الجملة التي قالوها لعيدروس وتراجع عن موقفه "شوف لك بقرة تلحسك" !!

محمد القادري
الأحد ، ٢٨ يناير ٢٠١٨ الساعة ٠٥:١٥ مساءً

أنا بالنسبة لي لا أعتمد على ما ينشر ويشاع في الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي ، لمعرفة حقيقة ما يحدث في عدن والجنوب ، وقياس وضع الشارع هناك ، وانما من خلال التواصل مع بعض الاصدقاء من ابناء عدن والجنوب الذين يحدثوني بمصداقية وموضوعية عن الحقيقة ، وجميع هؤلاء يعارضوني في التوجه والموقف ، لأنهم يناصرون مشروع الانفصال ، ولكنهم يحدثوني عن الحقيقة رغم اختلافي معهم .

هذه المرة عندما أعلن عيدروس الزبيدي رئيس ما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي موقفه التحريضي الاخير لاسقاط وطرد الحكومة الشرعية ، تواصلت مع احد الاصدقاء الذين كان من انصار عيدروس ، وقلت له : ما رأيك بموقف عيدروس اليوم ؟ 
قال لي : هذا مجنون وسيفشل ويقف الجميع ضده .
قلت له : لماذا سيفشل ؟ 
قال لي : يا اخي عيدروس بموقفه هذا يريد يخرب عدن ، ويريد يخدم طارق عفاش والحوثي ، ونحن سنفضل الحفاظ على عدن والوقوف مع الرئيس هادي ، فهادي الجنوبي خير لنا من طارق صالح ، وصاحب أبين اقرب لنا من صاحب سنحان.
قلت له : ماذا ستقولون لعيدروس لتردون على موقفه هذا ؟ 
قال لي : أنتم في إب تقولون "شوف لك بقرة تلحسك" لأي شخص يريد ان يفعل شيئ يضر ويرفضه ويستنكره الجميع ، ويريد ان يترمق ويتمظهر ويستفيد ويربح على حساب خسارة الجميع ، ونحن في عدن والجنوب سنقول لعيدروس الذي يريد ان يضر بالجميع "شوف لك بقرة تلحسك" !!

بالفعل ما حدث في عدن والجنوب تجاه موقف عيدروس ومجلسه ، هو مصداقاً لما قاله صديقي.
النخب المثقفة ، والشخصيات الاعتبارية ، والقيادات المناضلة ، وما يقارب ثمانين شخصية من قيادة المقاومة الجنوبية ، وقيادات  الحراك الجنوبي ، وغالبية عامة الناس من الرجال والنساء والاطفال ، كلهم وقفوا ضد عيدروس ومجلسه ، وقالوا له " شوف لك بقرة تلحسك" !!

 ايضاً المملكة العربية السعودية الشقيقة قائدة التحالف العربي ، اعلنت مساندتها للدولة الشرعية والرئيس هادي ، ورفضت موقف عيدروس التحريضي ومساره التخريبي ، وقالت له الشرعية والرئيس هادي خط أحمر ، وأنت يا عيدروس "شوف لك بقرة تلحسك" .

 عيدروس الزبيدي عندما وجد ان الغالبية العظمى لابناء عدن والجنوب ومعهم السعودية قائدة التحالف العربي وقفوا ضده وقالوا له "شوف لك بقرة تلحسك" ، ما كان منه إلا ان يعلن تراجعه عن ما اعلن عنه قبل اسبوع ، وذلك التراجع ناتج عن فشل وضعف وهزيمة ، ولو كان عيدروس يعلم انه قوياً وقادراً على فعل شيئ لما تراجع والغى ما أعلن عليه ، متخذاً اعذراً وهية ومبررات هي في الحقيقة كاذبة ، وانما اراد ان يغطي بها على فشله وضعفه وخسارته امام الرأي العام .

اولئك الذين يتظاهرون مع عيدروس ومجلسه ، هؤلاء لا تلوموهم ولا تبنوا عليهم اي قياس ، لأنهم يتظاهرون مقابل دفع خمسة الف ريال لكل فرد منهم يخزنوا فيها ويمشوا بها مصروف يومي ،  وغير مستعدين للقتال مع عيدروس ومجلسه وتقديم دماءهم وارواحهم للدفاع عنه ، وعندما تنتهي المظاهرة يقولون لعيدروس  "شوف لك بقرة تلحسك"

جريمة اغتصاب طفل في تعز