الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مركز الملك سلمان للإغاثة يعقد ورشة عمل عن (مبادرة الوصول إلى اليمن ) في العاصمة الرياض
    مركز الملك سلمان للإغاثة يعقد ورشة عمل عن (مبادرة الوصول إلى اليمن )

    التحالف العربي يدمر 6 صواريخ أطلقها الحوثيون باتجاه السعودية

    اجتماع كلستر التعليم بمحافظة تعز

    روسيا اليوم ووكالة الصين : تسردان تفاصيل معركة "كسر عظم" الانتقالي في شبوة  وكيف خسرت الامارات تبة الارسال ( تفاصيل ساخنة )

    عاجل : شاهد بالفيديو إلى أين وصل الجيش الوطني عصر اليوم  في شبوة وماهي المفاجأة التي عثر عليها في كلية النفط

  • عربية ودولية

    ï؟½ تحطم طائرتين إسرائيلتين.. وتحليق مكثف فوق بيروت
    تحطم طائرتين إسرائيلتين.. وتحليق مكثف فوق بيروت

    شاهد البشير في ثاني جلسة للمحاكمة.. والاستماع لـ3 شهود

    ترامب وتويتر.. فصل جديد في "القضية المثيرة"

    العراق يستدعي القائم بالأعمال الأميركي: "لسنا ساحة للنزاع"

    المجلس السيادي السوداني: نتعهد بتحقيق التحول الديمقراطي

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ هكذا ظهر رئيس السودان الأسبق في قفص الاتهام ؟
    ظهر الرئيس السوداني السابق عمر البشير، الاثنين، لأول مرة، وهو داخل قفص الاتهام، أثناء أول جلسة لمحاكمته عقدت ف

    الاسوشييتد برس تكشف عن أضخم عمليات الفساد "عالمياً"  لمنظمات الأمم المتحدة العاملة في اليمن 

    المعارضة الإيرانية تفضح قراصنة «الملالي» في الخليج

    فلكيا.. عيد الأضحى يوم الأحد 11 أغسطس

    السعودية: أي مساس بحرية الملاحة البحرية يعد انتهاكاً للقانون الدولي ويجب ردعه

  • شؤون خليجية

    ï؟½ المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج
    المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج

    إقرار تعديلات جديدة تعزز مكانة المرأة السعودية

    السعودية تتحرى هلال ذي الحجة.. والفلك يقول كلمته

    وصول اكثر من نصف مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك الحج لهذا العام

    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

  • رياضة

    ï؟½ زيدان لجماهير ريال مدريد: "أعرف أنه أمر صعب"
    زيدان لجماهير ريال مدريد: "أعرف أنه أمر صعب"

    راموس غاضبا: الحديث عن نيمار "قلة احترام"

    في الثواني الأخيرة.. "سقوط مؤلم" لمانشستر يونايتد على ملعبه

    ريال مدريد يضع "شرطا غريبا" قبل التعاقد مع نيمار

    ليفربول يقترب من صفقة تاريخية لـ"تغيير ملابسه"

  • اقتصاد

    ï؟½ مصر.. ماذا حدث للدولار بعد خفض الفائدة؟
    مصر.. ماذا حدث للدولار بعد خفض الفائدة؟

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة

    الذهب يستقر قبل "كلمة الاحتياطي الأميركي"

    الذهب يتجاوز حاجز 1500 دولار

    أسعار الذهب مستقرة بعد هبوط عن "المستوى المهم"

  • تكنولوجيا

    ï؟½ جديد غوغل .. ابحث عن النص في مكتبة الصور
    جديد غوغل .. ابحث عن النص في مكتبة الصور

    خدعة "واتساب".. هكذا تراسل عددا من الأصدقاء في وقت واحد

    على غرار غالاكسي نوت.. "آيفون" المقبل بـ"خاصية جديدة"

    نوكيا تحضر لمفاجأة.. هاتف يدعم "الجيل الخامس" بسعر اقتصادي

    إدمان الهواتف الذكية.. نصائح للتخلص من السموم الرقمية

  • جولة الصحافة

    ï؟½ جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها
    جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها

    مفاجأة تكشف "أصل" رئيس وزراء بريطانيا الجديد

    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

محمد مقبل الحميري
نداء لمن يتعصبون مع أو ضد أردوغان
الثلاثاء 18 ابريل 2017 الساعة 10:37
محمد مقبل الحميري
الف مبروك لإخواننا الأتراك ، الانتصار على أنفسهم وتكريس مبدأ الديمقراطية في مجتمعهم بعيدا عن نسبة 99.9%.
 
 
المهم خلصوا أمورهم وقد تناسوا هذه الخطوة لمتمثلة بالاستفتاء على الدستور إلى  قضايا أخرى تهم بلادهم ومستقبل اجيالهم..
 
 
 
لكن نحن اليمانيون وضعنا مخزي ومحزن في نفس الوقت ، فرغم الحالة التي نعيشها والشتات الذي نعانيه والذي يفترض يكون هما الأول والأخير حتى نخرج إلى جزء من بر الأمان ، تجدنا نقيم المعارك الكلامية الجارحة والتي تعمق ما نحن فيه من توهان منقسمين قسمين قسم مع أردوغان ونجاحاته وقسم ضد أردوغان وإجراءاته ، قطعنا مع بعضنا أواصر العلاقات وكأننا نعيش في ترف في بلادنا ولم يعد لدينا سوى الشأن التركي وكل طرف يريد حسمه لصالحه.
 
 
 
يا اخواني المتحمسين لأردوغان نقول لكم نجاح تركيا يشكل معادلة تخدم التوازن في المنطقة وتخدم المشروع العربي إن وجد وفق المصالح المشتركة ، لكن لا يعني ذلك أن يكون تعصبنا يفوق تعصب أهل الشأن المتمثل بالشعب التركي ، فرغم أن قرابة النصف قال نعم للدستور الجديد والنصف الآخر قال لا مع فارق 1% لصالح من قال نعم إلا أننا لم نلمس اي تشققات فيما بينهم بسبب هذه المواقف ، ويا من تكرسون كل طاقاتكم من أجل إدانة إجراءات أردوغان نقول رفقا بأنفسكم وصحتكم وفروها من أجل قضيتنا في اليمن ضد أعداء الحرية والكرامة..
 
إلى الطرفين اقول :
 
اتركوا تركيا وشأنها واستفيدوا من تجربة الرئيس التركي أردوغان في تقبل بعضكم بعضا لا بالتعصب الأعمى الذي تخلص منه أردوغان وحزبه كان سبب نجاحه ورقي بلده.
 
عودوا إلى منطق العقل جميعا فرغم الجهد الدي تبذلونه ضد بعضكم عبثا ، فلا أحد من الأتراك حولكم ولن تفيدوهم أو تضروهم شيئا، فارفقوا بأنفسكم ووحدوا صفكم من أجل وطنكم الذي هو بأمس الحاجة لكم.
إقراء ايضاً