الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ تدشين شركة اتصالات " عدن نت " يضع الحوثيون في مأزق ( تفاصيل )
    اعتبر الحوثيون أن تدشين شركة اتصالات جديدة في عدن يعد “تهديدًا خطيرًا” يتسبب في انهيار خدمات الاتصالات

    سخرية واسعة من ظهور البخيتي بمقطع فيديو وهو في مطار الحديدة بعد سقوطه بإيدي قوات الجيش الوطني

    مصرع قيادي حوثي بارز بمحافظة الحديدة ( تفاصيل )

    البخيتي يعلن "استسلام" جماعته واستعدادها "لطي صفحة الماضي"

    الحوثيون يقصفون منارة مسجد تاريخي في الحديدة

  • عربية ودولية

    ï؟½ الأمم المتحدة: جرائم حرب ارتكبت خلال حصار الغوطة بسوريا
    الأمم المتحدة: جرائم حرب ارتكبت خلال حصار الغوطة بسوريا

    درنة.. الحياة تعود إلى طبيعتها بعد دحر الإرهاب

    ترامب: مناوراتنا مع كوريا الجنوبية "ألعاب حربية"

    الأردن: لن نسمي سفيراً بإيران.. وأمن السعودية من أمننا

    حكومة مصر الجديدة تؤدي اليمين..وتغيير بالدفاع والداخلية

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي
    يترقب اليمنيون تحرير مدينة الحديدة ومينائها على الساحل الغربي، لما تشكل هذه العملية من خطوة مفصلية على طريق

    تعرف علي سرعة التي يبلغها إعصار مكونو؟

    سقوط ذراع رافعة في المسجد الحرام وإصابة السائق

    كوبا.. تحطم طائرة ركاب بعد إقلاعها من مطار هافانا

    ما هي الدولة التي يصوم سكانها أقل ساعات في العالم؟

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية.. إعفاء رئيس الهيئة العامة للترفيه من منصبه
    السعودية.. إعفاء رئيس الهيئة العامة للترفيه من منصبه

    الإمارات.. منح رعايا دول الحروب والكوارث إقامة لمدة عام

    الملك سلمان يؤدي صلاة العيد بالمسجد الحرام

    شاهد سيلفي محمد بن سلمان والحريري وإنفانتينو بالمونديال

    "ابن عثيمين" في تسجيل صوتي: تخصيص ليلة 27 بعمرة بدعة.. و"الفوزان": خطر شديد

  • رياضة

    ï؟½ سواريز يكشف سر احتفاله أمام السعودية

    قاد لويس سواريز، مهاجم أوروجواي منتخب بلاده إلى دور الـ16 من بطولة كأس العالم، بعد التغلب على السعودية ب

    "تصريح غير مسبوق" من راموس عن ميسي

    محمد صلاح يرد على شائعة انسحابه من معسكر الفراعنة

    المغرب يهاجم ويهدر الفرص.. و"الدون" ينقذ البرتغال

    كريستيانو رونالدو يستعيد صدارة هدافي المونديال

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب يهبط والدولار يستقر في أعلى مستوياته
    تراجعت أسعار الذهب اليوم الأربعاء لتبقى قرب أدنى مستوياتها في ستة أشهر، مع استقرار الدولار حول أعلى مستوياته

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 2018/6/21

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 2018/6/20

    ارتفاع الذهب بدعم "الملاذات الآمنة"

    النفط يهبط.. مع تصاعد خلافات واشنطن وبكين

  • تكنولوجيا

    ï؟½ واتساب يبحث تطوير "خاصية" أزعجت المستخدمين
    يعكف مطورو تطبيق الرسائل القصيرة "واتساب" على تحديث ميزة سحب الرسائل المرسلة غير المرغوب فيها

    ضربة جديدة للمستخدمين.. واتساب يتوقف على ملايين الهواتف

    "واتساب" متهم في جرائم قتل.. وأشياء أخرى

    للأندرويد ....تعرف علي الطريقة التي تقرأ بها أي رسالة محذوفة على "واتسآب"

    هاتف صيني بمزايا تمناها مستخدمو "آيفون X"

  • جولة الصحافة

    ï؟½ رئيس الوزراء الإثيوبي يزور القاهرة
    يصل العاصمة المصرية القاهرة، السبت، رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد في زيارة رسمية، يجري خلالها محادثات مع الرئ

    رحيل معلم الأجيال التربوي بالقاهرة إثر مرض عضال

    قل وداعا للهجرة واللجوء إلى النمسا

    أحدث تصنيف لـ"أقوى جوازات السفر".. دولة عربية الأسرع تقدما

    الحريري: القانون الانتخابي الجديد سمح لأحزاب باختراقات

محمد القادري
الحوثي والنجاح في تحجيم مؤتمر صالح
الأحد 18 يونيو 2017 الساعة 23:20
 محمد القادري
حققت جماعة الحوثي نجاحاً كبيراً في تحجيم مؤتمر صالح تنظيمياً واجتماعياً ، فتوسع جماعة الحوثي ميليشاوياً وتنظيمياً واجتماعياً وفكرياً اتضح انه على حساب مؤتمر صالح ، وهذا ما يعني ان حزب المؤتمر جناح صالح في المناطق التي يسيطر عليها الانقلاب هو الخاسر الأكبر من جماعة الحوثي في المجال الجماهيري والاجتماعي وليس حزب الإصلاح او جماعة السنة او أي مكون آخر .
 
 
 صحيح ان جناح صالح المؤتمري لم يتأثر سياسياً فهو لا زال مكون سياسي متساوي مع الحوثي في التعامل دبلوماسياً ودولياً ، ولكنه تأثر بشكل كبير في الواقع المجتمعي وتقلص وتحجم ، فكل توسع للحوثي في المجتمع يؤدي إلى انخفاض جمهور المؤتمر المناصر لصالح ، وهذا هو الأمر الاخطر ، إذ لم يستطع احد ان يلحق هذه الخسارة المؤتمرية سوى الحوثي ، فحزب الإصلاح ومايسمى بالثورة الشبابية السلمية عام 2011 جعلت المؤتمريون يلتفون حول صالح وحول حزبهم ولم تؤدي إلى استقطاب جمهور مؤتمري وتأطيرهم في مكونات حزبية وكيانات ثورية واستخدامهم ضد المؤتمر وتجردهم منه ، وحكومة الوفاق لم يكن فيها اقصاء لكوادر حزب المؤتمر بنسبة 1% من الاقصاء الحوثي الذي يكاد الآن ان يحقق اقصاء شامل لكل مؤتمري وسلبهم كل الصلاحيات .
 
 
صالح ادرك مؤخراً هذا الأمر بعد تقييمه لكل المحافظات التي لا زالت تحت سيطرة الانقلاب وكانت النتائج هي ضعف المؤتمر اجتماعياً وتنظيمياً بسبب قيام الحوثي باستقطاب العديد من انصاره وكوادره وشخصياته الاجتماعية  وإقناعهم بفكره ومنهجه واستغلالهم في خدمة مشروعه ، حتى الشخصيات والقيادات الذين دفعهم صالح للعمل مع جماعة الحوثي تمردت على صالح ورفضت العودة إلى حزبه وتمسكت بالحوثي ، وهو ما دفع صالح إلى القيام بانشطة تنظيمية وجماهيرية وتنسيب حزبي لمواجهة ذلك الخطر وتعويض الخسارة ، ولكن جماعة الحوثي تتصدى لذلك النشاط وتحاربة بحجة ان الوضع الآن يتطلب مواجهة العدوان ولم يتطلب اي نشاط حزبي ، بينما هي في نفس الوقت مستمرة في دوراتها الدينية والعقائدية واستقطاب وتأطير الشخصيات الاجتماعية والشابة والذين كانوا مؤتمريون واصبحوا حوثيون حتى النخاع .
 
 
 المؤتمريون الذين انضموا مع الشرعية ووقفوا ضد الانقلاب ، فهؤلاء احتفظوا بمؤتمريتهم الرائدة وميثاقهم الوطني وولاءهم اليمني ، واما المؤتمريون الذين وقفوا مع الانقلاب ضد الشرعية فهؤلاء أغلبهم  تأثروا بفكر جماعة الحوثي حتى تنكروا لمؤتمريتهم واختلفوا على يمنيتهم وانقلبوا على الميثاق الوطني ، والسبب يعود إلى قيادتهم التي تحالفت مع الحوثي وعلى رأسهم صالح .
إقراء ايضاً