الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ سفير فرنسا لدى اليمن يصل صنعاء ويكشف مهمة الزيارة
    سفير فرنسا لدى اليمن يصل صنعاء ويكشف مهمة الزيارة

    ميليشيا الحوثي تقصف المناطق الآهلة بالسكان في الدريهمي

    الجيش الوطني يسيطر على سد باقم وجبال العبد في صعدة

    مقتل مدني وإصابة 5 أخرون ...ميليشيا الحوثي ترتكب مجزرة جديدة بالحديدة

    العقيلي تدشن إرسال أول دفعة من الجرحى لتركيب أطراف صناعية بالخارج

  • عربية ودولية

    ï؟½ غرق قارب للمهاجرين يحمل 160 شخصا قبالة قبرص
    غرق قارب للمهاجرين يحمل 160 شخصا قبالة قبرص

    قتلى مدنيون بقصف ليلي على ريف درعا

    إسرائيل تعاقب غزة على احتجاجاتها

    قمة بين السيسي والبشير

    ترامب يعلق على "انفراده" ببوتن: ما جرى "جيد جدا"

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي
    يترقب اليمنيون تحرير مدينة الحديدة ومينائها على الساحل الغربي، لما تشكل هذه العملية من خطوة مفصلية على طريق

    تعرف علي سرعة التي يبلغها إعصار مكونو؟

    سقوط ذراع رافعة في المسجد الحرام وإصابة السائق

    كوبا.. تحطم طائرة ركاب بعد إقلاعها من مطار هافانا

    ما هي الدولة التي يصوم سكانها أقل ساعات في العالم؟

  • شؤون خليجية

    ï؟½ إعلان مجلس تنسيقي بين السعودية والكويت
    إعلان مجلس تنسيقي بين السعودية والكويت

    السعودية.. استشهاد رجلي أمن في منفذ الوديعة وشرورة

    الملك سلمان يعفو عن عسكريي إعادة الأمل من العقوبات

    قرار تاريخي لوزارة العدل السعودية

    الكويت.. السجن 3 سنوات للمتهمين باقتحام مجلس الأمة

  • رياضة

    ï؟½ في يوم واحد.. رونالدو يعيد نصف ما دفعه يوفنتوس
    في يوم واحد.. رونالدو يعيد نصف ما دفعه يوفنتوس

    مصافي عدن للتنس تختتم بطولتها المفتوحة للفئات العمرية

    إزاحة الستار عن سر سفر رونالدو إلى الصين

    دولة عربية قد تشهد أول بطولة لرونالدو مع يوفنتوس

    زيدان يقترب من اللحاق برونالدو في يوفنتوس

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب يستقر مع هبوط الدولار
    استقرت أسعار الذهب مع تراجع الدولار من أعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع، بعد هبوط في وقت سابق من الجلسة دفع المعد

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 18/7/2018

    الذهب يرتفع مع تراجع الدولار

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 17/7/2018

    صندوق النقد يرفع توقعاته بشأن الاقتصاد السعودي

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تأكيد إطلاق هاتف سامسونغ الذي "لن ينافسه أحد"
    تأكيد إطلاق هاتف سامسونغ الذي "لن ينافسه أحد"

    سامسونغ تتحدى أبل.. تسريبات تكشف ميزات غالاكسي "إس 10"

    رغم عدم تفعيلك لنظام GPS.. يمكن تتبع تحركاتك

    مرآة تقيس الجمال.. وخبراء نفسيون يخشون التبعات

    أجهزة أبل الجديدة.. أسرع 70 مرة من السابقة

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟
    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

    زعيم كوريا الشمالية يعدم ضابطا بارزا بتهمة "غريبة"

    رئيس الوزراء الإثيوبي يزور القاهرة

    رحيل معلم الأجيال التربوي بالقاهرة إثر مرض عضال

محمد القادري
ميدان السبعين وتعويض خسارة مؤتمر الانقلاب
الثلاثاء 18 يوليو 2017 الساعة 17:43
 محمد القادري
  يعمل الرئيس السابق علي عبدالله صالح ومن تبقى معه من قيادة جناح المؤتمر المؤيد للانقلاب بكل مالديهم من قوة وجهود وامكانيات مادية وبشرية لإقامة فعالية مهرجان حاشد في يوم الرابع والعشرين من اغسطس القادم بميدان السبعين بمناسبة الذكرى الخامسة والثلاثين لتأسيس حزب المؤتمر الشعبي العام ، ويهدف صالح من خلال اقامة الاحتفالية بحجم كبير إلى عدة اهداف أهمها لفت انظار الشعوب إلى امتلاك صالح لقوة جماهيرية تواليه حزبياً حتى يتسنى له ان يلعب من خلال جناحه المؤتمري دور اقليمي ، بالاضافة إلى تهيئة المجال لتولي نجله أحمد رئاسة الحزب عبر اعلان ذلك في تلك الفعالية او بعدها ، ولعل الهدف الاهم هو تعويض جناح  مؤتمر صالح من الخسارة التي لحقت به تنظيمياً وجماهيرياً واعلامياً بسبب تحالفه مع الحوثي .
 
 
 ميدان السبعين غير قادر على تعويض خسارة جناح مؤتمر صالح ، كون الحوثي ألحق خسارة فادحة في القوة الجماهيرية والاجتماعية والتنظيمية المؤتمرية الموالية لصالح ، فتوسع جماعة الحوثي في المحافظات التي لازال يسيطر عليها الانقلاب جاء على حساب جناح مؤتمر صالح الذي انضم كثير من قياداته وتأثر العديد من قواعده بالجماعة الحوثية واصبح ولاءهم لها ، ومن الصعب ان تقوم فعالية جماهيرية حاشدة بالتعويض الحقيقي لتلك الخسارة .
 
 
تخيلوا ان صالح يعد لهذه الفعالية من قبل ثلاثة اشهر ، وذلك عبر اللقاءات التنظيمية والجماهيرية التي عقدت ، وحملة الانتساب وقطع البطائق ، والتعميم الذي اصدره عارف الزوكا إلى كل الفروع بالاعداد للفعالية ، فالاعداد المتقدم قبل الفعالية بمدة زمنية كبيرة واقامة انشطة تمهيدية كثيرة هو اكبر دليل على ان جناح مؤتمر صالح اصبح ضعيفاً ، كونه عندما كان يمتلك قوة حقيقية يعد لفعالية كهذه خلال اسبوع فقط ، واما الان فقد اصدر الزوكا تعميم للاعداد للفعالية بتأريخ 15/ 7 بينما موعد اقامة الفعالية هو بتأريخ 24 / 8 ، اي ان التعميم للاعداد قبل اقامة الفعالية باربعين يوم ، وهذا ما يجعل اقامة الفعالية بحجم كبير امر طبيعي ولا يمنح اي مقياس قوة لصالح وجناحه المؤتمري كون فترة الاعداد كانت طويلة والميزانية المرصودة ستكون بالتأكيد كبيرة.
 
 
ميدان السبعين ليس مقياساً حقيقيا لقياس قوة مؤتمر صالح في كل المحافظات التي يسيطر عليها الانقلاب حالياً ، ولا ننسى ان مؤتمريوا امانة العاصمة فقط كانوا يملؤن ميدان السبعين اسبوعياً في ازمة عام 2011 ، ومؤتمريوا إب كانوا يخرجون لوحدهم بمسيرات مليونية في المحافظة الخضراء ، وكذلك مؤتمريوا الحديدة وحجة وذمار وغيرها ، وبسبب تحالف صالح مع الحوثي انضم الكثير من قيادات المؤتمر وقواعده مع الشرعية ، وتأثر الكثير بجماعة الحوثي وانضم لها ، وهو ما جعل جناح مؤتمر صالح ضعيفاً جداً وفاقداً للعوامل التي منحه القوة والثقل الشعبي المطلوب  ،   ولو كان صالح يريد ان يؤكد لنا انه جناحه المؤتمري لازال يمتلك قوة جماهيرية كبيرة ، فعليه ان يقيم فعاليات جماهيرية في المحافظات التي لا زالت تحت سيطرة الانقلاب بنفس الزخم والحجم التي كانت تقام من قبل تحالفه مع الحوثي ، اما ان يجمع كل من تبقى معه في كل المحافظات إلى ميدان السبعين ، فهذا امر غير مقبول لقياس القوة الحزبية وغير قادر على تغطية الخسارة واعطاء مؤشرات حقيقية وواقعية تعوضها ، بل يعتبر نوع من انواع المغالطات التي يغالط بها نفسه وجماهيره والرأي العام المحلي والخارجي .
إقراء ايضاً