الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ نائب السفير الامريكي جنيد يقدم العزاء في استشهاد اللواء الركن محمد صالح طماح
    قدم نائب سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى اليمن جنيد منير واجب العزاء في استشهاد رئيس هيئة الاستخبارات العس

    وزير الاعلام: سنوات الحرب المريرة لا يفترض أن تشرعن لوجود المليشيا الانقلابية

    مقتل العشرات من القاعدة بغارات التحالف في أبين

    وزير الداخلية يكشف تورط المليشيا الحوثية دعم ورعاية الإرهاب وتصديره إلى المحافظات المحررة

    رئيس الوزراء يؤكد حرص الحكومة على تطوير القطاعات الاقتصادية والخدمية

  • عربية ودولية

    ï؟½ لندن تستدعي سفير إيران فيما يتعلق بقضية موظفة الإغاثة رفضت التجسس ضد بريطانيا
    استدعت وزارة الخارجية البريطانية السفير الإيراني احتجاجا على ظروف اعتقال البريطانية من أصل إيراني نازانين زاغر

    «السترات الصفراء» تنتقل إلى لندن

    21 قتيلا جراء انهيار منجم فحم بالصين

    انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل ثلاثة ويصيب 52 اخرين

    واشنطن تعلن عقد قمة دولية حول إيران والشرق الأوسط الشهر المقبل

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 
    وأعلن متحدث باسم العائلة وفاة الرئيس الأميركي السابق جورج إتش.دبليو الذي كان يعاني من عدة أمراض. 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

    من داخل النظام الإيراني.. اعترافات تكشف حجم الكارثة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية تنفي أنباء إعادة فتح سفارتها في دمشق
    نفت وزارة الخارجية السعودية اليوم (الاثنين) أنباء إعادة فتح سفارتها في العاصمة السورية دمشق، وأعلنت الوزارة في

    الملك سلمان يلتقي وزير الخارجية الأميركي لبحث مستجدات الأوضاع بالمنطقة

    السعودية تمنح أول مشروع لإنتاج طاقة الرياح لتحالف عالمي تبلغ تكلفته 500 مليون دولار

    «أنتِ طالق».. بـ SMS غداً بالمملكة السعودية

    الكويت لا تستطيع استضافة مباريات من مونديال قطر...أحمد اليوسف أكد صعوبة تطبيق شروط الفيفا

  • رياضة

    ï؟½ غدًا ..منتخبنا يواجه فيتنام في فرصة أخيرة لنيل المركز الثالث بالمجموعة
    يخوض منتخبنا الوطني غدا اخر مباراته في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الرابعة ببطولة كأس آسيا 2019 لكرة ال

    برشلونة.. أول فريق كرة قدم ينفق أكثر من نصف مليار يورو على أجور لاعبيه

    بيليه يبرر قسوته على نيمار

    موعد مواجهة ريال مدريد وبرشلونة

    ميسي وسواريز يقودان برشلونة للفتك بإيبار

  • اقتصاد

    ï؟½ ديبالا:محظوظ بالعب الى جانب ميسي و"الدون" كريستيانو رونالدو.
    أدلى النجم الأرجتنيني باولو ديبالا بتصريحات صحفية تحدث خلالها عن تجربته باللعب إلى جانب كل من "الساحر" ليونيل

    النفط يصعد 1% مع خفض الإمدادات لكن تباطؤ الاقتصاد ينال من توقعات الطلب

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 13/1/2019

    استيراد مواد أساسية بنحو 314 مليون $ من الوديعة السعودية في 2018م

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 12/1/2019

  • تكنولوجيا

    ï؟½ إدمان «فيسبوك» لا يختلف عن تعاطي المخدرات
    كشفت دراسة بريطانية حديثة أن مدمني وسائل التواصل الاجتماعي، خصوصا «فيسبوك»، يظهرون نفس السلوكيات الخطرة لمدمني

    سامسونغ تطرح تلفزيون "البلاطة".. يمكنك تغيير حجمه كما تريد

    هاتف آيفون الجديد بـ3 كاميرات لإظهار المجسمات بشكل أدق

    في أول حدث تاريخي يشهده العالم المسبار الصيني يهبط على الجانب المظلم من القمر

    تحذير من خطأ يحول آيفون إلى "شيء غير قابل للاستخدام

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

عبدالناصر العوذلي
تفكك حزب المؤتمر
الاثنين 8 يناير 2018 الساعة 22:33
عبدالناصر العوذلي

 

حزب المؤتمر الشعبي العام  أصبح حوثيا بامتياز  وذلك أن قياداته التي رافقت صالح مراحل حكمه لم تكن قيادات وطنية بقدر ماكانت قيادات وصولية إنتهازية استغلت وجود صالح في الحكم لتجني أرباحها ومكاسبها الدنيئة  وحينما غادر صالح المشهد السياسي  إنكفأت على نفسها وتركت زعيمها  واستظلت تحت كنف السيد الجديد ولأنهم لامبادىء ولا أخلاق ينضوون تحت لوائها فهم ينساقون بالعصا كما تساق الانعام رغم أن تشبيههم بالانعام يجرح مشاعر الانعام فالبهائم يستفاد منها أما أولئك فلا فائدة ترجى منهم

  ظلت هذه القيادات تحيط بصالح حتى ظننا أن حب صالح يجري منهم مجاري الدم  وأنهم يوقرونه ويقدسونه ولكن للأسف أنهم كانوا يمارسون النفاق السياسي وربما العهر السياسي فحين رأوا أن صاحبهم لم يعد يجدي الوقوف معه ومؤازرته إنسلوا من حوله  وذهب كل منهم يبحث عن مكان له في صف العبيد فهم  لايستطيعون العيش أحرارا ولابد لهم من سيد يعيشون تحت لوائه فحين أجدب صالح   ذهبوا للبحث عن مكان يجدون فيه ماينشدون !!

 

  أشباه رجال ولا رجال  حين عقدوا مؤتمرهم بالأمس في صنعاء وتكلمت المسوخ المؤتمرية عن تجديد ولائهم للتحالف مع الانقلابيين  ومع قتلة زعيمهم حتى أنهم من الخزي والعار تجاوزوا صالح ولم يتطرقوا  إلى مقتله ولم يذكروا من الذي استباح دمه وقتله شر قتلة بل كأن الأمر لم يكن يعنيهم في موقف يدل على هشاشتهم ماهذا وأي آفات هم.   

 

لله  ماأصغر الدنيا كانوا يزبدون ويرعدون في محافلهم السابقه مع الزعيم وينادون بالروح بالدم نفديك يازعيم  كل ذلك كان هراء وكان أفك عظيم 

صادق أمين أبو راس وحسين حازب وبقية المسوخ المؤتمرية كل ما قاموا به كان متوقعا وذلك أن حزب المؤتمر لم يكن حزبا له تجذير شعبي ولم يكن حزبا قويا بايدولوجيا أو بفكر أو ببرنامج وطني لا ليس فيه  من ذلك شيء بل إن حزب المؤتمر  كان قائما على شخصية الزعيم ويستمد قوته من سلطة الزعيم وحين فقد الزعيم السلطة تخلخل الحزب وتفكك وأصبح متصدعا !!

 

حزب المؤتمر الشعبي العام حزبا هشا"  قام وصمد بالسلطة التي كان يملكها وشخصية المؤسس  لكنه حوى في طياته عتاولت الفساد واراذل الخلق الذين لايحملون مبادىء ولا يتصفون بأخلاق  بل كانوا لفيف من الانتهازيين والوصوليين والمتفيدين ولقد كان حزب المؤتمر مخترقا من قبل الحوثيين ولذلك استطاع الحوثييون قتل صالح والسيطرة على مجريات الأمور وهاهم يستنسخون منه نسخة تتوافق مع أهوائهم وتوجهاتهم 

قيادات المؤتمر التي كانت تأتمر بأوامر صالح صنعت من صالح فرعونا وأوهمت صالح بالعظمة والتفرد والتميز ليبنوا مصالحهم  ويتسنى لهم أخذ مناصب قيادية والاستحواذ على مكاسب مادية لكنهم لايحملون ذرة من ضمير ولا إنسانية 
يجمعهم الطبل وتفرقهم العصا 

قيادات المؤتمر التي شاركت الحوثيين حربهم على الوطن طيلة الثلاث سنين يجب أن يصنفوا كمجرمي حرب ولايجب التعاطي معهم  فهم مجرمين وتلطخت أيديهم بدماء أبناء الشعب أيدوا سفك الدماء وكانوا يتلذذون بقتل الشعب اليمني وحجتهم هي نفس حجة الحوثيين الكل بنظرهم دواعش

قيادات المؤتمر  الشعبي العام المنضوية تحت لواء الشرعية  عليهم مراجعة حساباتهم فصاحبكم الذي قتل الشعب اليمني طيلة الثلاث سنين لن يصبح بطلا حين أعلن فك ارتباطه مع الحوثيين فخطابه الأخير كان ضد الشرعية وضد التحالف  وكان يريد حوارا مباشرا مع المملكة متناسيا الرئيس هادي والشرعية والعجب أ ن أولئك  جعلوا منه مجاهدا وشهيدا

مع العلم أن المؤتمر الشعبي العام له قيادة موحدة  ستنطلق بحزب المؤتمر إلى آفاق حرة غير تبعية وهي القيادة الشرعية المتمثلة في فخامة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي والهيكل التنظيمي للمؤتمر  الذي يحمل هم الوطن ويحارب في كل الجبهات من أجل إستعادة الدولة وهذه القيادة هي المعترف بها وغيرها لاوجود له 

 وعلى الشرعية أن تغربل فهناك من الأفاكين والمتسلقين والمتسللين الكثير. ولتعرفنهم في لحن القول 

إقراء ايضاً