الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ داعش والحوثيون توءمة جديدة في اليمن
    اعتقلت القوات الأمنية اليمنية في محافظة لحج خلية إرهابية تعمل لصالح الحوثيين، في وقت كشف وزير الداخلية أن الحو

    مجلس الأمن الدولي يتجه إلى التصويت على بعثة مراقبة في اليمن‎

    نائب السفير الامريكي جنيد يقدم العزاء في استشهاد اللواء الركن محمد صالح طماح

    وزير الاعلام: سنوات الحرب المريرة لا يفترض أن تشرعن لوجود المليشيا الانقلابية

    مقتل العشرات من القاعدة بغارات التحالف في أبين

  • عربية ودولية

    ï؟½ لندن تستدعي سفير إيران فيما يتعلق بقضية موظفة الإغاثة رفضت التجسس ضد بريطانيا
    استدعت وزارة الخارجية البريطانية السفير الإيراني احتجاجا على ظروف اعتقال البريطانية من أصل إيراني نازانين زاغر

    «السترات الصفراء» تنتقل إلى لندن

    21 قتيلا جراء انهيار منجم فحم بالصين

    انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل ثلاثة ويصيب 52 اخرين

    واشنطن تعلن عقد قمة دولية حول إيران والشرق الأوسط الشهر المقبل

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 
    وأعلن متحدث باسم العائلة وفاة الرئيس الأميركي السابق جورج إتش.دبليو الذي كان يعاني من عدة أمراض. 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

    من داخل النظام الإيراني.. اعترافات تكشف حجم الكارثة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية تنفي أنباء إعادة فتح سفارتها في دمشق
    نفت وزارة الخارجية السعودية اليوم (الاثنين) أنباء إعادة فتح سفارتها في العاصمة السورية دمشق، وأعلنت الوزارة في

    الملك سلمان يلتقي وزير الخارجية الأميركي لبحث مستجدات الأوضاع بالمنطقة

    السعودية تمنح أول مشروع لإنتاج طاقة الرياح لتحالف عالمي تبلغ تكلفته 500 مليون دولار

    «أنتِ طالق».. بـ SMS غداً بالمملكة السعودية

    الكويت لا تستطيع استضافة مباريات من مونديال قطر...أحمد اليوسف أكد صعوبة تطبيق شروط الفيفا

  • رياضة

    ï؟½ غدًا ..منتخبنا يواجه فيتنام في فرصة أخيرة لنيل المركز الثالث بالمجموعة
    يخوض منتخبنا الوطني غدا اخر مباراته في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الرابعة ببطولة كأس آسيا 2019 لكرة ال

    برشلونة.. أول فريق كرة قدم ينفق أكثر من نصف مليار يورو على أجور لاعبيه

    بيليه يبرر قسوته على نيمار

    موعد مواجهة ريال مدريد وبرشلونة

    ميسي وسواريز يقودان برشلونة للفتك بإيبار

  • اقتصاد

    ï؟½ ديبالا:محظوظ بالعب الى جانب ميسي و"الدون" كريستيانو رونالدو.
    أدلى النجم الأرجتنيني باولو ديبالا بتصريحات صحفية تحدث خلالها عن تجربته باللعب إلى جانب كل من "الساحر" ليونيل

    النفط يصعد 1% مع خفض الإمدادات لكن تباطؤ الاقتصاد ينال من توقعات الطلب

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 13/1/2019

    استيراد مواد أساسية بنحو 314 مليون $ من الوديعة السعودية في 2018م

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 12/1/2019

  • تكنولوجيا

    ï؟½ إدمان «فيسبوك» لا يختلف عن تعاطي المخدرات
    كشفت دراسة بريطانية حديثة أن مدمني وسائل التواصل الاجتماعي، خصوصا «فيسبوك»، يظهرون نفس السلوكيات الخطرة لمدمني

    سامسونغ تطرح تلفزيون "البلاطة".. يمكنك تغيير حجمه كما تريد

    هاتف آيفون الجديد بـ3 كاميرات لإظهار المجسمات بشكل أدق

    في أول حدث تاريخي يشهده العالم المسبار الصيني يهبط على الجانب المظلم من القمر

    تحذير من خطأ يحول آيفون إلى "شيء غير قابل للاستخدام

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

علي هيثم الميسري
المنصور الهادي سيعيدكم لباب اليمن فاتحين منصورين
الجمعة 12 يناير 2018 الساعة 20:13
علي هيثم الميسري

 

  وأخيراً ظهر البطل الهمام طارق صالح بعد هالة إعلامية مفتعلة لازمته وسبقت ظهوره عن مكان تواجده وتحركاته، والغريب في الأمر أن ظهوره كان في الأرض الجنوبية التي كان أبناءها يتقاذفونه وعمه وإبن عمه وكافة أفراد المخلوع الراحل علي صالح بشتى أنواع الشتائم ومختلف أنواع الإستهجان لما إرتكبته هذه الأسرة الأحمرية من جرائم وإنتهاكات في أرض الجنوب .

 

  كان ظهور طارق صالح في شبوة بحجة تقديم العزاء لآل الزوكا، وحسب ظني كان واجب العزاء تريد من خلاله دويلة الإحتلال التي إهتمت بأمره وتكفلت بحمايته وتنقلاته إيصال رسالة للقاصي والداني بأن علي صالح لم يمُت بل يعيش بأفراد أسرته أنصاف الرجال، وبالتأكيد أن هؤلاء أنصاف الرجال هم من سيعيدوننا إلى المربع الأول قبل مقتل المخلوع الراحل علي صالح وعلى الأحرى قبل إعلانه فك الإرتباط عن شركائه في الإنقلاب مليشيا الحوثي المجوسية .

 

  كان البعض يراهنون على المخلوق الإمعه طارق صالح بأنه البطل الهمام الذي سيغير مجريات الأمور أولاً في أرض المعركة ثم على المعترك السياسي، فجاء تصريحه المتخاذل الذي فاجأ الجميع مخيباً لآمال أولئك المراهنين عليه حيث قال : نطالب بوقف الحرب والحوار مع السعودية، فلم يأتي بجديد عن ماكان يردده عمه المخلوع الراحل علي صالح .

  إنعدمت الشجاعة في هذا الإمعه ولم يذكر موقف عمه قبل مقتله في فض الشراكة مع مليشيا الحوثي الإنقلابية والإنتفاضة ضدها، فكان موقفه كموقف إبن عمه الإمعه الآخر أحمد علي صالح الذي سبقه بذات الموقف وذات التصريح، فلم يذكر هذين الإمعتين جرائم الحوثي ولم يشيرا لا من قريب ولا من بعيد عن ثأرهما من مليشيا الحوثي بقتلها المخلوع الراحل علي صالح .

 

  هناك أسئلة تتبادر لأذهاننا وهي : هل تصريحات وتحركات ومواقف أسرة المخلوع الراحل بأوامر من قيادة دويلة الإحتلال التي تريد أن يستمر الوضع في اليمن على ما كان عليه في حياة المخلوع الراحل ؟ وما هو الهدف من إستمرار هذا الوضع ؟ وهل هؤلاء الإمعات سواءاً أنصاف الرجال في الشمال والدمى أعضاء المجلس الإنتقالي في الجنوب يعلمون بأن دويلة الإحتلال تستخدمهم للضغط على حكومتنا الشرعية لتمرير أجنداتها وأطماعها في اليمن ؟ وهل أولئك الإمعات وتلك الدمى يدركون بأنهم أدوات وسلموا الأمر بذلك أم أنهم واهمين بأنهم هم من سيحكموا الشعب شمالاً وجنوباً وأن دويلة الإحتلال هي من ستحقق لهم أحلام يقظتهم ؟ .

 

  وفي الختام أود أن أقول لمؤيدي المجلس الإنتقالي الواهمين بأن هذا المجلس سيعيد لهم دولتهم الجنوبية : لقد أكثرتوا من هجومكم المبالغ فيه ضد داهية العرب وفارس اليمن المنصور هادي بل وتجاوزتوا الحد في خصومتكم له، وقلتوا عنه أنه يسعى لإعادتكم إلى باب اليمن ، وبالمقابل تغنيتوا بمجلسكم الإنتقالي الذي أوهمكم بأنه يسعى لإستعادة دولتكم الجنوبية المنتهية الصلاحية، وخذوها مني أنا علي هيثم الميسري كلمة والتي ستتحول لحكمة وأنا مسؤول عن ما أقول بأن فخامة المنصور هادي نعم سيعيدكم لباب اليمن وأثق بذلك ولكنه سيعيدكم فاتحين منصورين حاكمين ومرفوعي الرأس ومكللين بعزتكم وكرامتكم، أما المجلس الإنتقالي يسعى لأجل مصالح دنيوية دنيئة لإعادتكم لباب اليمن مهزومين محكومين مطأطئي رؤوسكم تجرون خلفكم الذل والمهانة، وقادم الأيام ستثبت لكم صحة كلامي .

علي هيثم الميسري

إقراء ايضاً