لو علم جواس بهذا لما قتل حسين الحوثي

محمد القادري
الثلاثاء ، ١٢ سبتمبر ٢٠١٧ الساعة ٠٥:٢٦ مساءً
ستة حروب في صعدة ، اتضحت انها مجرد مسرحية ، حيث ان تلك الحروب كانت مفعتلة ، وجماعة الحوثي كانت تسعى جميع الاطراف في اليمن للتحالف معها والاستفادة منها من خلال استخدامها ضد طرف آخر .
 
 
الرئيس السابق صالح دعم جماعة الحوثي ومثّل مسرحية ستة حروب بهدف يستغل المملكة السعودية الجارة من خلال تهديدها بأخطر بؤرة في حدودها ، بينما يريد من ذلك التخلص من الجناح العسكري لخصومه حزب الاصلاح المتمثل بعلي محسن الاحمر والفرقة الاولى مدرع .
 
 
حزب الإصلاح تضامن مع جماعة الحوثي في تلك الحروب واعتبر الحوثي مظلوم وخطب عن ذلك في المنابر ودعا لإيقاف الحرب ، متهماً اياها بالحرب العبثية ، وكان حزب الاصلاح يهدف إلى كسب ود جماعة الحوثي وبقاءها حية في صعدة ليستخدمها في اضعاف خصمهم صالح ودولته
.
 
 المكونات الانفصالية في الجنوب ، تضامنت مع جماعة الحوثي في تلك الحروب ، وسعت للتعاون معها بهدف محاربة الوحدة اليمنية وتحقيق مشروع عودة الانفصال في الجنوب الذي سيتم عبر التعاون مع مشروع الامامة في الشمال الذي تتبناه جماعة الحوثي  .
 
 
دولة قطر دعمت جماعة الحوثي في تلك الحروب ، وكان هدفها استخدام هذه الجماعة لمحاربة السعودية لكي تخدم بذلك مشروع قطر تجاه الخليج ، وتستخدمها ايضاً في محاربة صالح لكي يستفيد حليف قطر في اليمن حزب الاصلاح .
 
 
المملكة العربية السعودية هي الوحيدة التي كانت فعلاً ضد جماعة الحوثي في تلك الحروب ، لأنها وجدت ان المملكة هي المتأثر الوحيد من خطر تلك الجماعة المتمردة ، وأن البقية مستفيدون منها ومن تمردها .
 
 لو علم جواس بهذا الأمر لما شارك في تلك الحرب ، ولما قتل حسين بدر الدين الحوثي ، وكان سيلزم بيته ويتخذ موقف ضد كل الاطراف ، بما فيهم جماعة الحوثي وكل المستفيدين من إستخدامها وبقاء تمردها.
جريمة اغتصاب طفل في تعز