الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مركز الملك سلمان يوزع مساعدات إيوائية للنازحين من صعدة إلى حضرموت
    مركز الملك سلمان يوزع مساعدات إيوائية للنازحين من صعدة إلى حضرموت

    محافظ صنعاء يناقش مع مركز الملك سلمان عدد من المشاريع الخاصة بالنازحين

    السفير السعدي:اي حل سياسي في اليمن لا يلتزم بالمرجعيات الثلاث سيؤدي الى اطالة امد الازمة

    قوات التحالف تسقط ثلاث طائرات(مسيّرة) أطلقتها الميليشيا باتجاه مدينتي جازان وأبها

    الارياني: المليشيا الحوثية تستقطب ‎الأطفال لتجريف الهوية وتدمير النسيج الاجتماعي وتنفيذ الأجندة الايرانية

  • عربية ودولية

    ï؟½ السودان.. "العسكري" و"الحرية والتغيير" يتوصلان لاتفاق سياسي
    السودان.. "العسكري" و"الحرية والتغيير" يتوصلان لاتفاق سياسي

    حالة تأهب بعد اكتشاف "قارب مفخخ" إيراني بطريق مدمرة بريطانية

    السودان.. "الحرية والتغيير" ترد على مسودة الإعلان الدستوري

    روحاني: إيران مستعدة للحوار مع واشنطن بشرط

    مصر.. هزة أرضية تضرب مناطق عدة في القاهرة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ إيران تنسف «5+1»: سنخصّب اليورانيوم لأي مستوى.. وترمب: قرار سيئ
    وكانت إيران أعلنت أمس أنها تنوي فعليا أن تنتج، اعتبارا من الأحد القادم 7 يوليو، اليورانيوم المخصب بدرجة تفوق ا

    تقرير يحذر: داعش يستعد للعودة بـ"قوة مضاعفة"

    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

  • شؤون خليجية

    ï؟½ العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين
    العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين

    الملك سلمان يوجه باستضافة 1300 حاج وحاجة من 72 دولة

    مجلس الوزراء السعودي يدعو الحجاج لعدم رفع شعارات سياسية

    مجلس الوزراء السعودي: عودة اللاجئين الفلسطينيين حق راسخ

    السعودية تتسلم رئاسة مجموعة الـ 20 وتستضيف القمة المقبلة

  • رياضة

    ï؟½ غريزمان يكشف عن رأيه في ميسي.. "وجه كرة القدم"
    غريزمان يكشف عن رأيه في ميسي.. "وجه كرة القدم"

    نيمار يعطي باريس سان جرمان جوابه النهائي

    لقطة ذكية بعد هدف محرز لم ينتبه إليها كثيرون

    نيمار يعود لتدريبات سان جرمان وسط أجواء "مشحونة"

    محرز وماني.. وليلة "الفار" التاريخية في أمم أفريقيا

  • اقتصاد

    ï؟½ النفط يرتفع بفعل التوترات والإعصار باري
    النفط يرتفع بفعل التوترات والإعصار باري

    توترات تجارية جديدة ترفع الذهب

    قبل شهادة باول.. الذهب يهبط

    مصر ترفع أسعار الوقود.. وإعلان الزيادات الجديدة

    تباطؤ النمو يدفع بأسعار النفط للتراجع

  • تكنولوجيا

    ï؟½ كيف تحمي هاتفك من قراصنة واتساب؟
    كيف تحمي هاتفك من قراصنة واتساب؟

    فيس آب.. خبراء يحذرون من تطبيق "الشيخوخة" الذكي

    احذر.. غوغل تتجسس على المحادثات الصوتية "الخاصة"

    "ويندوز 10" يتخلى عن كلمات المرور

    عودة تويتر للعمل جزئيا بعد انقطاع عالمي

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم
    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

    باستثناء زيادة الرسوم.. تعديلات "غير مسبوقة" على تأشيرة شنغن

    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

    الصين تبني ثالث سفنها الحربية الحاملة للطائرات

موسى المقطري
الأمم المتحدة وإغاثة المليشيات
الثلاثاء 2 مايو 2017 الساعة 20:41
موسى المقطري
منذ بداية الانقلاب الأسود في اليمن مروراً بانتفاشته التي سدت الأفاق وسيطرته على البلاد ، وتالياً تراجعه المستمر وانكماشه بعون الله ، ثم بجهود التحالف والشرعية والجيش ، واقترابه من مرحلة الخفوت ، ظلت الامم المتحدة تتعامل في موضوع الاغاثة بطريقة غير موفقة لا استبعد أبدا مقصوديتها .
 
 
الاغاثة في العادة وبمثل هذه الاوضاع توجه للمتضررين من الاحداث دون تمييز ، وتهدف الى تخفيف تاثير الاوضاع القائمة ، ومعالجة بعض أثارها ، لكن المبكي أن جهود الأمم المتحدة في الاغاثة باليمن توجهت نحو زيادة معاناة اليمنيين من الاوضاع القائمة .
 
قد تسألني : كيف ذلك ؟
الأمم النتحدة اعتمدت صنعاء التي ترزح تحت سلطات الانقلاب كمركز لها ، وميناء الحديدة الواقعة تحت سيطرة الانقلابيين كمنفذ رئيسي لدخول الاغاثة الى البلد .
 
ماذا حدث لاحقا ؟
 
اسس الانقلابيون عددا من المنظمات الوهمية لاستلام هذه المساعدات الاغاثية من الأمم المتحدة ، وبالمقابل تم مضايقة ومنع اي منظمة او جمعية لا تدار من الانقلابيين من العمل ، وطرد وحبس طواقمها .
 
 
 
قامت المنظمات الوهمية بتوجيه المساعدات الاغاثية لدعم الجهود الحربية للابقاء على الانقلاب ، وبيعت أغلبها في الاسواق ، وذهبت الاموال للقائمين على الشان الحربي للمليشيات تحت مسمى "المجهود الحربي" ، وهذا حتما اطال عمر الانقلاب لبعض الوقت ، وزاد من معاناة الشعب من الحرب المفروضة عليه بسبب هذا الانقلاب المشؤوم .
 
لنأخذ على ذلك مثلاً محافظة تعز التي عدت من اشد المناطق تضررا من الاحداث .
 
في تعز يتداول الناس بغرابة تصرفات منظمة الأمم المتحدة في مجال اغاثة المحافظة ، وفي التفاصيل ان الامم المتحدة عبر ممثلها او منظماتها العاملة تعلن باستمرار عن احتجاز ومنع قاطراتها من دخول المحافظة في خط الحوبان او خط الحديدة !!
 
 
 
الغريب في الامر ان العالم يدرك جيدا ان الطريق الآمنة الوحيدة الى تعز هي طريق (عدن-هيجة العبد- الضباب) ،  وهي طريق صالحة لمرور القاطرات ، ويتولى تأمينها الجيش ، ولا يوجد ما يمنع ادخال المساعدات عبرها الا أجندة خفية تعلمها الامم المتحدة ، ومنظماتها العاملة في اليمن .
 
الأغرب أن القاطرات التي أعلنت الامم المتحدة عن منعها من دخول تعز عبر مناطق سيطرة الانقلابيين مرات عديدة اختفت لمصلحة الانقلاب واطالته ، ولم نسمع من الامم المتحدة حتى ادانة يتيمة .
 
 
اليوم ونحن على اعتاب مرحلة جديدة في مجال التدخل الإغاثي الدولي بعد مؤتمر المانحين الاخير يجب ان تراجع الامم المتحدة كمنظمة دولية مستقلة طريقة ادارتها لملف الاغاثة ، وذلك عبر ايقاف العبث الذي يدار باسم مؤسسات وجمعيات ومنظمات وهمية تخدم اطالة معاناة الشعب بدلا من تخفيفها ، وتوجه جهود الاغاثة لغير المتضررين ، وتطيل عمر الانقلاب وبالتالي تزيد فاتورة المعاناة الناتجة عن هذه الاطالة .
 
دمتم سالمين .
إقراء ايضاً