بن بريك يفضح نفسه !!

محمد القادري
الخميس ، ٢٦ اكتوبر ٢٠١٧ الساعة ٠٤:٥٩ مساءً

 

المهستر المجنون محافظ حضرموت السابق احمد بلا بريك يتهم محافظة ابين بانها ارهابية ، وهو بهذه الطريقة يفضح نفسه فقط لا غير ، كون من يريد الصاق تهمة الارهاب على ابين هو نفسه من يقف وراء تصدير الارهاب لهذه المحافظة من بقية المحافظات ويستهدفها ويتآمر مع الارهاب ضدها ، بل ويقف مع الارهاب ويدعمه ويسانده ، فالحقيقة تؤكد ان أبين ليست ارهابية ولكنها المستهدف الاول للارهاب .

 

 المؤامرة على محافظة أبين وتصدير الارهاب اليها ليست وليدة اللحظة ، فقد بدأت تلك المؤامرة في عهد الرئيس السابق وتم تصدير الارهابيين من كل المحافظات الشمالية والجنوبية اليها ، بهدف تشويه هذه المحافظة ، وتشويه ابنها القائد عبدربه منصور هادي عندما كان نائباً للرئيس ، وهدف صالح تشويه نائبه من اجل ان يقول انه سلمه ملف مكافحة الارهاب في محافظته ولكنه فشل بالاضافة إلى اهداف اخرى منها الابتزاز للخارج وتشويه سمعة ابين وتأريخها النضالي بل وتشويه الجنوب بشكل عام ،  وبعد تنحي صالح وصعود هادي رئيس لليمن كأول شخص جنوبي يتربع على عرش صنعاء .

 

 قام صالح باستخدام ورقة الارهاب في ابين وتوجهت اليها عناصر الارهاب من كل المحافظات لتسقط ابين في يدي الارهاب ولكن فخامة الرئيس هادي استطاع تحريرها من الارهاب آنذاك ، واليوم من يتهم ابين بالارهاب يعتبر شريكاً للارهاب وشريكا لصالح في استخدام هذه الورقة ، وكما هو معروف ان مشروع الارهاب لن يستفيد منه حالياً الا مشروع الانقلاب ومشروع الانفصال ، وهذا مما لا يدع مجالاً للشك حول معرفة من يقف وراء مشروع الارهاب ويسانده ويموله .

 

 منزعجون من أبين لانها حالياً  حصناً منيعاً لمشروع الدولة اليمنية اليمن الاتحادي ومشروع ثورتي سبتمبر واكتوبر ، بالاضافة إلى توحد ابناءها صفاً واحداً وعدم قدرة احد على تمزيق شملهم وخلخلتهم من الداخل  ، ولهذا يستهدفونها بالارهاب ويتهمونها بأنها إرهابية ايضاً ، وهم في الحقيقة يفضحون انفسهم ويميطون الاقنعة عن وجوههم .

جريمة اغتصاب طفل في تعز