الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ رئيس الوزراء يلتقي سفير نيوزلندا لدى اليمن ويناقش تطوير العلاقات بين البلدين
    رئيس الوزراء يلتقي سفير نيوزلندا لدى اليمن ويناقش تطوير العلاقات بين البلدين

    رئيس الوزراء: الحكومة تعاطت مع المبعوث الاممي رغم السخط الشعبي لانها تسعى الى احلال السلام

    صنعاء : قتلى من المليشيا الانقلابية في كمين لأبطال الجيش بمديرية نهم

    وزير الأوقاف يطلع على سير الاستعدادات لتفويج الحجاج اليمنيين في منفذ الوديعة

    مركز الملك سلمان يدشن دورات تمكين الشباب مهنياً واقتصادياً في المكلا

  • عربية ودولية

    ï؟½ اجتماع في واشنطن لبحث أمن الملاحة بالخليج وتهديدات إيران
    اجتماع في واشنطن لبحث أمن الملاحة بالخليج وتهديدات إيران

    السودان.. "العسكري" و"الحرية والتغيير" يتوصلان لاتفاق سياسي

    حالة تأهب بعد اكتشاف "قارب مفخخ" إيراني بطريق مدمرة بريطانية

    السودان.. "الحرية والتغيير" ترد على مسودة الإعلان الدستوري

    روحاني: إيران مستعدة للحوار مع واشنطن بشرط

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ إيران تنسف «5+1»: سنخصّب اليورانيوم لأي مستوى.. وترمب: قرار سيئ
    وكانت إيران أعلنت أمس أنها تنوي فعليا أن تنتج، اعتبارا من الأحد القادم 7 يوليو، اليورانيوم المخصب بدرجة تفوق ا

    تقرير يحذر: داعش يستعد للعودة بـ"قوة مضاعفة"

    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

  • شؤون خليجية

    ï؟½ أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة
    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

    العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين

    الملك سلمان يوجه باستضافة 1300 حاج وحاجة من 72 دولة

    مجلس الوزراء السعودي يدعو الحجاج لعدم رفع شعارات سياسية

    مجلس الوزراء السعودي: عودة اللاجئين الفلسطينيين حق راسخ

  • رياضة

    ï؟½ أغلى مدافع بتاريخ الدوري الإيطالي.. يوفنتوس يعلن ضم "جلاده"
    أغلى مدافع بتاريخ الدوري الإيطالي.. يوفنتوس يعلن ضم "جلاده"

    "إنستغرام" يكشف خطة كوتينيو مع برشلونة

    ديون برشلونة تبلغ رقما فلكيا بعد ضم غريزمان.. والحل "مؤلم"

    هل ترك صلاح معسكر الفراعنة لزيارة راموس؟ المدرب السابق يجيب

    غريزمان يكشف عن رأيه في ميسي.. "وجه كرة القدم"

  • اقتصاد

    ï؟½ النفط يهبط بعد تصريحات ترامب حول إيران
    النفط يهبط بعد تصريحات ترامب حول إيران

    النفط يرتفع بفعل التوترات والإعصار باري

    توترات تجارية جديدة ترفع الذهب

    قبل شهادة باول.. الذهب يهبط

    مصر ترفع أسعار الوقود.. وإعلان الزيادات الجديدة

  • تكنولوجيا

    ï؟½ رسالة تحذير رسمية للـ FBI بشأن "تطبيق الشيخوخة"
    رسالة تحذير رسمية للـ FBI بشأن "تطبيق الشيخوخة"

    في 2019.. شحنات الهواتف تواجه أسوأ انخفاض لها

    كيف تحمي هاتفك من قراصنة واتساب؟

    فيس آب.. خبراء يحذرون من تطبيق "الشيخوخة" الذكي

    احذر.. غوغل تتجسس على المحادثات الصوتية "الخاصة"

  • جولة الصحافة

    ï؟½ دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا
    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

    باستثناء زيادة الرسوم.. تعديلات "غير مسبوقة" على تأشيرة شنغن

    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

موسى المقطري
صنعاء .. وسبتمبر المجيد
الاثنين 25 سبتمبر 2017 الساعة 15:43
موسى المقطري

 

حل سبتمبر من جديد حاملاً ذكرى تحررنا من الكهنوت الإمامي البغيض الذي جثم على وطننا ، مع فارق ان صنعاء عاصمة الجمهورية لن تستطيع الاحتفال بهذه المناسبة .

 

صنعاء في عيدها السبتمبري لم تعد صنعاء التي نعرف ، اليوم هي أخرى ، كئيبة ، متشحة بالسواد ، تتلفع بردائها الملطخ بسوء فعال الاماميين الجدد ، عاشقاها القهر والظلم ، وعلى جبينها شعارات الموت والدمار ، وفوق خدودها المحمرة دموعها الحرى .

 

الإماميون الذين ثرنا عليهم في 26 سبتمر عاودوا الكرة ، الوجوه نفس الوجوه ، والثياب المتسخة بعار الكهنوت وغبار التسلط هي نفس الثياب ... ولا فرق .

 

لو عاد الشاعر عبد الرحمن الأنسي من جديد لما سأل عن اجبته في ( ربى صنعاء ) وما طلب رد لجوابه فالجواب "بائن من عنوانه" كما يقولون ، وأحبة "رُبى صنعاء" يقاسون ظلم برابرة العصر الآتون من خلف التاريخ ، ومن وراء كهوف الحضارة .


يسكن"أحبة ربى صنعاء" خوفٌ من الآتي، وترقب لما تبدعه عقول برابرة العصر .

الخوف يستوطن الصغار ، والكوابيس تقلق نومهم ليلا، وفي الصباح يهجم عليهم الكابوس بشحمه ولحمه متمنطقاً سلاحه المنهوب من جمهوريتنا السبتمبرية ، فيخطف أباهم ، وينهب أثاثهم ، ويفجر منزلهم  .

 

الذين بشروا بالمدنيين الجدد جفت أحبارهم من هول ما حدث ، والمرأة البسيطة التي رددت الصرخة يوما تمنت لو أنها كانت خرساء حين رأت صنعاء تبكي من هول ما فعلوا .

 

المقهى الأنيق في شارع الزبيرى لم يعد يرتاده المثقفون ، وإن حلُّو فيه فكأن على رؤسهم الطير ، يأكلون من فتات الخبز ما تيسر ، ثم يرحلون صامتين ، وفي باب اليمن لم يعد بائعوا الخرد يضحكون كعادتهم ، فقط يتهامسون عن المستقبل ، وعن الخيانة ، والسلاح المنهوب ، وعن دولة تداعت ، وأمراء خانوا ..... ووجع لا ينتهي .

 

الكابوس الذي سلب صنعاء ألقها في سبتمبر المجيد له إسم كإسمنا ، وجسم كجسمنا ، لكنه لا يؤمن إلا بسيده المختبئ في كهوف مران ، ولا يجيد الا القتل والنهب ، وقاموس متشعب من الأذي  .

 

الشاعر أحمد المفتي تمنى يوما العودة من "تهامة لسفح صنعاء اليمن" ولو عاد به التاريخ لفرَّ هارباً الى تهامة أو سمارة أو حتى صحراء الجوف ، فصنعاء لم تعد "منزل حوى كل فن"، بل أضحت ساحة لكل فنون الظلم ، والنهب ، والتمييز ، واشياء أخرى .

 

يوما ما -ويوشك أن يكون قريباً- سينتهي كل هذا البؤس ، وستعود صنعاء ضاحكة مشرقة تلفظ كل مايأفكون من مخلفات الإمامة ، فكراً واشخاصاً وأدوات ، ووقتها سنحتفل وإياها بالعودة لحضن الجمهورية ، وستعود مليشيا الموت الى جحورها وكهوفها يلفحها الخزي والعار ، ويدفعها دفعاً خوفها القديم الجديد من اشراقات شمس الحرية والجمهورية .

إقراء ايضاً