أسامة ساري وادعاء النبوة

محمد القادري
الاثنين ، ٠٥ يونيو ٢٠١٧ الساعة ٠١:٥١ صباحاً
قال القيادي الإعلامي الحوثي ورئيس تحرير صحيفة المسيرة الناطقة بإسم جماعة الحوثي المدعو أسامة ساري عليه غضب الله ، ان الصرخة الحوثية هي ركن من اركان الإسلام ؟! 
 
 
وكما هو معلوم ان تحديد اركان الدين الإسلامي هي من صلاحيات الانبياء والمرسلين ، وهذا ما يعني ان المدعو اسامة ساري قد ادعى النبوة واعتبر نفسه نبي بشكل غير معلن وقام بإعتماد الصرخة كركن من اركان الإسلام .
 
 
طيب يا أسامة ساري ، هل الصرخة تعتبر هي الركن السادس من اركان الاسلام ، وهذا ما يجعل اركانه تصبح ستة ولم تعد خمسة اركان ؟
أم ان اركان الإسلام لا زالت خمسة اركان والصرخة جعلتها ركن مقابل حذف ركن آخر وهو الحج نظراً لأن مكة تقع في السعودية وهذا ما يتطلب حذف هذا الركن وجعل الصرخة تحل محله ؟!
 
لم يعد خلافنا حول تلك الصرخة ، سواءً كانت براءة من اعداء الله او لم تكن ، سواءً كانت صائبة او خاطئة ، ولكن ان تصبح الصرخة ركن من اركان الإسلام فهذا امر مش قادرين نقبله ونقول كلام صحيح .
 
فممكن نقول الموت لأمريكا 
 
الموت لإسرائيل 
اللعنة على اليهود 
النصر للإسلام 
ونصيح مع اسامة ساري حتى وان جعلنا امريكا في تعز وإسرائيل في إب ونقتل كل يمني !!
....
ولكن ان نجعل الصرخة اصل تشريعي جديد في اركان الدين فهذا قدهو جنان ما بعده جنان .
 
 
يا أسامة ساري النبي عليه الصلاة والسلام قال ان اركان الإسلام خمسة ولم يذكر الصرخة حقكم ، وانت قلت ان الصرخة ركن من الدين الاسلام ، فهل انت افضل من رسول الله حتى نعتمد كلامك ونخالف قول الرسول ..... لو سمحت خارجنا لطريق .
 
ممكن يا أسامة ساري تدعي انك علامة وتفتي في مسائل خلافية حتى وان كنت جاهل لا تعلم شئ فهذا قد يصدقك بعض العامة الجهلاء  .. اما ان تتدخل في صلاحيات الانبياء وتضيف ركن جديد للإسلام فهذا لن يصدقك احد وقد يوجب القيام بالحد عليك ولعنك والثورة عليك .
وسنصرخ اللعنة على اسامة ساري مثل صرخة اللعنة على اليهود وقد وجبت اللعنة عليكم جميعاً .
جريمة اغتصاب طفل في تعز