الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ تأكيدات رسمية من "الجوازات" بفرض رسوم على هؤلاء المقيمين
    تأكيدات رسمية من "الجوازات" بفرض رسوم على هؤلاء المقيمين

    800 سلة غذائية من مركز الملك سلمان لنازحي ذمار بمحافظة مأرب

    طيران التحالف يستهدف مواقع الميليشيا بمحافظة البيضاء

    العميد صادق سرحان ينجو من محاولة اغتيال

    تلويح حوثي بإعدامات فورية ضد الإعلاميين المعارضين للجماعة

  • عربية ودولية

    ï؟½ الحريري وميقاتي.. اتهامات تتجدد قبل الانتخابات
    مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية اللبنانية ترتفع حدة السجالات الانتخابية وتبادل الاتهامات ويظهر جليا التنا

    ميليشيا حزب الله تعتدي بالضرب على المرشح علي الأمين

    الغضب الإيراني يتصاعد.. والنظام يلجأ لمناورة جديدة

    وزارة الداخلية الإيرانية تحقق بفيديو لسحل فتاة علي أيدي الشرطة العسكرية

    البنتاغون: نظام الأسد ما زال قادرا على الهجوم بالكيماوي

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ مدمرات صينية ومقاتلات "تروّع" تايوان.. وبكين تستعرض في فيديو
    أبحرت سفن حربية صينية في المياه جنوبي تايوان وأجرت تدريبات عسكرية في غرب المحيط الهادي، ضمن سلسلة مناورات

    ماذا تعرف عن رئيس كوبا الجديد؟

    هذه أسباب إقالة وزير الخارجية السوداني ابراهيم غندور

    من هم الزعماء أل 6 الذين تغيبوا عن حضور القمة العربية أل 29 ...تفاصيل

    البنتاغون:استهدفنا المنشآت الخاصة بسلاح الأسد الكيمياوي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ ما هو مشروع "الـقديـة" الذي سيدشنه العاهل السعودي؟
    يـدشـن العاهل السعودي، الـملك سـلمان بن عبد العزيز، السبت المقبل، مشـروع "القدية"، الوجھة الترفيھية

    الملك سلمان يشكر وزير الداخلية عن أداء الأجهزة الأمنية

    هذا ماحدث في حي الخزامي بمدينة الرياض ...تفاصيل

    السعودية: استشهاد 3 رجال أمن بإطلاق النار في عسير

    ولي العهد يوافق على إطلاق اسمه على كلية الأمن السيبراني

  • رياضة

    ï؟½ مصائب ريال مدريد تتوالى قبل مواجهة بايرن ميونخ
    تلقى ريال مدريد الإسباني، ضربة جديدة، قبل مواجهة بايرن ميونخ الألماني، الثلاثاء المقبل، في إياب نصف نهائي دوري

    مورينيو يكشف "سر تفوق" مانشستر يونايتد

    دعم المصريين يشجع ريال مدريد على ضم صلاح

    صلاح.. أفضل صفقة بتاريخ ليفربول ويستحق الكرة الذهبية

    صلاح ودي بروين وراء تمسك تشيلسي ببقاء موراتا وباكايوكو

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني مساء اليوم الخميس
    أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني مساء اليوم الخميس

    تعرف علي أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 26/أبريل/2018

    الدولار يرتفع لأعلى مستوى في 4 أشهر

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 25/أبريل/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 23/أبريل/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تخلص من الازعاج واجعل حسابك في "واتسآب" مشفراً بصورة كاملة؟
    تخلص من الازعاج واجعل حسابك في "واتسآب" مشفراً بصورة كاملة؟

    كيفية التحقّق من التطبيقات التي يُمكنها الوصول إلى كاميرا وميكروفون هاتف iPhone

    أشياء يمكنك فعلها والآي-فون مقفل تعرف عليها

    قرار صادم من واتساب.. فئات عمرية لن يسمح لها باستخدامه

    كيف تحمي محادثات "واتساب" من أعين المتطفلين؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الإمارات تعتمد قانونًا للسماح للمقيمين بالمشاركة في المسابقات الرياضية الرسمية بالدولة
    كشف القائد العام لشرطة أبوظبي رئيس الهيئة العامة للرياضة، محمد خلفان الرميثي، عن اعتماد مجلس الوزراء القانون

    البشير يعفي وزير الخارجية السوداني من منصبه

    المثابرة على الإصلاح والانفتاح وتحقيق المنفعة المتبادلة والكسب المشترك

    بحث إمكانية مساهمة الولايات المتحدة في دعم صندوقي الرعاية الاجتماعية وتأهل المعاقين

    14 أبريل.. الضربات على سوريا تجدد "ذكريات تاريخية"

عبدالناصر العوذلي
تفكك حزب المؤتمر
الاثنين 8 يناير 2018 الساعة 22:33
عبدالناصر العوذلي

 

حزب المؤتمر الشعبي العام  أصبح حوثيا بامتياز  وذلك أن قياداته التي رافقت صالح مراحل حكمه لم تكن قيادات وطنية بقدر ماكانت قيادات وصولية إنتهازية استغلت وجود صالح في الحكم لتجني أرباحها ومكاسبها الدنيئة  وحينما غادر صالح المشهد السياسي  إنكفأت على نفسها وتركت زعيمها  واستظلت تحت كنف السيد الجديد ولأنهم لامبادىء ولا أخلاق ينضوون تحت لوائها فهم ينساقون بالعصا كما تساق الانعام رغم أن تشبيههم بالانعام يجرح مشاعر الانعام فالبهائم يستفاد منها أما أولئك فلا فائدة ترجى منهم

  ظلت هذه القيادات تحيط بصالح حتى ظننا أن حب صالح يجري منهم مجاري الدم  وأنهم يوقرونه ويقدسونه ولكن للأسف أنهم كانوا يمارسون النفاق السياسي وربما العهر السياسي فحين رأوا أن صاحبهم لم يعد يجدي الوقوف معه ومؤازرته إنسلوا من حوله  وذهب كل منهم يبحث عن مكان له في صف العبيد فهم  لايستطيعون العيش أحرارا ولابد لهم من سيد يعيشون تحت لوائه فحين أجدب صالح   ذهبوا للبحث عن مكان يجدون فيه ماينشدون !!

 

  أشباه رجال ولا رجال  حين عقدوا مؤتمرهم بالأمس في صنعاء وتكلمت المسوخ المؤتمرية عن تجديد ولائهم للتحالف مع الانقلابيين  ومع قتلة زعيمهم حتى أنهم من الخزي والعار تجاوزوا صالح ولم يتطرقوا  إلى مقتله ولم يذكروا من الذي استباح دمه وقتله شر قتلة بل كأن الأمر لم يكن يعنيهم في موقف يدل على هشاشتهم ماهذا وأي آفات هم.   

 

لله  ماأصغر الدنيا كانوا يزبدون ويرعدون في محافلهم السابقه مع الزعيم وينادون بالروح بالدم نفديك يازعيم  كل ذلك كان هراء وكان أفك عظيم 

صادق أمين أبو راس وحسين حازب وبقية المسوخ المؤتمرية كل ما قاموا به كان متوقعا وذلك أن حزب المؤتمر لم يكن حزبا له تجذير شعبي ولم يكن حزبا قويا بايدولوجيا أو بفكر أو ببرنامج وطني لا ليس فيه  من ذلك شيء بل إن حزب المؤتمر  كان قائما على شخصية الزعيم ويستمد قوته من سلطة الزعيم وحين فقد الزعيم السلطة تخلخل الحزب وتفكك وأصبح متصدعا !!

 

حزب المؤتمر الشعبي العام حزبا هشا"  قام وصمد بالسلطة التي كان يملكها وشخصية المؤسس  لكنه حوى في طياته عتاولت الفساد واراذل الخلق الذين لايحملون مبادىء ولا يتصفون بأخلاق  بل كانوا لفيف من الانتهازيين والوصوليين والمتفيدين ولقد كان حزب المؤتمر مخترقا من قبل الحوثيين ولذلك استطاع الحوثييون قتل صالح والسيطرة على مجريات الأمور وهاهم يستنسخون منه نسخة تتوافق مع أهوائهم وتوجهاتهم 

قيادات المؤتمر التي كانت تأتمر بأوامر صالح صنعت من صالح فرعونا وأوهمت صالح بالعظمة والتفرد والتميز ليبنوا مصالحهم  ويتسنى لهم أخذ مناصب قيادية والاستحواذ على مكاسب مادية لكنهم لايحملون ذرة من ضمير ولا إنسانية 
يجمعهم الطبل وتفرقهم العصا 

قيادات المؤتمر التي شاركت الحوثيين حربهم على الوطن طيلة الثلاث سنين يجب أن يصنفوا كمجرمي حرب ولايجب التعاطي معهم  فهم مجرمين وتلطخت أيديهم بدماء أبناء الشعب أيدوا سفك الدماء وكانوا يتلذذون بقتل الشعب اليمني وحجتهم هي نفس حجة الحوثيين الكل بنظرهم دواعش

قيادات المؤتمر  الشعبي العام المنضوية تحت لواء الشرعية  عليهم مراجعة حساباتهم فصاحبكم الذي قتل الشعب اليمني طيلة الثلاث سنين لن يصبح بطلا حين أعلن فك ارتباطه مع الحوثيين فخطابه الأخير كان ضد الشرعية وضد التحالف  وكان يريد حوارا مباشرا مع المملكة متناسيا الرئيس هادي والشرعية والعجب أ ن أولئك  جعلوا منه مجاهدا وشهيدا

مع العلم أن المؤتمر الشعبي العام له قيادة موحدة  ستنطلق بحزب المؤتمر إلى آفاق حرة غير تبعية وهي القيادة الشرعية المتمثلة في فخامة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي والهيكل التنظيمي للمؤتمر  الذي يحمل هم الوطن ويحارب في كل الجبهات من أجل إستعادة الدولة وهذه القيادة هي المعترف بها وغيرها لاوجود له 

 وعلى الشرعية أن تغربل فهناك من الأفاكين والمتسلقين والمتسللين الكثير. ولتعرفنهم في لحن القول 

إقراء ايضاً