الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ ميليشيا الحوثي تفشل في جمع حشود لها بمحافظة الحديدة

      أكدت مصادر محلية وشهود عيان لـ"يمن الغد" فشل المسيرة التي دعت لها مليشيات الحوثي الإيرا

    رابطة أمهات المختطفين تدين أحكامًا حوثية بإعدام 8 من المختطفين

    بن دغر يستقبل عدد من أعضاء مؤتمر محافظة حضرموت

    محو مدينة تاريخية.. أحدث "تهديدات" ميليشيا الحوثي

    طرشان يدعو لمصالحة لكل الأطراف لصد المشروع الإيراني الحوثي

  • عربية ودولية

    ï؟½ الحريري وميقاتي.. اتهامات تتجدد قبل الانتخابات
    مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية اللبنانية ترتفع حدة السجالات الانتخابية وتبادل الاتهامات ويظهر جليا التنا

    ميليشيا حزب الله تعتدي بالضرب على المرشح علي الأمين

    الغضب الإيراني يتصاعد.. والنظام يلجأ لمناورة جديدة

    وزارة الداخلية الإيرانية تحقق بفيديو لسحل فتاة علي أيدي الشرطة العسكرية

    البنتاغون: نظام الأسد ما زال قادرا على الهجوم بالكيماوي

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ مدمرات صينية ومقاتلات "تروّع" تايوان.. وبكين تستعرض في فيديو
    أبحرت سفن حربية صينية في المياه جنوبي تايوان وأجرت تدريبات عسكرية في غرب المحيط الهادي، ضمن سلسلة مناورات

    ماذا تعرف عن رئيس كوبا الجديد؟

    هذه أسباب إقالة وزير الخارجية السوداني ابراهيم غندور

    من هم الزعماء أل 6 الذين تغيبوا عن حضور القمة العربية أل 29 ...تفاصيل

    البنتاغون:استهدفنا المنشآت الخاصة بسلاح الأسد الكيمياوي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ ما هو مشروع "الـقديـة" الذي سيدشنه العاهل السعودي؟
    يـدشـن العاهل السعودي، الـملك سـلمان بن عبد العزيز، السبت المقبل، مشـروع "القدية"، الوجھة الترفيھية

    الملك سلمان يشكر وزير الداخلية عن أداء الأجهزة الأمنية

    هذا ماحدث في حي الخزامي بمدينة الرياض ...تفاصيل

    السعودية: استشهاد 3 رجال أمن بإطلاق النار في عسير

    ولي العهد يوافق على إطلاق اسمه على كلية الأمن السيبراني

  • رياضة

    ï؟½ مورينيو يكشف "سر تفوق" مانشستر يونايتد
    مورينيو يكشف "سر تفوق" مانشستر يونايتد

    دعم المصريين يشجع ريال مدريد على ضم صلاح

    صلاح.. أفضل صفقة بتاريخ ليفربول ويستحق الكرة الذهبية

    صلاح ودي بروين وراء تمسك تشيلسي ببقاء موراتا وباكايوكو

    جوارديولا يستعد للتضحية بقلب دفاعه

  • اقتصاد

    ï؟½ تعرف علي أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 26/أبريل/2018
    أسعار الريال اليمني أمام الدولار والريال السعودي وبقية العملات الأجنبية ، الخميس 26 أبريل 2018م
    <

    الدولار يرتفع لأعلى مستوى في 4 أشهر

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 25/أبريل/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 23/أبريل/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية مساء اليوم الأثنين 23/أبريل/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ أشياء يمكنك فعلها والآي-فون مقفل تعرف عليها
    اعتدنا جميعا على أن نفتح هواتفنا ونستخدم كل ما فيها من مميزات؛ لكن ينسى الكثير منا أن هناك وظائف يمكنك القيام

    قرار صادم من واتساب.. فئات عمرية لن يسمح لها باستخدامه

    كيف تحمي محادثات "واتساب" من أعين المتطفلين؟

    حذف حسابات فيسبوك لن يوقف تتبعها لك!

    "غوغل" تطلق تطبيقا لتعليم البرمجة بأمتع طريقة ممكنة

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الإمارات تعتمد قانونًا للسماح للمقيمين بالمشاركة في المسابقات الرياضية الرسمية بالدولة
    كشف القائد العام لشرطة أبوظبي رئيس الهيئة العامة للرياضة، محمد خلفان الرميثي، عن اعتماد مجلس الوزراء القانون

    البشير يعفي وزير الخارجية السوداني من منصبه

    المثابرة على الإصلاح والانفتاح وتحقيق المنفعة المتبادلة والكسب المشترك

    بحث إمكانية مساهمة الولايات المتحدة في دعم صندوقي الرعاية الاجتماعية وتأهل المعاقين

    14 أبريل.. الضربات على سوريا تجدد "ذكريات تاريخية"

محمد القادري
السر الذي لم يفهمه ابناء الجنوب ؟
الثلاثاء 21 مارس 2017 الساعة 16:23
 محمد القادري
يتقهقه صالح ويرتاح وينبسط كثيراً عندما يرى اي خلافات داخلية لدى ابناء الجنوب كالخلافات التي تحدث بين فصائل المقاومة الجنوبية أو اطراف الشرعية ، بينما يضحك صالح كثيراً حتى تدمع عيناه ويضع رجل فوق رجل ويتمتع تمتع منقطع النظير عندما يسمع دعوات الانفصال والمطالبة بفك الارتباط من اي شخصية جنوبية او مكون جنوبي ، وذلك لأن صالح يريد هذا الامر ، بينما هذا الامر في الوقت الحالي لم يخدم أي مواطن في الجنوب ولن يحل اي مشكلة جنوبية ، بل انه وبكل تأكيد يخدم صالح وحليفه الحوثي فقط .
 
لماذا صالح يريد الانفصال ؟ 
 
الوحدة اليمنية التي تحققت في عام 90 ميلادي صنعها ابناء الجنوب وهم الذين يعتبرون حجر الزاوية فيها ، فعندما زار صالح عدن قبل تحقيق الوحدة بعام استقبله ابناء الجنوب في الشيخ عثمان ورفعوا سياراته فوق اكتافهم ، وبعد تحقيق الوحدة سعى صالح للتخلص من شركاء الوحدة باستخدام سياسة استطاع من خلالها ان يجعل قيادة الجنوب ان تتراجع عن موقفها الوحدوي واعلان الانفصال ليتمكن صالح من خلالها بتصويرهم مجرد انفصاليون ومرتدون ويسعر عليهم حرباً انتهت باغتصاب صالح للجنوب بذريعة الوحدة التي جعلها مجرد نهب للثروة ومصادرة للحقوق وليست الوحدة الحقيقية التي ينشدها اي مواطن يمني سواء في الشمال او في الجنوب ، وبعد رحيل صالح عن الحكم اصبح هدفه الكبير هو انفصال اليمن وانتهاء الوحدة وذلك لسببين : الأول هو اثبات بأن الوحدة صنعها صالح لوحده ولم يصنعها احد معه من الجنوب .
والسبب الثاني : اراد صالح ان يتفرد بالتأريخ بأن الوحدة اليمنية هو من حافظ عليها ولم يستطع احد من بعده الحفاظ عليها ، فاليمن توحد في عهد حكم صالح الشمالي وانفصل في عهد حكم هادي الجنوبي او اي حاكم حكم اليمن بعد صالح ، ولهذا سعى صالح بعد رحيله عن الحكم لتغذية اطراف في الشمال والجنوب لدعم مخطط الانفصال وجماعة الحوثي وتحالفها مع عدة اطراف جنوبية خير دليل على ذلك ، فلقد استطاع صالح من خلالها اللعب على عدة مكونات جنوبية قبل قيام الانقلاب لتبني انفصال اليمن والسعي لذلك وبرعاية إيرانية طبعاً .
 
 
هدفان مهمان لصالح عند استخدام  هجوم الحوثي على عدن ، فالهدف الاول : التخلص من كل الاطراف والمكونات الجنوبية الوحدوية والتي تطالب بالانفصال ، لكي يتسنى لصالح ان يحصل على دعم خليجي للقيام بانقلاب على الانقلاب الذي كان طرفاً فيه ، فالحوثي الذي يتبع إيران ويشكل خطراً على دول الخليج بما فيها المملكة لن يتم التخلص منه إلا في حالة عودة صالح للحكم ، وهذا مايفرض على دول الخليج دعم صالح للقيام بانقلاب على شريكه الحوثي من خلال استخدام الجيش الذي يتبع صالح كالحرس الجمهوري وغيره ، وفي هذه الحالة سيستطيع صالح العودة لحكم اليمن موحدة عبر انقلاب يمكن نجله احمد من الوصول لرئاسة الدولة بدعم خليجي ومساندة عامة من ابناء الجنوب الذين وصولوا إلى قناعة تامة انه لن يخلصهم من الحوثي إلا صالح ، وهنا يعود صالح لحكم صنعاء وعدن في ظل وجود وحدة يمنية يستغلها صالح لصالحه كما استغلها من قبل .... ولكن تدخل التحالف العربي وانطلاق عاصفة الحزم فاجأت صالح ولم تكن في حسبانه ، ولو كان له اي حسابات توحي بتدخل التحالف العربي لما ساند الحوثي وشاركه بالهجوم على عدن وذلك بغرض المحافظة على مشاعر ابناء الجنوب ، واستخدامهم كأداة للتخلص من الشرعية بطريقة الانفصال .
 الهدف الثاني : في حالة عدم حصول صالح على دعم خليجي ومساندة شعبية من ابناء الجنوب للتخلص من طرفه الثاني الحوثي ، فأن ذلك سيحتم على تدخل دولي وعقد اتفاقيات دولية تقضي بانسحاب الحوثي من الجنوب والتسليم لاي مكون جنوبي  واعلان الانفصال وعودة الحوثي لحكم الشمال ، وهذا الامر سيمكن صالح من عدم عودة الاطراف التي مع الشرعية والتخلص منها والتخلص ايضاً من الوحدة اليمنية .
طبعاً الدعم الخليجي والدولي الذي كان يريده صالح للقيام بانقلاب على شريكه في الانقلاب جماعة الحوثي ، هو دعم انفرادي لصالح فقط بشرط ان لا تعود وتدعم شرعية الرئيس هادي وبقية الاحزاب اليمنية والمكونات في الجنوب وعلى رأسها الحراك الجنوبي ... اي دعم صالح منفرداً وعودته للسلطة منفرداً .
 
 صالح الذي عرقل بعد رحيله الامن والاستقرار وحارب اي نجاح لمن بعده لكي يثبت انه هو الافضل وعهده هو الاحسن ، هو نفسه الذي يحارب الوحدة اليمنية ويسعى للانفصال بعد رحيله لكي يثبت انه هو الوحدوي وفي عهده فقط تحققت الوحدة وانتهت بعد رحيله ...... فهل يعقل ابناء الجنوب ذلك .
إقراء ايضاً