الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وزير النقل : الحكومة ستعلن التعبئة العامة لمواجهة الانتقالي جنوب اليمن
    الرئاسة اليمنية هي التي تقود المعركة العسكرية والسياسية على كافة الجبهات للحافظ على اليمن وإسقاط التمرد في عدن

    عدن : استمرار حملة الاعتقالات والمداهمات لمنازل نشطاء معارضين لتوجهات مليشيا ما يسمى بالانتقالي 

    واشنطن: دعم الإيرانيين للحوثيين تهديد للأمن والاستقرار وللشركاء

    بن سلمان يتخذ مواقف صارمة تربك زعيم الانقلاب عيدروس الزبيدي في جدة

    عدن : شاهد بالصور ماذا يحدث في قصر المعاشيق من قبل مليشيا الانتقالي

  • عربية ودولية

    ï؟½ المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي
    المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي

    البرهان يؤدي اليمين رئيسا للمجلس السيادي السوداني

    ما أهمية خان شيخون الاستراتيجية في معركة إدلب؟

    بالصور.. الرئيس السوداني السابق في "قفص الاتهام"

    السودان.. إرجاء تشكيل المجلس السيادي 48 ساعة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ هكذا ظهر رئيس السودان الأسبق في قفص الاتهام ؟
    ظهر الرئيس السوداني السابق عمر البشير، الاثنين، لأول مرة، وهو داخل قفص الاتهام، أثناء أول جلسة لمحاكمته عقدت ف

    الاسوشييتد برس تكشف عن أضخم عمليات الفساد "عالمياً"  لمنظمات الأمم المتحدة العاملة في اليمن 

    المعارضة الإيرانية تفضح قراصنة «الملالي» في الخليج

    فلكيا.. عيد الأضحى يوم الأحد 11 أغسطس

    السعودية: أي مساس بحرية الملاحة البحرية يعد انتهاكاً للقانون الدولي ويجب ردعه

  • شؤون خليجية

    ï؟½ المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج
    المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج

    إقرار تعديلات جديدة تعزز مكانة المرأة السعودية

    السعودية تتحرى هلال ذي الحجة.. والفلك يقول كلمته

    وصول اكثر من نصف مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك الحج لهذا العام

    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

  • رياضة

    ï؟½ رونالدو يكشف موقفه من الاعتزال وسر تفضيله ليوفنتوس
    رونالدو يكشف موقفه من الاعتزال وسر تفضيله ليوفنتوس

    مستقبل ديمبيلي مع برشلونة تحدد بنسبة 1000 في المئة

    مانشستر يونايتد يدين الإساءة العنصرية ضد بوغبا

    عملاق جديد ينافس برشلونة والريال.. ويدخل على خط "صفقة نيمار"

    برشلونة يعلن تفاصيل "صفقة كوتينيو" لبايرن ميونيخ

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار
    الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار

    أسعار الذهب مستقرة بعد هبوط عن "المستوى المهم"

    الاقتصاد الأميركي.. خبراء: القادم أسوأ

    تعرف على أسعار العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم الاثنين

    النفط يرتفع حاذيا حذو الأسهم

  • تكنولوجيا

    ï؟½ إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون
    إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون

    إياك واستخدام "شاحن الهاتف" الخاص بآخرين

    نظام هواوي الجديد.. هل يدعم التطبيقات الشهيرة؟

    5 خطوات بسيطة لتعزيز سرعة هاتفك القديم

    خطأ "قاتل" يرتكبه مستخدمو "آيفون" يهلك البطارية

  • جولة الصحافة

    ï؟½ جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها
    جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها

    مفاجأة تكشف "أصل" رئيس وزراء بريطانيا الجديد

    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

محمد القادري
الكابتن هادي يسدد هدف في مرمى ترامب
الأحد 24 ديسمبر 2017 الساعة 18:42
 محمد القادري

 

أعذروني فأنا لم اعرف ان سحب قرار ترامب المتضمن اعلان القدس عاصمة لإسرائيل من الامم المتحدة ناتج عن مشروع تقدمت به دولة اليمن بقيادة فخامة الرئيس هادي ، والسبب أننا مشردون من الحوثي نعيش مختفون ولا نطلع على كل الاخبار نتيجة ضعف النت وعدم القدرة على فتح المواقع المحجوبة بالاضافة إلى اقتصادنا بباقة النت نتيجة الظروف التي نعيشها  و التي تفرض علينا عدم تصفح الاخبار والمواقع بكثرة  حتى لا تنتهي باقة النت بسرعة .


في آخر ليلة أمس لفت نظري خبر من مصادر موثوقة يتحدث عن المشروع اليمني  الذي اجبر الامم المتحدة على سحب قرار الرئيس الأمريكي ترامب ، فصحت بأعلى صوتي مش معقول يا سلام عليك يا سلام عليك ... صديقي النائم بجانبي استيقظ مذعوراً وقال لي : ايش فيك هل تشاهد مباراة وسجل المنتخب اليمني هدف في خليجي 23؟؟ 


قلت له : لا لا لا ولكن الكابتن  هادي سجل هدف في مرمى ترامب !!!

 الدولة الشرعية اليمنية التي يقودها فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي تتقدم بإسم المجموعة العربية بقرار ينتصر للقدس عاصمة الدولة الفلسطينية وتهزم قرار ترامب لإعلان القدس عاصمة لإسرائيل ، يا له من شرف عظيم وانجاز اسلامي عربي كبير .


هادي أول رئيس يمني ينتصر للقدس وفلسطين بخطوة عملية ناجحة وموقف تأريخي متميز ، ولو لم يكن له إلا هذا الانجاز لكفاه ان يظل مخلداً في صفحات التأريخ وفخراً وشرفاً لكل يمني وعربي جيلاً بعد جيل .

بعد الهزيمة التأريخية والخسارة المدوية التي تلقاها ترامب أمام الكابتن اليمني العربي الاسلامي هادي ، خرج ترامب غاضباً منكسراً مطأطأً رأسه وقام يصرح ويقول من حق جماعة الحوثي ان تحصل على تسوية سياسية .
كأنني أتخيل ان هادي رد عليه وقال : سيفشل مشروعك الخاص بابنتك جماعة الحوثي في صنعاء كما فشل مشروعك الخاص بابنتك إسرائيل في القدس ، ولقد عجزت يا ترامب ان تنتصر لإسرائيل وهي دولة قوية بجيشها وسلاحها وستعجز ان تنتصر لانقلاب جماعة  الحوثي ذات الجيش الميليشاوي والولعة البردقانية   .

 سألوا ترامب لماذا نجح وعد بلفور في عام 1917 ولم تنجح أنت في 2017 ؟؟
فقال لهم : بلفور نجح لأنه لم يكن موجود في ذلك العهد  رئيس يمني اسمه هادي !!!

هادي اليمني العربي الأصيل الذي تحالف مع اشقاءه العرب لينتصر لليمن ويدافع عن العروبة والحرم من المشروع الإيراني الفارسي ، هاهو يتقدم باسم اشقاءه العرب لينتصر لفلسطين ويدافع عن المسجد الاقصى من المشروع الأمريكي الإسرائيلي .
هادي الذي يناطح إيران وسينتصر لكل يمني هاهو يناطح أمريكا وانتصر لكل عربي .
هادي شخصية يمنية عربية فريدة في شجاعتها وعظيمة في مواقفها وثابتة في مبادئها وناجحة في مسارها .

 هذا هو هادي ودولته الشرعية يا جماعة الحوثي الانقلابية ، انتصروا للقدس وحققوا الموت لأمريكا وإسرائيل بخطوات عملية أمام العالم ، ولم يكونوا كأمثالكم وسيدكم عبدالملك الحوثي ترفعون مجرد شعارات الموت لأمريكا وإسرائيل وانتم في الواقع تقتلون الشعب اليمني وترتكبون جرائم بحقه اسوأ مما ترتكبه إسرائيل بحق الشعب الفلسطيني .


الانتصار للقدس يا حوثي ليس مجرد مظاهرات وزوامل وخطابات هي في حقيقتها مجرد تقية تمارسها تدعي الموت لأمريكا في الظاهر وتعمل لتحيا أمريكا في الباطن .

 هذه هي دولة اليمن الشرعية  يا إيران ، تقدمت اليمن باسم المجموعة العربية  بمشروع ينتصر للقدس ولم تتقدم إيران ومن معها .
الآن ظهرت الحقيقة ، كنتم تدعون ان اليمن ومن معها من العرب حلفاء لإسرائيل وعملاء لمشروعها الصهيوني ، ولكن الأمر اتضح ان إيران ومن معها هم العملاء والحلفاء .


هدف المشروع الإيراني الفارسي والمشروع الأمريكي الإسرائيلي واحد في المنطقة العربية ، وكلاهما يسعان لاحتلال العرب وتقسيمه وكلاهما يكمل الآخر ، فالمشروع الايراني يريد يحتل النصف ويعلن عاصمته مكة والمشروع الأمريكي الاسرائيلي يريد احتلال النصف الآخر وتكون عاصمته القدس .

يا فخامة الرئيس هادي لقد أصبحت اليوم علماً يمنياً عربياً إسلامياً يرفرف في شتى البقاع ، واصبحت وساماً في صدور مئات الالاف من الملايين في العالم ، انت فخر لكل مواطن يمني وكل قومي عربي وكل مسلم في الكرة الارضية ..


تفتخر فيك اليمن وتفتخر فيك فلسطين برجالها ونساءها وشبابها ، ويفتخر فيك كل اشقاءك العرب الذين يقفوا معك ويساندوك.
انت اليوم يا هادي حديث كل اقلام المؤرخين الذين سيخطونك بحروف من نور على صفحات من ذهب تأريخاً خالداً مدى الازمان يدرسه ويتعلمه ويقرأه الجيل تلو الجيل حتى يرث الله الارض ومن عليها .

عفواً يا فخامة الرئيس الوالد فقلمي عاجز ان يوفيك حقك مهما كتب عنك انه يعترف بتقصيره وعجزه ويطالبك بأن تمنحه المسامحة وتلتمس له العذر .

لا تستطيعون ان تعرفون  كم أنا فخور اليوم ... أكثر مما تتوقعون وأكثر وأكثر بكثير ... وبمثل هادي فليفتخر المفتخرون ولا حرج .

إقراء ايضاً