الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ تأكيدات رسمية من "الجوازات" بفرض رسوم على هؤلاء المقيمين
    تأكيدات رسمية من "الجوازات" بفرض رسوم على هؤلاء المقيمين

    800 سلة غذائية من مركز الملك سلمان لنازحي ذمار بمحافظة مأرب

    طيران التحالف يستهدف مواقع الميليشيا بمحافظة البيضاء

    العميد صادق سرحان ينجو من محاولة اغتيال

    تلويح حوثي بإعدامات فورية ضد الإعلاميين المعارضين للجماعة

  • عربية ودولية

    ï؟½ الحريري وميقاتي.. اتهامات تتجدد قبل الانتخابات
    مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية اللبنانية ترتفع حدة السجالات الانتخابية وتبادل الاتهامات ويظهر جليا التنا

    ميليشيا حزب الله تعتدي بالضرب على المرشح علي الأمين

    الغضب الإيراني يتصاعد.. والنظام يلجأ لمناورة جديدة

    وزارة الداخلية الإيرانية تحقق بفيديو لسحل فتاة علي أيدي الشرطة العسكرية

    البنتاغون: نظام الأسد ما زال قادرا على الهجوم بالكيماوي

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ مدمرات صينية ومقاتلات "تروّع" تايوان.. وبكين تستعرض في فيديو
    أبحرت سفن حربية صينية في المياه جنوبي تايوان وأجرت تدريبات عسكرية في غرب المحيط الهادي، ضمن سلسلة مناورات

    ماذا تعرف عن رئيس كوبا الجديد؟

    هذه أسباب إقالة وزير الخارجية السوداني ابراهيم غندور

    من هم الزعماء أل 6 الذين تغيبوا عن حضور القمة العربية أل 29 ...تفاصيل

    البنتاغون:استهدفنا المنشآت الخاصة بسلاح الأسد الكيمياوي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ ما هو مشروع "الـقديـة" الذي سيدشنه العاهل السعودي؟
    يـدشـن العاهل السعودي، الـملك سـلمان بن عبد العزيز، السبت المقبل، مشـروع "القدية"، الوجھة الترفيھية

    الملك سلمان يشكر وزير الداخلية عن أداء الأجهزة الأمنية

    هذا ماحدث في حي الخزامي بمدينة الرياض ...تفاصيل

    السعودية: استشهاد 3 رجال أمن بإطلاق النار في عسير

    ولي العهد يوافق على إطلاق اسمه على كلية الأمن السيبراني

  • رياضة

    ï؟½ مصائب ريال مدريد تتوالى قبل مواجهة بايرن ميونخ
    تلقى ريال مدريد الإسباني، ضربة جديدة، قبل مواجهة بايرن ميونخ الألماني، الثلاثاء المقبل، في إياب نصف نهائي دوري

    مورينيو يكشف "سر تفوق" مانشستر يونايتد

    دعم المصريين يشجع ريال مدريد على ضم صلاح

    صلاح.. أفضل صفقة بتاريخ ليفربول ويستحق الكرة الذهبية

    صلاح ودي بروين وراء تمسك تشيلسي ببقاء موراتا وباكايوكو

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني مساء اليوم الخميس
    أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني مساء اليوم الخميس

    تعرف علي أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 26/أبريل/2018

    الدولار يرتفع لأعلى مستوى في 4 أشهر

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 25/أبريل/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 23/أبريل/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تخلص من الازعاج واجعل حسابك في "واتسآب" مشفراً بصورة كاملة؟
    تخلص من الازعاج واجعل حسابك في "واتسآب" مشفراً بصورة كاملة؟

    كيفية التحقّق من التطبيقات التي يُمكنها الوصول إلى كاميرا وميكروفون هاتف iPhone

    أشياء يمكنك فعلها والآي-فون مقفل تعرف عليها

    قرار صادم من واتساب.. فئات عمرية لن يسمح لها باستخدامه

    كيف تحمي محادثات "واتساب" من أعين المتطفلين؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الإمارات تعتمد قانونًا للسماح للمقيمين بالمشاركة في المسابقات الرياضية الرسمية بالدولة
    كشف القائد العام لشرطة أبوظبي رئيس الهيئة العامة للرياضة، محمد خلفان الرميثي، عن اعتماد مجلس الوزراء القانون

    البشير يعفي وزير الخارجية السوداني من منصبه

    المثابرة على الإصلاح والانفتاح وتحقيق المنفعة المتبادلة والكسب المشترك

    بحث إمكانية مساهمة الولايات المتحدة في دعم صندوقي الرعاية الاجتماعية وتأهل المعاقين

    14 أبريل.. الضربات على سوريا تجدد "ذكريات تاريخية"

فيصل العواضي
دولة الرئيس كتبت فأوضحت وبينت ابرا الله ذمتك
الخميس 12 اكتوبر 2017 الساعة 01:00
فيصل العواضي


يقول المثل العربي قطعت جهيدة قول كل خطيب وهنا نقول قطع بن دغر لسان كل متخرص ومتربص فقد كان بامكانه ايكال الأمر الى احد مستشاريه او وزير الاعلام وهو ما تلجأ اليه الحكومات في توضيح مواقفها لكن أن يكتب رئيس الحكومة شخصيا فهذا يعني أننا في قمة الشفافية وان الرجل ليس لديه ما يخاف منه وانه أيضا يحترم مواطنيه وابناء شعبه فيكتب بنفسه موضحا الحقائق وواضعا النقاط على الحروف وهذا هو ما أكسب بن دغر حب الناس واعني بالناس السواد الأعظم من المواطنين أما اصحاب الأجندات الخاصة فلم يسلم منهم حتى الأنبياء المرسلون من الله فما بالك بهادي وبن دغر.


وكنت قد كتبت مقالا سابقا بعنوان بن دغر وعودة الزمن الجميل وقلت فيه أن ابن دغر يذكرنا بزمن جميل احببنا فيه قادتنا ومسئولينا مذكرا بشخصيتين قياديتين لم ينسهما الشعب رغم تقادم العهد هما الشهيدين ابراهيم محمد الحمدي وسالم ربيع علي لكن هاهو بن دغر يعيد لنا الثقة بانفسنا وبأن بلدنا لاتزال ولادة للمخلصين امثال بن دغر وطبعا الرئيس هادي لكن المناسبة اقتضت الحديث عن بن دغر وهو ما كتبه اليوم  بعنوان رجاء الى هنا ويكفي .


لم يكتب بن دغر تنظيرا ولا تهديدا ولا تبريرا لكنه كتب توضيحا وايضاحا بلغة بسيطة اتسمت بالصدق والوضوح مخاطبا بها شعبه من موقع احترامه لموقع المسئولية التي تحملها وسيضاف هذا الموقف الى مواقفه وخطواته الموفقة والمباركة من الله فالله مع الصادقين والرجل صادقا لا يختلف في صدقه حتى اعداءه 
اوضح د احمد عبيد بن دغر في مقالته جملة من الحقائق التي تغفل عن بال الكثيرين هذه الحقائق متصلة بظروف الحكومة وأوضاع البلاد فكلنا نطلق لأقلامنا وألسنتنا العنان لماذا لا تعمل الحكومة كذا ولماذا لم تقم بكذا ونتناسى اجمالي الاوضاع المحيطة بالحكومة في ظل الانقلاب وما سببه من كوارث حملت الحكومة اعباء كبيرة في ظل غياب الإمكانيات والموارد المتاحة لهذه الحكومة .


لن استعرض هنا فقرات او اقتبس مما كتبه الدكتور بن دغر فقراءة ما كتبه واجب لا يعفى منه كل من مر عليه او سمع به لكني أتحدث عن المبدأ فنادرا ما نسمع عن رئيس حكومة في اعرق الديمقراطيات كتب توضيحا لشعبه حول اداء حكومته لكن هذا يجري اليوم في بلادنا وهو ما يعني اننا في مرحلة مختلفة وعهد جديد تختلف معطياته كليا عما اعتدناه والفناه في مراحل سابقة .
انها الشرعية التي ندافع عنها ويبذل الشعب في سبيل استعادتها الغالي والرخيص لما كان قد بدأ يلمسه من توجهات صادقة لبناء الدولة الحلم لكل اليمنيين التي شخصت الداء ورصدت الدواء وما يجري اليوم هو اصدق مؤشر على اداء الشرعية وصدقها مع شعبها 


وختاما وفي خضم احتفالات شعبنا باعياد ثورته الخالدة سبتمبر واكتوبر نحي فخامة القائد الامين المؤتمن على مبادئ ومكتسبات الثورة اليمنية فخامة المشير عبدربه منصور هادي ونقف احتراما واكبارا لكل الجهود التي يبذلها دولة رئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر وكل المخلصين في حكومتنا وقيادتنا ونقول للشهداء يرحمهم الله قروا عينا فما استشهدتم من اجله تحرسه ايد امينة والنصر لابطال جيشنا الوطني ومقاومتنا الباسلة وكل اكتوبر وسبتمبر وشعبنا اليمني في انتصار وعز وتمكين

إقراء ايضاً