الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وزير النقل : الحكومة ستعلن التعبئة العامة لمواجهة الانتقالي جنوب اليمن
    الرئاسة اليمنية هي التي تقود المعركة العسكرية والسياسية على كافة الجبهات للحافظ على اليمن وإسقاط التمرد في عدن

    عدن : استمرار حملة الاعتقالات والمداهمات لمنازل نشطاء معارضين لتوجهات مليشيا ما يسمى بالانتقالي 

    واشنطن: دعم الإيرانيين للحوثيين تهديد للأمن والاستقرار وللشركاء

    بن سلمان يتخذ مواقف صارمة تربك زعيم الانقلاب عيدروس الزبيدي في جدة

    عدن : شاهد بالصور ماذا يحدث في قصر المعاشيق من قبل مليشيا الانتقالي

  • عربية ودولية

    ï؟½ المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي
    المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي

    البرهان يؤدي اليمين رئيسا للمجلس السيادي السوداني

    ما أهمية خان شيخون الاستراتيجية في معركة إدلب؟

    بالصور.. الرئيس السوداني السابق في "قفص الاتهام"

    السودان.. إرجاء تشكيل المجلس السيادي 48 ساعة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ هكذا ظهر رئيس السودان الأسبق في قفص الاتهام ؟
    ظهر الرئيس السوداني السابق عمر البشير، الاثنين، لأول مرة، وهو داخل قفص الاتهام، أثناء أول جلسة لمحاكمته عقدت ف

    الاسوشييتد برس تكشف عن أضخم عمليات الفساد "عالمياً"  لمنظمات الأمم المتحدة العاملة في اليمن 

    المعارضة الإيرانية تفضح قراصنة «الملالي» في الخليج

    فلكيا.. عيد الأضحى يوم الأحد 11 أغسطس

    السعودية: أي مساس بحرية الملاحة البحرية يعد انتهاكاً للقانون الدولي ويجب ردعه

  • شؤون خليجية

    ï؟½ المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج
    المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج

    إقرار تعديلات جديدة تعزز مكانة المرأة السعودية

    السعودية تتحرى هلال ذي الحجة.. والفلك يقول كلمته

    وصول اكثر من نصف مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك الحج لهذا العام

    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

  • رياضة

    ï؟½ رونالدو يكشف موقفه من الاعتزال وسر تفضيله ليوفنتوس
    رونالدو يكشف موقفه من الاعتزال وسر تفضيله ليوفنتوس

    مستقبل ديمبيلي مع برشلونة تحدد بنسبة 1000 في المئة

    مانشستر يونايتد يدين الإساءة العنصرية ضد بوغبا

    عملاق جديد ينافس برشلونة والريال.. ويدخل على خط "صفقة نيمار"

    برشلونة يعلن تفاصيل "صفقة كوتينيو" لبايرن ميونيخ

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار
    الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار

    أسعار الذهب مستقرة بعد هبوط عن "المستوى المهم"

    الاقتصاد الأميركي.. خبراء: القادم أسوأ

    تعرف على أسعار العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم الاثنين

    النفط يرتفع حاذيا حذو الأسهم

  • تكنولوجيا

    ï؟½ إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون
    إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون

    إياك واستخدام "شاحن الهاتف" الخاص بآخرين

    نظام هواوي الجديد.. هل يدعم التطبيقات الشهيرة؟

    5 خطوات بسيطة لتعزيز سرعة هاتفك القديم

    خطأ "قاتل" يرتكبه مستخدمو "آيفون" يهلك البطارية

  • جولة الصحافة

    ï؟½ جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها
    جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها

    مفاجأة تكشف "أصل" رئيس وزراء بريطانيا الجديد

    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

محمد القادري
الشهيد صالح ثلاثة أيام فقط
الثلاثاء 5 ديسمبر 2017 الساعة 17:58
 محمد القادري

 

آخر ثلاثة أيام في حياة الشهيد علي عبدالله صالح الرئيس السابق ، هي العمر الحقيقي الذي عاشه وسجل فيه موقفاً اكبر من مواقف ثلاثين سنة ، وسطر فيه تأريخاً أعظم من تأريخ ثلاثة عقود ، فمنذ إعلان الشهيد صالح تخليه عن الشراكة مع الحوثي ورفضه لمشروع إيران وعودته لفضاء العروبة ، دخل حياة جديدة في آخر عمره كتبها التأريخ بحروف من ذهب على صفحات من نور ، فالشهيد قد سلك درباً مميزاً ونال شرفاً عظيماً من خلال الوقوف ضد مشروع إيران في اليمن ومواجهة جماعة الحوثي حتى نال الشهادة وارتقى إلى ربه شهيداً ، لتصبح آخر ثلاثة أيام في حياة صالح كافية على اصدار الاحكام عليه ، لأن العبرة في النهاية وليست في البداية ، ونهاية صالح كانت عربية وحدوية قومية مقاومة استشهادية .

 

 كنت من قبل تخلي صالح عن الحوثي ، أخاف من ان تقوم دول التحالف والشرعية بالحسم وتحرير صنعاء في ظل توحد طرفي الانقلاب ، لأني كنت انظر إلى الجانب الفكري وليس للجانب العسكري والاداري ، فعندما تكون نهاية صالح وهزيمته على ايدي التحالف العربي والشرعية فأن انصار صالح سيتمسكون بالفكر الحوثي وسيترسخ في قلوبهم حب إيران وسيكونوا اصحاب ميول كبير نحو المشروع الفارسي ، ولكن عندما يختلف صالح مع الحوثي او تكون نهايته على أيديهم فإنه في هذه الحالة سينقذ انصاره الذي ساندوا الحوثي وتأثروا بفكره بسبب موقف صالح السياسي وتحالفه معهم ، وسيعود اتباعه لجادة الصواب ويختلفون مع مشروع إيران ويعادون جماعته الطائفية ويساندون الدولة الشرعية ذات الهوية اليمنية و القومية العربية .

 

 الشهيد صالح الذي بتحالفه مع الحوثيين أرتكب أسوأ خطأ جعل انصاره اصدقاء لإيران وسنداً لجماعتها الشيطانية التي استغلت ذلك التحالف والتقارب  لنشر سمومها الفكرية في أوساطهم .
والشهيد صالح الذي اعلن تخليه عن الحوثي قد عاد بذلك إلى جادة الصواب وأنقذ نفسه وأنقذ انصاره من الخطأ الفادح ، واعلن التوبة التي من خلالها كشف الوجه القبيح والسيئ لجماعة الحوثي التي اعتبرت توبته خيانة وارتكبت بحقه أبشع جريمة .

 

انا اعتبر خلاف صالح مع الحوثي هو حباً من الله لليمن وتدخل إلاهي لانقاذها.
واعتبر ايضاً موت صالح شهيداً هو حباً من الله لصالح الذي نال الشهادة وهو مواجهاً لجماعة الحوثي التي ابتهجت بمقتله وعزرت بجثته ، وهذا افضل من ان يموت على فراشه وهو متحالفاً مع جماعة الحوثي التي ستصدر بيان تنعيه وتعزي اهله وانصاره .
فالشهيد صالح قد منحه الله خاتمة حسنة والأعمال بالخواتيم ....

 

رحم الله الشهيد علي عبدالله صالح .

إقراء ايضاً