الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مواجهات دامية بين الحوثيين والحرس الجمهوري في أكبر معسكر تابع لصالح بصنعاء
    اندلعت مواجهات مسلحة مساء الاثنين بين قوات موالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح ومجاميع مسلحة تابعة لمليشيا ا

    يمني ينصب حاكماً بالعاصمة الأندونسية جاكرتا

    مقتل وإصابة 11 من الحوثيين وقوات صالح بالجوف

    صورتان تثيران الجدل بشأن وضع صالح الصحي وحقيقة مغادرته صنعاء

    قطر تغري رئيس الجالية اليمنية في أميركا بعمارة لتنظيم مظاهرة بالعاصمة واشنطن

  • عربية ودولية

    ï؟½ الأمن القطري يقتحم قصر سلطان بن سحيم.. ويرتكب انتهاكات خطيرة
    أكدت مصادر  الاثنين، أن أمن الدولة في قطر اقتحم مساء الخميس الماضي قصر الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني في الد

    كركوك.. "ألغاز" معركة الليلة الواحدة

    سقوط صاروخين أطلقا من سيناء على جنوب إسرائيل

    طهران تتهم الكويت بإهانة بحارة إيرانيين كانوا في طريقهم إلى قطر‎

    إيران.. محاصرة منزل الرئيس السابق أحمدي نجاد تمهيدًا لاعتقاله

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ ورد الآن : بيان سعودي يشيد باستراتيجية ترامب "الحازمة" مع إيران
    أشادت المملكة العربية السعودية ، في بيان، برؤية ترامب والتزامه بالعمل مع حلفاء أميركا وعمله على مواجهة التحديا

    ترامب يتهم ايران بدعم الارهاب ويرفض الإقرار بالتزام طهران بالاتفاق النووي

    تعرف على أول رد للرئيس الأمريكي ترامب على حادثة مقتل حوالي 58 شخصا في حفل بلاس فيغاس ( تفاصيل )

    مقتل الدكتورة السورية المعارضة "عروبة بركات" وابنتها الصحفية "حلا" في إسطنبول

    شاهد : جوجل تحتفي باليوم الوطني للمملكة العربية السعودية

  • شؤون خليجية

    ï؟½ خادم الحرمين الشريفين يستعرض مع أمير دولة الكويت العلاقات الأخوية ومجمل الأحداث في المنطقة
    استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- في قصره بالرياض أمس صاحب السمو الشيخ

    وفاة 10 أشخاص بحريق في السعودية

    إلغاء حفل شيرين عبد الوهاب في السعودية

    خادم الحرمين يؤكد في اتصال هاتفي بترمب تأييد السعودية للاستراتيجية الحازمة تجاه إيران

    في إنجاز سعودي.. اكتشاف 41 جينا للسرطان الوراثي العائلي

  • رياضة

    ï؟½ قفزة مفاجئة لمنتخب اليمن في التصنيف العالمي .. فكم تصنيفه الجديد ؟!
    قفز المنتخب الوطني لكرة القدم 16 مركز في تصنيف الإتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا الصادر الاثنين ليحتل المركز 11

    قبل مباراة توتنهام.. بيل ومودريتش على طرفي نقيض في ريال مدريد

    المنتخب السعودي يتراجع 10 مراكز في تصنيف “الفيفا”

    لحظة اعتقال "رونالدو" في مباراة خيتافي

    ميسى يتلقّى نبأ سعيدًا جديدًا من زوجته (صورة)

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 17/10/2017
     أسعار صرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم الثلاثاء 17/10/2017 وذلك وفق متوسط أسعار محلات الصرافة، والت

    أسعار الذهب تستقر عند 1300 دولار

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 16/10/2017

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 15/10/2017

    ضمن برنامج “سكني”.. “الإسكان” السعودية تعتزم تشييد 9 آلاف مبنى “تاون هاوس”

  • تكنولوجيا

    ï؟½ كيف تمنع هاتفك الذكي من التنصت على كلماتك وحفظها؟
    التكنولوجيا الصوتية مذهلة فعلاً، إذ تتيح للمستهلك أن يطرح سؤالاً على هاتفه، وأن يخاطب نظام مكبر الصوت، وحتى أن

    "ضربة" لأبل بسبب آيفون 8

    ثالث تحديث لنظام iOS 11 بأقل من شهر

    تقنية بالهواتف المحمولة تتيح الرؤية من وراء الجدران

    سامسونج وأبل.. تعادل في سوق الهواتف الذكية

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الملك سلمان يدعو الأطراف في العراق لضبط النفس
    جدد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، دعوة المملكة جميع الأطراف في العراق لضبط النفس، ومعالجة الأزمة م

    “كلاشنكوف” بنسخة سعودية.. مصنع لإنتاج السلاح الشهير على أراضي المملكة

    10 شروط لشمول الوافدات المهجورات بـ”الضمان” في السعودية

    الكويت تبدأ اختبارًا مهنيًا يلزم الوافدين باجتيازه لتجنّب الترحيل

    فرنسية رئيسة لليونسكو.. وخسارة مرشح قطر

محمد القادري
هكذا يجب ان تكون علاقة العرب مع السعودية
الاثنين 29 مايو 2017 الساعة 01:27
 محمد القادري
اعتبارها الأم التي يجب طاعتها ، واعتبارها الأخت الكبرى التي يجب احترامها وتقديرها 
 
علاقة اخاء ومودة وتآلف وثقة وجعلها من تتصدر طليعة الصف وتمثل الجميع ، واعطاءها اتخاذ القرار بعد تقديم الرأي والمشورة ، والتعاون معها والسير وراءها ، وتقديم الشكاوي إليها وتحكيمها في حل المشاكل ، وتوكيلها في التحدث ومنحها المرجعية لكل مايحدث ويدور .
 
 
هكذا يجب أن علاقة الدول العربية مع المملكة العربية السعودية ، بأعتبارها الأم لدول العرب والأخت الكبرى ، لما تمتلكه الشقيقة السعودية من مقومات ومؤهلات دينية وقومية واقتصادية وسياسية وجغرافية واستراتيجية وتأريخية ، فموقعها الجغرافي ، ورصيدها السياسي  ، وثروتها الاقتصادية ، ومركزها الاستراتيجي ، ومقامها التأريخي ، ومكانتها الدينية ، تجعلها في موقع عريف الصف العربي ، وممثل البلدان العربية وعاقلتها ومرجعيتها ومصدرة سياستها وموجهتها وقائدتها .
 
 
 
 الوحدة العربية لا يمكن ان تتحقق إلا في حالة اذا عرفت الدول العربية ماهي العلاقة التي تجب تجاه الشقيقة السعودية ، وبغير الالتزام بتلك العلاقة فلن تحدث اي وحدة لدول العرب ، بل ان الدول العربية تحارب بعضها بعضا ولا تحترم كبيرها وتسعى لمحاربة بعضها لتخدم اطراف خارجية هي من تخدمها بالفعل ولم تخدم العروبة ككل او كجزء .
 
 
المخططات التي تحاك ضد الشقيقة السعودية ليست بسهلة ، فجميع الانظار العالمية تتجه إليها بإعتبارها ممتلكة مقومات الدولة العظمى والقادرة على جمع العرب حولها والتفافهم بجانبها ، ولن يتم محاربة السعودية من تحقيق المستقبل العالمي العظيم لها ولشقيقاتها إلا بمحاربتها من داخل الوطن العربي ، من خلال تشجيع دول عربية تتجاوز مكانتها وتستهدف المملكة بحرب سياسية وإعلامية وعلاقات أخرى داخل الجزيرة العربية .
 
 
ليس هناك مانع ان تكون السعودية دولة عظمى وتكون الدول العربية سنداً لها ومعيناً وجنوداً وعتاداً ، فالمملكة ممثلة العرب وتفوقها في اي مجال من المجالات يشرف العرب جميعهم ، ولكن المانع هو ان تسعى بعض دول العرب لاستهداف تقدم وتفوق شيقتهم الكبرى ، وتجاوزها وتشكيل الخطر عليها ومحاربتها ، فبهذه الطريقة لن تستفيد منها دول العرب ولن يخدم سوى طرف آخر يعتبر عدو الجميع .
 
 توحدت أمريكا وعددها 55 ولاية واصبحت موحدة اقتصادياً وعسكرياً وسياسياً ، وتحقق الاتحاد الاوروبي اقتصادياً الذي يضم اكثر من عشرين دولة كبرى في قارة اوروبا .
 
 
ونحن في الوطن العربي نمتلك مقومات وثوابت واواصر اكثر من امريكا واوروبا ، فلغتنا واحدة وديننا واحد ونسبنا واحد واصلنا واحد ، ولكن ما استطعنا ان نتوحد او نحقق وحدة عربية ونشكل دول الاتحاد العربي التي ستكون اقوى من ولايات امريكيا واتحاد اوروبا ، والسبب ان دولنا العربية تنظر لبعضها وتستهدف بعضها وتريد ان تكون هي الاكبر ولم تعقل بعضها وتسير وراءها ، ولو عرف العرب ان السعودية هي الأخت التي يجب ان يقفوا وراءها ويمضوا معها لتحقق اتحاد عربي ليس له في التأريخ من مثيل .
 
 
المخططات الخارجية التي تستهدف وحدة العربية ، روجت للشعوب العربية ان السعودية هي عدو العرب وشجعت بعض دول العرب لاستهدافها ومحاربتها بوهم منافستها والاحلال محلها ، وهذا هو ما يعاني منه الموطن العربي حالياً .
 
 الشقيقة السعودية تمتلك مؤهلات ما يحقق اتحاد عربي يشمل قارة افريقيا وآسيا  ، وتمتلك ايضاً مقومات ومؤهلات ما يحقق اتحاد اسلامي لاكثر من ستين دولة إسلامية تشمل قارة آسيا واوروبا وافريقيا  ، فما على دول الوطن العربي الا الاصطفاف وراءها والالتفاف حولها ان كانت فعلاً تريد مصلحة العرب ككل ، وما على الدول الاسلامية الا الوقوف معها والانضمام تحت لواءها ان كانت بالفعل تريد مصلحة العالم الإسلامي .
 
من يحارب السعودية ليس بعربي ولا يريد مصلحة العرب ، بل هو دخيل على العروبة وعدو لها من داخلها وطاعنها من الخلف  وعميل لاعداءها .
إقراء ايضاً