الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ التحالف العربي يرد على مزاعم الحوثيين باستهداف قاعدة جوية في السعودية
    التحالف يرد على مزاعم الحوثيين باستهداف قاعدة جوية في السعودية

    وزارة الدفاع: الامارات تدعم تمرد ميليشيا الانتقالي بالسلاح وسنتصدى بحزم

    شاهد الفيديو الذي نشره محمد العرب مساء أمس ورسم الابتسامة على محيا الرئيس هادي ( الاكثر مشاهدة )

    عاجل : يحدث الآن في محافظة شبوة وسط تكبيرات النصر والزحف تجاه الصعيد

    تفاصيل حصرية : من هو البطل قائد قوات الأمن الخاصة المشارك في معارك عتق .. ولماذ بترت قدمه وكف يده؟

  • عربية ودولية

    ï؟½ شاهد البشير في ثاني جلسة للمحاكمة.. والاستماع لـ3 شهود
    شاهد البشير في ثاني جلسة للمحاكمة.. والاستماع لـ3 شهود

    ترامب وتويتر.. فصل جديد في "القضية المثيرة"

    العراق يستدعي القائم بالأعمال الأميركي: "لسنا ساحة للنزاع"

    المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي

    البرهان يؤدي اليمين رئيسا للمجلس السيادي السوداني

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ هكذا ظهر رئيس السودان الأسبق في قفص الاتهام ؟
    ظهر الرئيس السوداني السابق عمر البشير، الاثنين، لأول مرة، وهو داخل قفص الاتهام، أثناء أول جلسة لمحاكمته عقدت ف

    الاسوشييتد برس تكشف عن أضخم عمليات الفساد "عالمياً"  لمنظمات الأمم المتحدة العاملة في اليمن 

    المعارضة الإيرانية تفضح قراصنة «الملالي» في الخليج

    فلكيا.. عيد الأضحى يوم الأحد 11 أغسطس

    السعودية: أي مساس بحرية الملاحة البحرية يعد انتهاكاً للقانون الدولي ويجب ردعه

  • شؤون خليجية

    ï؟½ المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج
    المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج

    إقرار تعديلات جديدة تعزز مكانة المرأة السعودية

    السعودية تتحرى هلال ذي الحجة.. والفلك يقول كلمته

    وصول اكثر من نصف مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك الحج لهذا العام

    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

  • رياضة

    ï؟½ في الثواني الأخيرة.. "سقوط مؤلم" لمانشستر يونايتد على ملعبه
    في الثواني الأخيرة.. "سقوط مؤلم" لمانشستر يونايتد على ملعبه

    ريال مدريد يضع "شرطا غريبا" قبل التعاقد مع نيمار

    ليفربول يقترب من صفقة تاريخية لـ"تغيير ملابسه"

    رونالدو: ميسي جعل مني لاعباً أفضل.. ونجاحي يؤلمه

    كلوب: لا تندهشوا لو استقلت بعد ليفربول

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة
    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة

    الذهب يستقر قبل "كلمة الاحتياطي الأميركي"

    الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار

    أسعار الذهب مستقرة بعد هبوط عن "المستوى المهم"

    الاقتصاد الأميركي.. خبراء: القادم أسوأ

  • تكنولوجيا

    ï؟½ خدعة "واتساب".. هكذا تراسل عددا من الأصدقاء في وقت واحد
    خدعة "واتساب".. هكذا تراسل عددا من الأصدقاء في وقت واحد

    على غرار غالاكسي نوت.. "آيفون" المقبل بـ"خاصية جديدة"

    نوكيا تحضر لمفاجأة.. هاتف يدعم "الجيل الخامس" بسعر اقتصادي

    إدمان الهواتف الذكية.. نصائح للتخلص من السموم الرقمية

    إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون

  • جولة الصحافة

    ï؟½ جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها
    جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها

    مفاجأة تكشف "أصل" رئيس وزراء بريطانيا الجديد

    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

محمد القادري
الشرعية لم تعول على خلاف الانقلابيين لتحقق حسم
الخميس 14 سبتمبر 2017 الساعة 16:39
 محمد القادري
 
 
أعتقد ان دول التحالف والشرعية ليست منتظرة لتصادم أطراف الانقلاب في صنعاء فيما بينها حتى تتخذ من ذلك قرار التقدم والتحرير لصنعاء وبقية المحافظات ، فخلاف صالح والحوثي وانقلاب بعضهما على بعض لم يكن الأمر الذي ستسعى الشرعية لاستغلاله لتحقق الحسم ، ولم يكن ايضاً اتفاق الطرفان هو الأمر الذي عرقل الشرعية عن التقدم والتحرير الكلي .
 
 
 الشرعية الآن في مرحلة إعداد لبناء جيش وطني قادر على بسط السيطرة والحفاظ على الأمن في المناطق المحررة حالياً والمناطق التي ستحررها لاحقاً كصنعاء وغيرها من المحافظات التي لا زالت تحت سيطرة الانقلاب ، ومتى ما انتهت الشرعية من مرحلة الإعداد الكافي ، ستتخذ قرار التحرير والحسم في صنعاء وغيرها ومدة التحرير لا تستغرق  اكثر من شهر وقد تنقص قليلاً او تزيد .
 
 
تحررت عدن وغيرها من المناطق الجنوبية خلال فترة بسيطة ، وكذلك تحرر معسكر العند ومعسكر خالد  بشكل سريع ، وصالح والحوثي متحدون حينها  ولم يمنح توحدهما صمود  انقلابهما أكثر.
 
 
وكذلك صنعاء ستتحرر خلال فترة بسيطة لو اتخذت الشرعية قرار تحريرها ولن يؤدي توحد صالح والحوثي لصمود الانقلاب أكثر داخل العاصمة ولن يواجه طويلاً ، ولكن الشرعية الآن لا يهمها التحرير ، وإنما يهمها ماذا بعد التحرير ، فتحرير صنعاء وانتقالها لحالة الاضطراب والفوضى كما يحدث في بعض مناطق تعز المحررة هو أمر غير مقبول ، ويعتبر خطأ كبير تتحمل نتائجه ومسؤوليته الشرعية ، وهنا يتضح ان  المطلوب على الشرعية ان تعد لمرحلة ما بعد التحرير أولاً ، وثم تتخذ قرار التحرير ثانياً .
 
 
 خلاف الحوثي وصالح والمواجهة بينهما أمر لا يصب في مصلحة الشرعية في الوقت الحالي ، كون تلك المواجهة ستؤثر على المدنيين والمساكن من قتل ودمار ، وهو الأمر الذي سيجبر الشرعية على التدخل من اجل انقاذ المدنيين ، وهذا ما يعني ان انفجار المواجهة بين الحوثي وصالح ستجبر الشرعية على التقدم إلى صنعاء وغيرها من اماكن مواجهة الطرفان  في الوقت الغير المحدد لتقدمها ، حيث ان وقت حسم وتقدم الشرعية الاختياري مقترن بانتهاء مرحلة الاعداد ، واما تقدمها في حالة انفجار المواجهة بين صالح والحوثي فهو تقدم  اضطراري وإجباري قد يكون له خسائر أكبر عليها .
 
 طريقتان تريد من خلالها الشرعية ان تحرر صنعاء وبقية المناطق التي يسيطر عليها الانقلاب حالياً .
 
 
الطريقة الأولى : التحرير عبر السلام من خلال رضوخ الانقلاب للانسحاب من كل مؤسسات الدولة والمناطق التي يسيطر عليها  وتسليمها للشرعية .
الطريقة الثانية : الحسم العسكري عبر اتخاذ الشرعية لخطة عسكرية لتحرير صنعاء وغيرها لا تخلف اضراراً في المساكن  ولا ضحايا من المدنيين ولا تستغرق وقت أطول ، وهذه الخطة ستكون الفريدة من نوعها في التأريخ العسكري .
 
أما قيام الشرعية بطريقة التحرير والحسم عبر انفجار المواجهة بين صالح والحوثي ، فالنصر والتقدم هنا لن يكن محسوب للشرعية ، وانما  سيكون محسوب لخلافات طرفي الانقلاب اللذان لو لم يختلفا لم استطاعت الشرعية ان تنتصر .
 
والامر الاخر : ان مواجهة الحوثي مع صالح داخلياً في صنعاء ، معناه تعرض صنعاء لحربين ، الحرب الاولى بين الانقلاب نفسه ، والثانية بين الطرف الانقلابي المنتصر وبين الشرعية ، وهذا ما سيجعل الشرعية تتحمل تكاليف كبيرة وباهضة في إعادة الاعمار بعد تحقيقها للحسم كونها ستكون المسيطر الاخير والمنتصر النهائي .
 
من مصلحة الشرعية ومستقبل اليمن ان يظل صالح والحوثي متحدان حتى يهزم الطرفان معاً وينتهيان معاً .
فإذا قضى الحوثي على صالح قد يسعى الحوثي بعدها للتصالح مقابل بقاءه في مستقبل اليمن عبر الشراكة في السلطة والنفوذ في المجتمع ، وكذلك  العكس لو أن صالح  قضى على الحوثي .
 
 
وهذا ما يعني ان بقاء الطرفان او بقاء احد منهما هو امر يهدد مستقبل اليمن ، والحل هنا يكمن في أن يظلان متحدان عسكرياً وسياسياً حتى تستنزف قواتهما استنزاف تام امام الشرعية ، وينتهيان نهاية ابدية .
إقراء ايضاً