الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وزير النقل : الحكومة ستعلن التعبئة العامة لمواجهة الانتقالي جنوب اليمن
    الرئاسة اليمنية هي التي تقود المعركة العسكرية والسياسية على كافة الجبهات للحافظ على اليمن وإسقاط التمرد في عدن

    عدن : استمرار حملة الاعتقالات والمداهمات لمنازل نشطاء معارضين لتوجهات مليشيا ما يسمى بالانتقالي 

    واشنطن: دعم الإيرانيين للحوثيين تهديد للأمن والاستقرار وللشركاء

    بن سلمان يتخذ مواقف صارمة تربك زعيم الانقلاب عيدروس الزبيدي في جدة

    عدن : شاهد بالصور ماذا يحدث في قصر المعاشيق من قبل مليشيا الانتقالي

  • عربية ودولية

    ï؟½ المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي
    المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي

    البرهان يؤدي اليمين رئيسا للمجلس السيادي السوداني

    ما أهمية خان شيخون الاستراتيجية في معركة إدلب؟

    بالصور.. الرئيس السوداني السابق في "قفص الاتهام"

    السودان.. إرجاء تشكيل المجلس السيادي 48 ساعة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ هكذا ظهر رئيس السودان الأسبق في قفص الاتهام ؟
    ظهر الرئيس السوداني السابق عمر البشير، الاثنين، لأول مرة، وهو داخل قفص الاتهام، أثناء أول جلسة لمحاكمته عقدت ف

    الاسوشييتد برس تكشف عن أضخم عمليات الفساد "عالمياً"  لمنظمات الأمم المتحدة العاملة في اليمن 

    المعارضة الإيرانية تفضح قراصنة «الملالي» في الخليج

    فلكيا.. عيد الأضحى يوم الأحد 11 أغسطس

    السعودية: أي مساس بحرية الملاحة البحرية يعد انتهاكاً للقانون الدولي ويجب ردعه

  • شؤون خليجية

    ï؟½ المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج
    المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج

    إقرار تعديلات جديدة تعزز مكانة المرأة السعودية

    السعودية تتحرى هلال ذي الحجة.. والفلك يقول كلمته

    وصول اكثر من نصف مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك الحج لهذا العام

    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

  • رياضة

    ï؟½ رونالدو يكشف موقفه من الاعتزال وسر تفضيله ليوفنتوس
    رونالدو يكشف موقفه من الاعتزال وسر تفضيله ليوفنتوس

    مستقبل ديمبيلي مع برشلونة تحدد بنسبة 1000 في المئة

    مانشستر يونايتد يدين الإساءة العنصرية ضد بوغبا

    عملاق جديد ينافس برشلونة والريال.. ويدخل على خط "صفقة نيمار"

    برشلونة يعلن تفاصيل "صفقة كوتينيو" لبايرن ميونيخ

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار
    الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار

    أسعار الذهب مستقرة بعد هبوط عن "المستوى المهم"

    الاقتصاد الأميركي.. خبراء: القادم أسوأ

    تعرف على أسعار العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم الاثنين

    النفط يرتفع حاذيا حذو الأسهم

  • تكنولوجيا

    ï؟½ إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون
    إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون

    إياك واستخدام "شاحن الهاتف" الخاص بآخرين

    نظام هواوي الجديد.. هل يدعم التطبيقات الشهيرة؟

    5 خطوات بسيطة لتعزيز سرعة هاتفك القديم

    خطأ "قاتل" يرتكبه مستخدمو "آيفون" يهلك البطارية

  • جولة الصحافة

    ï؟½ جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها
    جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها

    مفاجأة تكشف "أصل" رئيس وزراء بريطانيا الجديد

    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

محمد القادري
صالح ومطلبه الوحيد في تواصله مع السعودية
الخميس 7 سبتمبر 2017 الساعة 17:56
 محمد القادري
الرئيس السابق صالح في الوقت الحالي ، يظهر بثوب التحالف مع الحوثي ، ويختفي بلباس التفاوض مع المملكة العربية السعودية والدولة الشرعية ، فخلافاته الاخيرة مع الحوثي جعلته يوهمهم بتمسكه بهم حليفاً صادقاً صابراً مطيعاً ملتزماً ، ويسعى بنفس الوقت بطريقة سرية للتواصل والتنسيق  مع التحالف للنجاة منهم والهروب من سوءهم .
 
 
 الخروج الآمن لصالح والنجاة من الحوثي ، هو المطلب الوحيد لتواصله مع السعودية ، فلم يعد صالح يبحث عن شراكة في سلطة ومستقبل في اليمن له ولعائلته ، ولم يعد يطمح بمزاولة العمل السياسي وقيادة حزب المؤتمر ، كلما يريده صالح الان من التحالف هو انقاذ حياته وتهريبه من بين ايدي الحوثي ، وبعد نجاته سيدعو انصاره للوقوف مع الشرعية والسعودية ضد الحوثي .
 
 
صالح الآن بين حصارين ، حصار الحوثي وميليشياته عليه ، ومن خلف ذلك الحصار حصار آخر لجيش الشرعية ودول التحالف ، وليس امامه لينجو من حصار حليفه الحوثي إلا التواصل مع الشرعية والتحالف والاتفاق معهم لكي ينجو من الحصارين ويعود بعد ذلك لدعوة انصاره للمشاركة مع الشرعية في محاصرة الحوثي .
 
 
صالح حالياً مقهور جداً من حليفه الحوثي ، والخلافات الاخيرة اوصلته إلى قناعة ان الحوثيين خدعوه .
 
 
خدعوه عندما سلم لهم الجيش وساندهم في الانقلاب وذلل امامهم كل الصعاب ، جعلهم اقوياء بعد ان كانوا ضعفاء في صعدة ولكنهم بعد ان اصبحوا اقوياء استضعفوه وانقلبوا عليه وضايقوه وقتلوا مقربيه وارادوا قتل نجله ويسعون للقضاء عليه .
 
 
وليس امامه إلا ان يوهم الحوثي بتمسكه ووقوفه وتصالحه معه ضد الشرعية والتحالف ، ويتواصل سراً مع السعودية ويتفق ، وبعد ان ينجو ويهرب سيظهر بموقفه ضد الحوثي ،  ويخدع جماعة الحوثي كما خدعوه .
 
صالح يقول الان للسعودية والشرعية : انقذوني من الحوثي واخرجوني من بين يديه ، وكثر الله خيركم .
إقراء ايضاً