صالح والحوثي بين السبب الوحيد والحل البسيط

محمد القادري
الثلاثاء ، ١٤ نوفمبر ٢٠١٧ الساعة ٠٤:٥٤ مساءً

 

لو جلسنا مع انفسنا قليلاً لنفكر ، وتسائلنا ما هو السبب لكل ما يحدث في اليمن ؟ 
ما هو السبب لهذه الحرب واراقة الدماء والخراب والدمار والمواجهات ؟ 
ما هو السبب للسلب والنهب والتقطع والسرقات ؟ 
ما هو السبب للفوضى وغياب الدولة ونهب المال العام والفساد ومصادرة الحقوق وانقطاع المرتبات ؟ ما هو السبب لارتفاع الاسعار وشحة الغذاء والماء وانعدام الخدمات ؟ 
ما هو السبب لتردي الاوضاع وقسوة العيش وارتفاع المعاناة ؟ 
ما هو السبب لكل هذه المشاكل والمصائب والبلاوي والجرائم ؟ 
ما هو السبب لكلما يحدث في الوطن وكلما يعانيه الشعب ؟ 
ما هو السبب لكلما يحصل في اليمن حالياً ؟؟ 


سنجد ان الاجابة على كل تلك التساؤلات ستوضح ان هناك سبب وحيد لكما يحدث ويدور ، وهذا السبب هو الانقلاب على مؤسسات الدولة ، ولو لم يحدث هناك انقلاب لما حدث كلما يحدث.
إذاً طرفي الانقلاب صالح والحوثي اللذان انقلبوا على مؤسسات الدولة هما السبب الرئيسي والوحيد لكل ما يحدث .

 

 ولو جلسنا مع انفسنا لنفكر ، ونقول ما هو الحل لكلما يحدث ويدور ويحصل في اليمن ؟ 
ما هو الحل لايقاف الحرب ونزيف الدماء وعودة الامن والامان  والاستقرار والسلم والسلام ؟
ما هو الحل لعودة النظام والقانون والعدالة والمساواة ؟
ما هو الحل لعودة الخدمات الاساسية وتوفير الغذاء والدواء وتسليم المرتبات وتخفيض الاسعار ؟ 
ما هو الحل وما هو الحل للخروج من كل هذه البلاوي وايقاف كل هذه المشاكل والتخلص من كل هذه المعاناة ؟ 


ما هو الحل لانقاذ الوطن والمواطن واليمن والشعب ؟ 
سنجد ان الاجابة تقول ان الحل هو ازاحة الانقلاب وتحرير الدولة واليمن منه ، اي الانقلاب اذا رفع يديه عن مؤسسات الدولة وسلم سلاح ميليشياته للجيش التابع للدولة ستنتهي الحرب وتنتهي كل الجرائم والمشاكل .
إذاً الحل بسيط جداً ، اي ان صالح والحوثي طرفي الانقلاب لو سلموا مؤسسات الدولة  وانسحبوا عن المواجهات واعلنوا السلام والتوجه نحو العيش في اليمن كمواطنين صالحين ، ستنتهي هذه الحرب والمعاناة وتعود الدولة وتعود معها الحياة الكريمة للمواطن .
من كان السبب الوحيد فيما يحدث سيكون هو الحل ايضاً ،  صالح والحوثي هما السبب ، وصالح والحوثي في يديهما الحل .

جريمة اغتصاب طفل في تعز