحق له ان يحكم ويأمر وينهي ونحن بمختلف محافظاتنا وأصولنا وتوجهاتنا علينا ان نسمع له ونطيع ونحن صاغرين.

هذا المشروع السلالي المتمثل بالحوثي ومن ورائه إيران وجد احرارا على الساحة اليمنية قالوا له لا ووقفوا كالطود العظيم امام حقده الدفين على الجميع ، وسقط من هؤلاء الأبطال الكثير شهداء من مختلف مناطق اليمن وفِي مقدمها عدن ، ولُقّنَ دروساً قاسية في المحافظات الجنوبية وفِي مأرب وتعز والبيضاء وعتمة وأرحب وفِي مختلف مناطق اليمن حتى في معقله صعدة.

دماء هؤلاء الأبطال امانة في أعناقنا ، ولعنة علينا جميعا ان فرطنا بها.

عار علينا ان ننشغل بقتال بَعضنا بعضا والعدو الحقيقي لا زال يقتل اخوان لنا ويتربص بِنَا ، ولا احد منا يعتقد انه او منطقته أصبحت في مأمن من حقده وجرائمة ، وكل اليمن بلادنا وكل قرى اليمن قرانا.

هذا العدو السلالي قوته في خلافاتنا مع بَعضُنَا ، ويحاول ان يبني مشروعه على أشلائنا ، ولا يمكن ان نتغلب عليه الا اذا كنّا موحدين ، ولا يمكن ان نتوحد الا تحت راية الشرعية مهما كانت وجهات نظر البعض او المئآخذ التي يراها عليها ، فلنترك حساباتنا الضيقة ونتوحد تحت راية الشرعية اليمنية برئاسة فخامة الاخ المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية ، هذه الشرعية المعترف بها محليا واقليميا ودوليا ، وعندما نخلص من عدونا وعدو الشعب اليمني بشماله وجنوبه وشرقه وغربه بعدها نضع كل خلافاتنا على الطاولة حتى بدون سقف ، ولدينا مرجعيات ثلاث صالحة لان تكون منطلقا لحل كل الاشكالات وان وجد اعتراض على اَي امر فيها من قبل  البعض فعندما يستقر الوطن ويسود الأمن فليست قرآناً لا يتغير ويمكن الاستفتاء الشعبي على ما نختلف عليه حتى ولو كان ذلك تقرير المصير ان كان ذلك إرادة شعب وليست رغبة جماعة فقط ، أما خلافاتنا الان فإنها لا تخدم الا عدونا المشترك والمنتصر فينا مهزوم.

اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه ووحد كلمتنا واهزم عدونا.

* وزير الدولة لشئون مجلسي النواب والشورى

إقراء ايضاً