الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ بالوثائق ..مؤتمر صالح يعتبر استهداف كوادره إرهاباً ويقدم قائمة بـ 44 ناشطاً حوثياً من المسيئين له
    احتج حزب المخلوع صالح في رسالة احتجاج وجهها إلى المجلس السياسي التابع لجماعة الحوثيين، تضمنت تنديداً بحملات ال

    تزامنا مع ارتفاع وتيرة الخلافات بين طرفي الإنقلاب ...مليشيا الحوثي تختطف رئيس حزب المؤتمر بهمدان _صنعاء

    اليونيسف : 4.5 مليون طفل محرومون من التعليم في هذا الموسم الدراسي.

    مقتل 20 شخصا من المليشيا الإنقلابية في عملية نوعية للقوات السعودية بنجران

    قتلى وجرحى من الجيش الوطني بانفجار لغم في البيضاء

  • عربية ودولية

    ï؟½ الأمن القطري يقتحم قصر سلطان بن سحيم.. ويرتكب انتهاكات خطيرة
    أكدت مصادر  الاثنين، أن أمن الدولة في قطر اقتحم مساء الخميس الماضي قصر الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني في الد

    كركوك.. "ألغاز" معركة الليلة الواحدة

    سقوط صاروخين أطلقا من سيناء على جنوب إسرائيل

    طهران تتهم الكويت بإهانة بحارة إيرانيين كانوا في طريقهم إلى قطر‎

    إيران.. محاصرة منزل الرئيس السابق أحمدي نجاد تمهيدًا لاعتقاله

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ ورد الآن : بيان سعودي يشيد باستراتيجية ترامب "الحازمة" مع إيران
    أشادت المملكة العربية السعودية ، في بيان، برؤية ترامب والتزامه بالعمل مع حلفاء أميركا وعمله على مواجهة التحديا

    ترامب يتهم ايران بدعم الارهاب ويرفض الإقرار بالتزام طهران بالاتفاق النووي

    تعرف على أول رد للرئيس الأمريكي ترامب على حادثة مقتل حوالي 58 شخصا في حفل بلاس فيغاس ( تفاصيل )

    مقتل الدكتورة السورية المعارضة "عروبة بركات" وابنتها الصحفية "حلا" في إسطنبول

    شاهد : جوجل تحتفي باليوم الوطني للمملكة العربية السعودية

  • شؤون خليجية

    ï؟½ أمر ملكي بإنشاء مجمع خادم الحرمين للحديث النبوي
    أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز (الثلاثاء) بإنشاء مجمع باسم «مجمع خادم الحرمين الشريفين الم

    خادم الحرمين الشريفين يستعرض مع أمير دولة الكويت العلاقات الأخوية ومجمل الأحداث في المنطقة

    وفاة 10 أشخاص بحريق في السعودية

    إلغاء حفل شيرين عبد الوهاب في السعودية

    خادم الحرمين يؤكد في اتصال هاتفي بترمب تأييد السعودية للاستراتيجية الحازمة تجاه إيران

  • رياضة

    ï؟½ كافاني يثير الجدل مجددًا بتصريح صادم عن نيمار
    جدد إدينسون كافاني، مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، خلافه مع شريكه في هجوم الفريق نيمار عندما أعلن أنه لا يحبه

    استدعاء سبعة لاعبين يمنيين للانضمام الى منتخب اليمن الاول.. الاسماء والصور

    كم سيدفع باريس سان جيرمان لنيمار إذا حصل على الكرة الذهبية؟

    قفزة مفاجئة لمنتخب اليمن في التصنيف العالمي .. فكم تصنيفه الجديد ؟!

    قبل مباراة توتنهام.. بيل ومودريتش على طرفي نقيض في ريال مدريد

  • اقتصاد

    ï؟½ النفط يصعد بفعل انخفاض المخزونات
    ارتفعت أسعار النفط، الأربعاء، بفعل انخفاض مخزونات الخام الأميركية ومخاوف من التوترات التي تعصف بالشرق الأوسط ،

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء

    مدير وكالة الطاقة: نسبة التزام أوبك باتفاق النفط 86 %

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 17/10/2017

    أسعار الذهب تستقر عند 1300 دولار

  • تكنولوجيا

    ï؟½ "واتساب" يضيف ميزة الحركة التي طال انتظارها
    طلق تطبيق التراسل الفوري "واتساب"، ميزة تتيح للمستخدمين أن يشاركوا مواقع وجودهم

    أكسون إم.. "طفرة" في عالم الهواتف الذكية

    تطبيق جديد لتتبع الأبناء عبر الهواتف الذكية

    "الواي فاي" قاتل خفي يفتك بنا ببطء

    كيف تمنع هاتفك الذكي من التنصت على كلماتك وحفظها؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ البحرين: إستراتيجية ترامب ضد إيران تصب في صالح الأمن الإقليمي
    قال وزير الداخلية البحريني، الفريق الركن الشيخ راشد بن عبد الله آل خليفة: إن الإستراتيجية التي أعلنها الرئيس ا

    في أول رحلة تجريبية.. قطار "الحرمين" السريع يصل مكة

    الملك سلمان يدعو الأطراف في العراق لضبط النفس

    “كلاشنكوف” بنسخة سعودية.. مصنع لإنتاج السلاح الشهير على أراضي المملكة

    10 شروط لشمول الوافدات المهجورات بـ”الضمان” في السعودية

محمد القادري
الاستخبارات مشكلة الشرعية ؟
الاثنين 27 مارس 2017 الساعة 17:06
 محمد القادري
 
أي دولة لديها اجهزة استخباراتية قوية وبرامج مخابراتية محكمة تغوص بعمق في الجانب العسكري والمدني ، بلا شك انها دولة قوية لديها جيش متماسك وتنعم بالأمن والاستقرار ، ويحكمها نظام صارم لا يتأثر بالتغييرات التي قد تطرأ على رأس هرم الدولة أو الحكومة ولا ينتج بسبب ذلك الانفلات والفوضى وسقوط مؤسسات الدولة .
 
الاستخبارات لها دور في نجاح انظمة الحكم  يكاد ان يكون نصف ماتقوم به بقية اجهزة الدولة ، فالاستخبارات في كفة وبقية اجهزة الدولة من جيش وأمن وشرطة وجميع المؤسسات المدنية في كفة أخرى ، فالاستخبارات هي من تمنع الجريمة قبل وقوعها ، وهي من تعد الاسلوب والبرنامج المناسب للتعامل مع الشارع العام والواقع المعايش ، وهي من ترسم سياسة الدولة تجاه الشعب ، كون الاستخبارات هي من ترفع التقارير بصورة دائمة وتراقب الشارع بطريقة مستمرة ، وتتصل بجميع شرائح المجتمع بحالة مخفية .
 
 مشكلة الدولة الشرعية في الوقت الحالي تتمثل في ضعف الجانب المخابراتي ، فانفلات الامن في بعض المناطق المحررة ، وتغلغل الخلايا النائمة من الجماعات  الارهابية ، وتنفيذ اعمال الاغتيالات وغيرها ، يعود السبب الرئيسي لضعف جهاز الامن القومي والامن السياسي ، بل هناك دلائل عديدة توضح ان اجهزة الاستخبارات لدى الشرعية غير مفعلة بالشكل المطلوب ، وليس لديها استراتيجيات وبرامج وابعاد وخطط وآليات تواصل تتناسب مع متطلبات الواقع وظروفه العامة .
 
 يفترض ان تهتم الدولة الشرعية بجهازي الامن القومي والسياسي بنفس اهتمامها ببناء جيش وطني او اكثر بكثير ، ويجب ان تضع خطة شاملة وعميقة ودقيقة للعمل المخابراتي يتضمن المناطق المحررة كقسم اول ، والمناطق التي لم تتحرر كقسم ثاني ، بحيث يتخصص القسم الاول في مراقبة ومتابعة والتواصل بشكل شامل مع جميع الطبقات الاجتماعية ويقيس نبض سكانها ويرصد متطلباتها واحتياجاتها على المستوى الامني والخدماتي ورفع تقارير مفصلة للجهات المعنية والزامها بالتنفيذ والتحرك مع تقييم الاداء والمحاسبة على التقصير  ، وايضاً في المناطق التي لم تتحرر يجب على القسم الثاني ان يراقب ويرصد ويقيس مدى امكانية الاحتواء للافراد والوجاهات والشخصيات المؤثرة لضمها مع الدولة الشرعية ، وفتح خط تواصل مناسب يكون مباشر او غير مباشر ، واتخاذ سياسة ملائمة تتضمن تحقيق الوقوف مع الشرعية في الوقت المناسب او على الاقل عدم الوقوف مع الانقلاب ان لم يقفوا مع الشرعية ، بالاضافة إلى رصد تحركات العدو بطريقة دقيقة ، فاستخبارات الشرعية  في المناطق التي لم تتحرر ضعيفة جداً ، والدليل ان هناك شخصيات كثيرة تريد الوقوف مع الشرعية وفتح خط تواصل معها بشكل سري او غير ذلك ، ولكن ليس هناك من يحتويها ويتواصل معها ويرفع بتقارير موضوعية عنها ليتم بعدها التعامل معها بالطريقة المناسبة والاستفادة منها في مايصب بصالح الدولة الشرعية .
 
كما هو معلوم ان الاجهزة المخابراتية كالأمن القومي والسياسي تتبع رئاسة الجمهورية بشكل مباشر ، لا يجب ان يتدخل بها حزب او تكتل او تتم وفقها المحاصصة بين مكونات سياسية ، ويفترض ان تعي تلك الاجهزة المخابراتية المسؤولية الملقاه على عاتقها ، كما يجب ان تعلم العمل الاستخباراتي لا يقتصر على وسائل التنصت ومراقبة الاتصالات والاطلاع على الاعلام ، فتلك الوسائل قد لا ترفع بتقارير حقيقية لتشخيص المشكلة والفرد والشارع ، بل ان العمل المخابراتي يجب ان يعتمد على وجود الفرد البشري الذي يعمل مع تلك الاجهزة الامنية ، ويجب ان يكون التواجد شامل لكل موقع وحي وحارة ومدينة وريف ومرفق حكومي وغيرها ، كما ان قيادات العمل المخابراتي يجب اختيارها بدقة وعناية ، ممن تتوفر فيهم العقليات الكبيرة والافكار الواسعة .
 
عندما اسقطت جماعة الحوثي مؤسسات الدولة ركزت بشكل اساسي على جهازي الامن القومي والسياسي واحكمت السيطرة عليه واخترقته وسيرته لتنفيذ اهدافها ومهامها ، بل جعلت جهاز الامن السياسي هو جهة الضبط الكبيرة وأوكلت اليه مهمة التعامل مع مختلف القضايا بدرجة رئيسية ، واعتمدت عليه في ذلك وشكلت له اجهزة مخابراتية لتعينه في هذا الجانب كالامن الوقائي الذي يتبع التنظيم الداخلي لجماعة الحوثي ، وكما هو معلوم ان اجهزة الامن السياسي والقومي في المناطق التي لم تتحرر قد اصبحت مخترقة من قبل إيران ، وهذا مايفرض على الشرعية ان تقوم ببناء اجهزتها المخابراتية من البداية ، ويجب ان يكون البناء قوي حتى نضمن وجود دولة قوية غير قابلة للسقوط مرة أخرى .
إقراء ايضاً