الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وزير النقل : الحكومة ستعلن التعبئة العامة لمواجهة الانتقالي جنوب اليمن
    الرئاسة اليمنية هي التي تقود المعركة العسكرية والسياسية على كافة الجبهات للحافظ على اليمن وإسقاط التمرد في عدن

    عدن : استمرار حملة الاعتقالات والمداهمات لمنازل نشطاء معارضين لتوجهات مليشيا ما يسمى بالانتقالي 

    واشنطن: دعم الإيرانيين للحوثيين تهديد للأمن والاستقرار وللشركاء

    بن سلمان يتخذ مواقف صارمة تربك زعيم الانقلاب عيدروس الزبيدي في جدة

    عدن : شاهد بالصور ماذا يحدث في قصر المعاشيق من قبل مليشيا الانتقالي

  • عربية ودولية

    ï؟½ المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي
    المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي

    البرهان يؤدي اليمين رئيسا للمجلس السيادي السوداني

    ما أهمية خان شيخون الاستراتيجية في معركة إدلب؟

    بالصور.. الرئيس السوداني السابق في "قفص الاتهام"

    السودان.. إرجاء تشكيل المجلس السيادي 48 ساعة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ هكذا ظهر رئيس السودان الأسبق في قفص الاتهام ؟
    ظهر الرئيس السوداني السابق عمر البشير، الاثنين، لأول مرة، وهو داخل قفص الاتهام، أثناء أول جلسة لمحاكمته عقدت ف

    الاسوشييتد برس تكشف عن أضخم عمليات الفساد "عالمياً"  لمنظمات الأمم المتحدة العاملة في اليمن 

    المعارضة الإيرانية تفضح قراصنة «الملالي» في الخليج

    فلكيا.. عيد الأضحى يوم الأحد 11 أغسطس

    السعودية: أي مساس بحرية الملاحة البحرية يعد انتهاكاً للقانون الدولي ويجب ردعه

  • شؤون خليجية

    ï؟½ المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج
    المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج

    إقرار تعديلات جديدة تعزز مكانة المرأة السعودية

    السعودية تتحرى هلال ذي الحجة.. والفلك يقول كلمته

    وصول اكثر من نصف مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك الحج لهذا العام

    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

  • رياضة

    ï؟½ رونالدو يكشف موقفه من الاعتزال وسر تفضيله ليوفنتوس
    رونالدو يكشف موقفه من الاعتزال وسر تفضيله ليوفنتوس

    مستقبل ديمبيلي مع برشلونة تحدد بنسبة 1000 في المئة

    مانشستر يونايتد يدين الإساءة العنصرية ضد بوغبا

    عملاق جديد ينافس برشلونة والريال.. ويدخل على خط "صفقة نيمار"

    برشلونة يعلن تفاصيل "صفقة كوتينيو" لبايرن ميونيخ

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار
    الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار

    أسعار الذهب مستقرة بعد هبوط عن "المستوى المهم"

    الاقتصاد الأميركي.. خبراء: القادم أسوأ

    تعرف على أسعار العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم الاثنين

    النفط يرتفع حاذيا حذو الأسهم

  • تكنولوجيا

    ï؟½ إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون
    إطلاق أول مفتاح أمان لأجهزة آيفون

    إياك واستخدام "شاحن الهاتف" الخاص بآخرين

    نظام هواوي الجديد.. هل يدعم التطبيقات الشهيرة؟

    5 خطوات بسيطة لتعزيز سرعة هاتفك القديم

    خطأ "قاتل" يرتكبه مستخدمو "آيفون" يهلك البطارية

  • جولة الصحافة

    ï؟½ جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها
    جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها

    مفاجأة تكشف "أصل" رئيس وزراء بريطانيا الجديد

    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

محمد القادري
هادي واليمن والاعداء الثلاثة !!
السبت 22 يوليو 2017 الساعة 18:36
 محمد القادري
ثلاثة اعداء اساسية تستهدف اليمن ، ظهرت وبرزت واجتمعت في عهد فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي ، واستهدفته بشكل كبير وهي نفس الوقت استهدفت اليمن بأكمله ولم تستهدف رئيسها بشخصه ، وسبب ظهور تلك الاعداء وبروزها في آن واحد ، يعود للمشاكل السابقة المتراكمة قبل تولي الرئيس هادي والاحداث والتغييرات التي شهدتها اليمن ، بل ان السبب الهام يأتي لتعارض مشاريع تلك الاعداء التي هدف كل منها هو الدولة  مع مشروع الرئيس هادي الذي يسعى لبناء دولة يمنية قوية ذات نظام متقدم يحمل الحلول الجذرية لكل مشاكل اليمن وشعبه ويقطع الطريق امام اطماع اعداءه  .
 
 
واولئك الاعداء الثلاثة  هم :
الارهاب 
الانقلاب 
الانفصال 
وهذا المثلث العداءي الداخلي لليمن يمكن تشبيهه بالبرد والجوع والمخافة ، او النطيحة والمتردية وما أكل السبع .
 
 1- الارهاب : ظهر هذا العدو لليمن بعد تولي الرئيس هادي مباشرةً بشكل بارز ، بسبب تساهل وضعف  استخدام النظام السابق له كورقة للابتزاز الخارجي والاستهداف الداخلي ، ولأن الارهاب وتنظيمه هدفه اقامة دولة متطرفة قد تخوف كثيراً من مشروع الدولة الاتحادية  التي يحمله الرئيس هادي والذي من خلال نجاحه سيجعل اليمن بيئة غير مناسبة للارهاب والتوغل فيه ، فظهر نشاط الارهاب بقوة يستهدف الدولة ويقف حجرة عثرة وعقبة كؤود امامها ، واسقط محافظة ابين عدة مرات وثم حضرموت ، وحررتها الدولة واستمرت في الحرب على الارهاب حتى يومنا هذا ، ونستطيع ان نقول ان الرئيس هادي منذ توليه الحكم قد قطع شوطاً كبيراً وحقق نسبة كثيرة في استئصال هذا العدو .
 
 2- الانقلاب : وهذا العدو توحد تحت كيانه طرفان .
الطرف الاول : عائلة صالح 
الطرف الثاني : سلالة الحوثي
والسبب الذي جمع الطرفان هو التوحد في الهدف الذي يسعى للدولة والحكم والسلطة ، والتوحد في نظام الحكم الذي يحمله الطرفان كالعائلي الذي يظهر بالثوب الجمهوري والسلالي ايضاً الذي يدعي الجمهورية ، واتحد هذا العدو بعد تولي الرئيس هادي مباشرةً وعقد تحالفاته السرية واقام تنسيقاته التي من خلالها ظهر للعلن بعد نجاحه بقيام  انقلاب على مؤسسات الدولة والرئيس الشرعي وسيطر على محافظات الشمال واتجه نحو الجنوب بعد سيطرته على بعض من محافظاته ، وقد قام الرئيس هادي بمحاربة هذا العدو عبر تحالفه مع التحالف العربي وقامت مواجهة عسكرية وصدته  عن محافظات الجنوب التي سيطر عليها وبعض من محافظات الشمال كمأرب والجوف واجزء من محافظة تعز ، ولا زالت المعركة مستمرة لتحرير بقية اليمن ، ومن خلال القياس الواقعي نستطيع ان نقول ان الرئيس هادي قد حقق نجاحاً لا بأس في محاربة هذا العدو وقطع مسافة كبيرة في تحطيم عوامل القوة لديه .
 
3- الانفصال : وهذا العدو وجه ضرباته بقوة ضد دولة الرئيس هادي منذ بداية ايامها ، وحاربها قبل سقوط صنعاء من خلال التأييد والتنسيق مع بقية الاعداء التي تسعى لاسقاطها ، وبعد تحرير عدن من خلال الوقوف ضدها وتحريض الاعلام  عليها وتعبئة الشارع وتشكيل الكثير من العوائق امامها ، ويهدف هذا العدو إلى اقامة دولة ذات مشروع تجاري فردي وتقليد انظمة سابقة فاشلة اقتصادياً وتنموياً وانسانياً ، وهذا الهدف يتعارض مع الهدف الذي يحمله الرئيس هادي في اقامة الدولة ، والذي من خلاله قطع نسبة كبيرة في محاربة هذا العدو وتقليصه واضعافه شعبياً وسياسياً ونفوذاً ، وترسخت اقدام الدولة الشرعية بقوة في الجنوب لتمهد الطريق نحو اقامة دولة اتحادية قوية شاملة جنوباً وشمالاً .
 
نستطيع ان نقول ان نظام الحكم الذي يريد الرئيس هادي ان يبني الدولة اليمنية عليه هو النظام الذي اتحد ضده ثلاثة انظمة سابقة كان تحكم اليمن . الأول : نظام حكم اليمن الشمالي قبل ثورة 26 سبتمبر .
الثاني : نظام حكم اليمن الجنوبي قبل وحدة 22 مايو .
الثالث : نظام حكم اليمن كاملاً بشماله وجنوبه بعد الوحدة وهو نظام صالح .
والثلاثة الاعداء هم عدو في  الشمال وهو الانقلاب .
وعدو في الجنوب وهو مشروع  الانفصال .
 
وعدو مشترك مابين الشمال والجنوب وهو الارهاب .
 
 
وهذه الاعداء كلاً منها يخدم الاخر وتربطها تنسيقات وترتيبات وعدة طرق للتواصل ، ورغم اختلاف مسمياتها ووبيئتها واهدافها الخاصة إلا انه جمعها الهدف العام وهو محاربة مشروع الدولة الذي يحمله الرئيس هادي ، ومن اجل وجود دولة يمنية تنقل اليمن وشعبه نحو المستقبل المنشود والواعد يجب ان تتخلص اليمن من اعداءها الثلاثة .
إقراء ايضاً