الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ استشهد مدني جراء قصف ميليشيا الحوثي على الأحياء السكنية بمحافظة الحديدة
    استشهد مدني جراء قصف ميليشيا الحوثي على الأحياء السكنية بمحافظة الحديدة

    الجراد يجتاح محافظة مأرب ومكتب الزراعة يطلق نداء استغاثة لمكافحته

    الرعيني يبحث مع الوكالة التركية للتعاون في اليمن الجهود الإنسانية والخدمية

    رئيس الوزراء يطمأن على صحة محافظي لحج وتعز

    رئيس الجمهورية يطمئن على صحة محافظي تعز ولحج إثر تعرضهما لحادث سير

  • عربية ودولية

    ï؟½ ترامب يدعو إيران للخروج من اليمن
    ترامب يدعو إيران للخروج من اليمن

    حالة تأهب بعد اكتشاف "قارب مفخخ" إيراني بطريق مدمرة بريطانية

    السودان.. "الحرية والتغيير" ترد على مسودة الإعلان الدستوري

    روحاني: إيران مستعدة للحوار مع واشنطن بشرط

    مصر.. هزة أرضية تضرب مناطق عدة في القاهرة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ إيران تنسف «5+1»: سنخصّب اليورانيوم لأي مستوى.. وترمب: قرار سيئ
    وكانت إيران أعلنت أمس أنها تنوي فعليا أن تنتج، اعتبارا من الأحد القادم 7 يوليو، اليورانيوم المخصب بدرجة تفوق ا

    تقرير يحذر: داعش يستعد للعودة بـ"قوة مضاعفة"

    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

  • شؤون خليجية

    ï؟½ العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين
    العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين

    الملك سلمان يوجه باستضافة 1300 حاج وحاجة من 72 دولة

    مجلس الوزراء السعودي يدعو الحجاج لعدم رفع شعارات سياسية

    مجلس الوزراء السعودي: عودة اللاجئين الفلسطينيين حق راسخ

    السعودية تتسلم رئاسة مجموعة الـ 20 وتستضيف القمة المقبلة

  • رياضة

    ï؟½ نيمار يعطي باريس سان جرمان جوابه النهائي
    نيمار يعطي باريس سان جرمان جوابه النهائي

    لقطة ذكية بعد هدف محرز لم ينتبه إليها كثيرون

    نيمار يعود لتدريبات سان جرمان وسط أجواء "مشحونة"

    محرز وماني.. وليلة "الفار" التاريخية في أمم أفريقيا

    هازارد يختار رقم أساطير كرة السلة على قميصه الجديد

  • اقتصاد

    ï؟½ النفط يرتفع بفعل التوترات والإعصار باري
    النفط يرتفع بفعل التوترات والإعصار باري

    توترات تجارية جديدة ترفع الذهب

    قبل شهادة باول.. الذهب يهبط

    مصر ترفع أسعار الوقود.. وإعلان الزيادات الجديدة

    تباطؤ النمو يدفع بأسعار النفط للتراجع

  • تكنولوجيا

    ï؟½ كيف تحمي هاتفك من قراصنة واتساب؟
    كيف تحمي هاتفك من قراصنة واتساب؟

    فيس آب.. خبراء يحذرون من تطبيق "الشيخوخة" الذكي

    احذر.. غوغل تتجسس على المحادثات الصوتية "الخاصة"

    "ويندوز 10" يتخلى عن كلمات المرور

    عودة تويتر للعمل جزئيا بعد انقطاع عالمي

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم
    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

    باستثناء زيادة الرسوم.. تعديلات "غير مسبوقة" على تأشيرة شنغن

    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

    الصين تبني ثالث سفنها الحربية الحاملة للطائرات

موسى المقطري
صالح والحوثي .. أحدهم سيتعشى بالأخر
الاثنين 4 سبتمبر 2017 الساعة 23:08
موسى المقطري

 

 تتجدد الأحداث وتظهر الحقائق أكثر ، وأهمها أن مليشيا سلالية كجماعة الحوثيين لم ولن تقبل بأحد مالم يكن ضمن سلالتها وفكرها ، ومشروعها المرتبط بمشاريع تتجاوز اليمن ، وتدين بالولاء لقيادات ودول تعد نفسها للتحكم بالمنطقة ككل  ..

 

ولأجل نضع النقاط على الحروف فيجب ان يدرك اتباع صالح وقيادات المؤتمر الشعبي العام الذين انذلت كرامتهم امام ممارسات الحوثيين أن غريمهم الحقيقي هو المخلوع صالح لاسواه .

 

صالح هو الذي أوردهم موارد الإهانة حين وضع يده الأثمة في يد الحوثيين ، وحين أعلن وأعلنوا الولاء والطاعة للسلالين نسوا أوتناسوا ان مشروع الحوثي يتجاوز الأهداف السياسية الأنية إلى اهداف واستراتيجيات طويلة الأمد تمتد وتتشعب وتتقاطع مع مشاريع واستراتيجيات عابرة للأقطار تهدف التهام المنطقة كلها ، ولعمري فإن المخلوع صالح واتباعه ليس لهم مكان في هذا التوجه .

 

المؤكد أنه يوما بعد أخر تضيق صنعاء على صالح ورفاقه وتبدو حياتهم وتنقلاتهم أصعب ، وتتضارب الحسابات بين المتحالفين لتظهر الحقيقة المرة ، ويعض اصابع الندم كل الذين جازفوا بتاييدهم الانقلاب المشؤم ظانين ان هناك مستقبل مشرق ينتظر الملتحقين .

 

اليوم يتفرق الجمع ، وتتسرب الاخبار عن قيادات ومشائخ يتبعون صالح كان لهم باع كبير في نجاح الانقلاب باتوا معتكفين في منازلهم ، أو هاربين في قراهم بسبب ما يلاقوه من ممارسات تسلطية من قبل الحوثيين .

 

الحوثيون فقدوا كثيرا من عناصر القوة خلال هذه السنوات وخاصة بعد انطلاق عاصفتي الحزم والامل ، وانشاء جيش قادر على مواجهتهم فأحسوا أن صالح عبئ عليهم إذا تم التعامل معه كطرف فاعل في أي تفاوضات أو مشاريع للمصالحة ، وفضلوا فض التحالف ليقدموا انفسهم كقوة وحيدة ، وخاصة ان المفاوضات السابقة تم ابتعامل مع الحوثيين وصالح كطرف واحد وبوزن واحد كذلك  .

 

يجاهد حالياً المخلوع صالح على استمرار التحالف ولو ظاهريا، وينشط الحوثيون في التهيئة لحالة فض التحالف ، وقد يكون وراء الأكمة تفاهمات او اتفاقات يشارك فيها احد الأطراف او كلاهما .

 

المؤكد أن كل طرف يتمنى أن يتعشى بالأخر قبل أن يتغدى به ، ومن السذاجة ان نؤمن أنهم على توافق تام او في خلاف عاجل ، فالخلاف قائم وقد يتقدم أو يتأخر لاسباب كثيرة ومتفرقة .

 

أميل بشدة ان المخلوع صالح واتباعة سيكونون الضحية ، فاغلب اوراق القوة قد تم سحبها من تحت أيديه وأيديه إضافة إلى ثار سابق لم ولن يهدأ ، وربما اعتبارات اقليمية واطراف قد تدفع في هذه الاتجاه .

 

سينفض الجمع لا محالة ، وسيتفرد المنتصر منهما بصنعاء وبالقرار ، وستذهب اتفاقاتهم مهب الريح ، لكن ما يحب أن ندركه - على الأقل حاليا - أن الطرفان علينا ، اتفقوا على تدمير كل شئ جميل ، وأن دماء الشعب لابد أن تسيل ، ومقدراته لابد أن تنهب ، والوطن اما لعبة في أيديهم ، أو خرابا علينا وعليهم .

 

دمتم سالمين ..

إقراء ايضاً