الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ اللواء التركي يؤكد على أهمية مشروع تحسين سبل العيش ويوجه بمعالجة مشاكل قطاع الكهرباء
    اللواء التركي يؤكد على أهمية مشروع تحسين سبل العيش ويوجه بمعالجة مشاكل قطاع الكهرباء

    الجبواني يترأس اجتماع بالهيئة العامة للطيران المدني والإرصاد

    الأمين العام للمجلس المحلي يعقد اجتماعا بمحافظة ابين لمناقشة الأوضاع الصحية في المحافظة

    الرئيس هادي يؤكد على أهمية رفع اليقظة والجاهزية لمختلف قطاعات ووحدات القوات المسلحة

    الرئيس هادي يشدد على أهمية تعزيز الجهود وتفعيل دور المقاومة في اقليم تهامة

  • عربية ودولية

    ï؟½ إريتريا تعين أول سفير لها في إثيوبيا منذ 20 عاماً
    إريتريا تعين أول سفير لها في إثيوبيا منذ 20 عاماً

    مقتل 11 عسكريا إيرانيا باشتباكات غربي البلاد

    العراق.. ارتفاع حصيلة قتلى وجرحى تظاهرات الجمعة

    سوريا.. مدنيو "حوض اليرموك" بين ناري القصف وإرهاب داعش

    إريتريا تسحب قواتها من الحدود مع إثيوبيا

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي
    يترقب اليمنيون تحرير مدينة الحديدة ومينائها على الساحل الغربي، لما تشكل هذه العملية من خطوة مفصلية على طريق

    تعرف علي سرعة التي يبلغها إعصار مكونو؟

    سقوط ذراع رافعة في المسجد الحرام وإصابة السائق

    كوبا.. تحطم طائرة ركاب بعد إقلاعها من مطار هافانا

    ما هي الدولة التي يصوم سكانها أقل ساعات في العالم؟

  • شؤون خليجية

    ï؟½ إعلان مجلس تنسيقي بين السعودية والكويت
    إعلان مجلس تنسيقي بين السعودية والكويت

    السعودية.. استشهاد رجلي أمن في منفذ الوديعة وشرورة

    الملك سلمان يعفو عن عسكريي إعادة الأمل من العقوبات

    قرار تاريخي لوزارة العدل السعودية

    الكويت.. السجن 3 سنوات للمتهمين باقتحام مجلس الأمة

  • رياضة

    ï؟½ رحيل رونالدو يصب في مصلحة ملك ريال مدريد الجديد
    رحيل رونالدو يصب في مصلحة ملك ريال مدريد الجديد

    كلوب يتحدث عن جهوزية صلاح

    نيمار يرد على الانتقادات بالثلج

    نجم كرواتيا بدأ المونديال بخطيئة.. وأنهاه بـ"تصرف جنوني"

    التألق المونديالي يدفع برشلونة نحو نجم أفريقي

  • اقتصاد

    ï؟½ مصر.. رفع أسعار الغاز الطبيعي اعتبارا من أغسطس
    مصر.. رفع أسعار الغاز الطبيعي اعتبارا من أغسطس

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 21/7/2018

    تعليقات ترامب تنزل بالدولار من أعلى مستوى في عام

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 19/7/2018

    الذهب يستقر مع هبوط الدولار

  • تكنولوجيا

    ï؟½ واتساب يضيف ميزة نالت إعجاب مستخدميه
    واتساب يضيف ميزة نالت إعجاب مستخدميه

    دراسة تكشف عن مخاطر جديدة للهواتف الذكية

    "واتساب" يفرض قيودا جديدة بعد "الرسائل القاتلة"

    تأكيد إطلاق هاتف سامسونغ الذي "لن ينافسه أحد"

    سامسونغ تتحدى أبل.. تسريبات تكشف ميزات غالاكسي "إس 10"

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟
    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

    زعيم كوريا الشمالية يعدم ضابطا بارزا بتهمة "غريبة"

    رئيس الوزراء الإثيوبي يزور القاهرة

    رحيل معلم الأجيال التربوي بالقاهرة إثر مرض عضال

محمد القادري
هكذا شوهت الإمارات بصورة التحالف العربي
الثلاثاء 2 مايو 2017 الساعة 16:32
 محمد القادري
أنطلقت عاصفة الحزم واستبشرنا خيراً ، وأثلجت صدورنا ، وفرحت قلوبنا ، وارتاح بالنا ، بهذا الحدث العربي العظيم والتأريخي الهام ، خاصةً وتلك العاصفة يقف وراءها تشكيل التحالف العربي الذي طالما وحلمنا وتمنينا بوحدة عربية من هذا النوع ، وما إن مرت عدة اشهر تحررت فيها عدن ولحج وغيرها ، وإلا وبدأ نظرتنا تتغير تجاه ذلك التحالف ، الذي وجدناه في الواقع اليمني غير جدي بتحقيق الاهداف التي تشكل من أجلها ، ولعل سبب ذلك يعود للسياسة الغامضة التي انتهجتها دولة الإمارات ، وعبرها تم عرقلة تحقيق الاهداف المرسومة للتحالف المتمثلة بإستعادة الدولة الشرعية اليمنية وتحقيق الأمن والاستقرار في اليمن والمحافظة على الوحدة الوطنية ومحاربة المشروع الإيراني ، ولم تكن الإمارات عرقلت تحقيق الاهداف فقط ، بل انها شوهت صورة التحالف العربي واساءت إليه بشكل عام .
 
 
 قيام الإمارات بتشجيع دعوات الأنفصال في الجنوب ، ودعم المكونات التابعة لإيران ، ومحاربة الدولة الشرعية والرئيس الشرعي وتشجيع التمرد ضدهما ، واستخدام سياسة تكرس الصراع الداخلي في المحافظات المحررة ، هذه تعتبر ادلة كافية على ان ما تفعله الإمارات يتعارض كل التعارض مع اهداف التحالف العربي ، وإن ذلك التحرير الذي تم في عدن والجنوب ، ليس إلا مجرد نقل المنطقة إلى صراع آخر ومشاكل أخرى لا تختلف عن مشكلة الانقلاب الذي هجم على عدن واراد السيطرة عليها ، واتضح ان مشروع إيران والميليشيات التي تتبعها في الشمال ، ومشروع الإمارات والمكونات التي تتبعها في الجنوب ، كلاهما يتحدون في الهدف وهو القضاء على الدولة الشرعية ، واصبح حال صنعاء قبل التحرير لا يختلف عن حال عدن بعد تحريرها .
 
 
 رغم ثقتنا الكبيرة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة ، إلا ان الامارات جعلتنا نشك في موقف السعودية تجاه اليمن ، وتبادر إلى اذهاننا ان العمل الاماراتي ناجم عن رضاء سعودي ، والموضوع هو عملية تبادل ادوار فقط ، خاصةً والامارات لم يحدث بينها وبين المملكة اي خلافات وتظهر خارج الطاولة ، بينما تصرح الإمارات ان سياستها في اليمن متطابقة مع السعودية تماماً ، وهذا ما يعني ان كل ما تفعله ناتج عن تطابق سياسي للتحالف العربي ، وهو ما يفترض على المملكة ان تضع حداً لتصرفات الإمارات على الارض اليمنية وليس مجرد بيانات وتصريحات فقط ، مالم فإن اغلب ابناء الشعب اليمني ستتغير نظرتهم تجاه التحالف بجميع دوله ان لم يتم تدارك ذلك الخطأ والتعامل معه بموقف قوي وصريح وواقعي ، وهذه هي الحقيقة بدون مجاملة او نفاق ، ولست انا من يقول ذلك الكلام ، ولكن مشاعر اغلب ابناء اليمن الواقفين مع الشرعية تقول هكذا .
 
 
 إذا كان مشاركة الإمارات في اليمن وتضحياتها ستؤدي إلى محاربة الشرعية وتشجيع الانفصال ودعم مكونات اذرع إيران في المحافظات التي تم تحريررها فعدم المشاركة افضل من المشاركة وغياب الإمارات افضل من حضورها ، ولنا الله من جنودها وقواتها وتضحياتها ودعمها ، 
وإذا كانت مشاركة الإمارات ضمن دول التحالف العربي ستؤدي إلى فرض سياستها الخاصة وتتجاوز السعودية قائدة التحالف وتتجاهل المصلحة العربية العامة والمصلحة اليمنية الخاصة ، فخروج الامارات عن التحالف افضل من بقاءها فيه ، وغيابها افضل من حضورها ، فنحن نريد تحالف عربي من اجل مصلحة كل العرب وابناءه وليس من اجل اهواء دولة بحد ذاتها ، ونحن في اليمن  نريد  الانتقال من مرحلة الانقلاب على الدولة إلى مرحلة استعادة الدولة وليس من مرحلة الانقلاب على الدولة إلى مرحلة التمرد عليها ، ومن لم يحترم شرعية الدولة اليمنية وممثلها الأول الرئيس هادي هو في الحقيقة لم يحترم اليمن وسيادته ودولته وشعبه .
 
 
 هكذا سيكتب التأريخ ، ان الامارات شوهت بصورة التحالف العربي واعاقت تحقيق اهدافه ، فالتأريخ لن يرحم ، ويجب على الامارات ان تكفر عن اخطاءها السابقة ، وتقدم ادلة واقعية تثبت وقوفها إلى جانب الدولة الشرعية ومصلحة اليمن وشعبها ، وتقدم اعتذارها للرئيس الشرعي وانصار شرعيته  عن كل تصرفاتها الخاطئة السابقة مثل اعتراضها على القرارات الجمهورية وتبنيها مكونات وعناصر متمردة وغير ذلك من سياستها الخاطئة وتصرفاتها ، مالم فستظل الامارات هي السبب التي تجعلنا نستاء من التحالف العربي  كاستياءنا من إيران ، ونخاف من التحرير كخوفنا من الانقلاب ، يجب على الامارات ان تعتدل او تعتزل .
إقراء ايضاً