الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ بالوثائق ..مؤتمر صالح يعتبر استهداف كوادره إرهاباً ويقدم قائمة بـ 44 ناشطاً حوثياً من المسيئين له
    احتج حزب المخلوع صالح في رسالة احتجاج وجهها إلى المجلس السياسي التابع لجماعة الحوثيين، تضمنت تنديداً بحملات ال

    تزامنا مع ارتفاع وتيرة الخلافات بين طرفي الإنقلاب ...مليشيا الحوثي تختطف رئيس حزب المؤتمر بهمدان _صنعاء

    اليونيسف : 4.5 مليون طفل محرومون من التعليم في هذا الموسم الدراسي.

    مقتل 20 شخصا من المليشيا الإنقلابية في عملية نوعية للقوات السعودية بنجران

    قتلى وجرحى من الجيش الوطني بانفجار لغم في البيضاء

  • عربية ودولية

    ï؟½ الأمن القطري يقتحم قصر سلطان بن سحيم.. ويرتكب انتهاكات خطيرة
    أكدت مصادر  الاثنين، أن أمن الدولة في قطر اقتحم مساء الخميس الماضي قصر الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني في الد

    كركوك.. "ألغاز" معركة الليلة الواحدة

    سقوط صاروخين أطلقا من سيناء على جنوب إسرائيل

    طهران تتهم الكويت بإهانة بحارة إيرانيين كانوا في طريقهم إلى قطر‎

    إيران.. محاصرة منزل الرئيس السابق أحمدي نجاد تمهيدًا لاعتقاله

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ ورد الآن : بيان سعودي يشيد باستراتيجية ترامب "الحازمة" مع إيران
    أشادت المملكة العربية السعودية ، في بيان، برؤية ترامب والتزامه بالعمل مع حلفاء أميركا وعمله على مواجهة التحديا

    ترامب يتهم ايران بدعم الارهاب ويرفض الإقرار بالتزام طهران بالاتفاق النووي

    تعرف على أول رد للرئيس الأمريكي ترامب على حادثة مقتل حوالي 58 شخصا في حفل بلاس فيغاس ( تفاصيل )

    مقتل الدكتورة السورية المعارضة "عروبة بركات" وابنتها الصحفية "حلا" في إسطنبول

    شاهد : جوجل تحتفي باليوم الوطني للمملكة العربية السعودية

  • شؤون خليجية

    ï؟½ أمر ملكي بإنشاء مجمع خادم الحرمين للحديث النبوي
    أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز (الثلاثاء) بإنشاء مجمع باسم «مجمع خادم الحرمين الشريفين الم

    خادم الحرمين الشريفين يستعرض مع أمير دولة الكويت العلاقات الأخوية ومجمل الأحداث في المنطقة

    وفاة 10 أشخاص بحريق في السعودية

    إلغاء حفل شيرين عبد الوهاب في السعودية

    خادم الحرمين يؤكد في اتصال هاتفي بترمب تأييد السعودية للاستراتيجية الحازمة تجاه إيران

  • رياضة

    ï؟½ كافاني يثير الجدل مجددًا بتصريح صادم عن نيمار
    جدد إدينسون كافاني، مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، خلافه مع شريكه في هجوم الفريق نيمار عندما أعلن أنه لا يحبه

    استدعاء سبعة لاعبين يمنيين للانضمام الى منتخب اليمن الاول.. الاسماء والصور

    كم سيدفع باريس سان جيرمان لنيمار إذا حصل على الكرة الذهبية؟

    قفزة مفاجئة لمنتخب اليمن في التصنيف العالمي .. فكم تصنيفه الجديد ؟!

    قبل مباراة توتنهام.. بيل ومودريتش على طرفي نقيض في ريال مدريد

  • اقتصاد

    ï؟½ النفط يصعد بفعل انخفاض المخزونات
    ارتفعت أسعار النفط، الأربعاء، بفعل انخفاض مخزونات الخام الأميركية ومخاوف من التوترات التي تعصف بالشرق الأوسط ،

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء

    مدير وكالة الطاقة: نسبة التزام أوبك باتفاق النفط 86 %

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 17/10/2017

    أسعار الذهب تستقر عند 1300 دولار

  • تكنولوجيا

    ï؟½ "واتساب" يضيف ميزة الحركة التي طال انتظارها
    طلق تطبيق التراسل الفوري "واتساب"، ميزة تتيح للمستخدمين أن يشاركوا مواقع وجودهم

    أكسون إم.. "طفرة" في عالم الهواتف الذكية

    تطبيق جديد لتتبع الأبناء عبر الهواتف الذكية

    "الواي فاي" قاتل خفي يفتك بنا ببطء

    كيف تمنع هاتفك الذكي من التنصت على كلماتك وحفظها؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ البحرين: إستراتيجية ترامب ضد إيران تصب في صالح الأمن الإقليمي
    قال وزير الداخلية البحريني، الفريق الركن الشيخ راشد بن عبد الله آل خليفة: إن الإستراتيجية التي أعلنها الرئيس ا

    في أول رحلة تجريبية.. قطار "الحرمين" السريع يصل مكة

    الملك سلمان يدعو الأطراف في العراق لضبط النفس

    “كلاشنكوف” بنسخة سعودية.. مصنع لإنتاج السلاح الشهير على أراضي المملكة

    10 شروط لشمول الوافدات المهجورات بـ”الضمان” في السعودية

محمد القادري
عفوية هادي ... وشيطنة صالح !!
الثلاثاء 7 فبراير 2017 الساعة 20:10
 محمد القادري

 

قد يكون خطاب الشخص او تصريحاته او حديثه وكلامه هو معيار لمقياس العفوية او الشيطنة إذا تمت المقارنة مع الواقع الذي يكون متناقض مع ذلك الخطاب او متناقض معه ، ولعل المقارنة بين خطابات الرئيس هادي والرئيس السابق علي عبدالله صالح ينتج ان هادي يتسم بالعفوية مخاطبة وتعامل بعكس صالح الذي يتصف بالشيطنة في خطاباته وتعامله .

 

الرئيس هادي يتكلم للصحفي والاعلام والمسؤول والشعب  ببساطة وسلاسة وبراءة وواقعية وشفافية مطلقة  دون تكلف او تعمد للخطابات الرنانة التي يحمل فيها تنفيذ عدة اهداف خفية ، وليس هناك تناقض مع الواقع الذي يثبت عكسية ذلك الخطاب سواءً في الوقت نفسه او بعد مرور فترة من الزمن ، وايضاً يتعامل بعفوية مع الجميع سواءً الاعداء او الاصدقاء ، فتعامله منذ توليه الرئاسة مع الاحزاب والشخصيات والجماعات بمن فيها حتى الحوثي وصالح كان بعفوية تامة ، ولعل الموقف الذي اراد به الرئيس هادي ان يصلح بين علي محسن الاحمر وعلي عبدالله صالح بعد صلاة العيد في جامع الصالح خير دليل على التوجه العفوي لدى الرجل ، ولعلي اتذكر ذلك اليوم ان احد الشخصيات السياسية الكبيرة قال : ان حسن نية هادي ونقاء سريرته وطيبة قلبه جعلته يسعى للصلح بين محسن وصالح ، دون ان يعلم ان اتفاق صالح ومحسن يحمل بعد سياسي معناه  التوحد على محاربة هادي مستقبلاً ، خاصة وان الرجلين تجمعهما علاقة مناطقية وماضي يؤكد على توحدهم ضد غيرهم.

 

صالح ينفذ اغلب اهدافه السياسية عبر خطاباته وتصريحاته ، فقد استطاع عبر الخطاب ان يغالط الجميع ويلعب عليهم ويدغدغ المشاعر ويقلب الحقائق ويلعب دور الثعلب المكار .

لعب صالح على عامة الشعب ، وعلى كبار المثقفين والناشطين والسياسيين وقيادات الدول الشقيقة والصديقة ، حتى العلماء استطاع صالح التغلب عليهم واحراقهم امام العامة من خلال اجتماعه ببعض منهم ورفعه للقرآن الكريم وهو يقول حكمنا كتاب الله الذي استخدمه للظهور الاعلامي وتنفيذ هدف سياسي وهو في الحقيقة بعيد كل البعد عن كتاب الله وسنة رسوله ، وعلى اثر ذلك استطاع صالح ان يحرق كبار الرموز الدينية في اليمن وابطال تأثيرهم الكبير وخلق ضدهم استياء شعبي واسع انتج عن قيام حملات اعلامية تقذفهم وتسبهم وتشتمهم وتلعنهم .

 

 الواقع الذي يأتي بعد فترة من الزمن هو من يفضح شيطنة خطابات صالح ، ومن امثلة ذلك ان الرجل قال مراراً انه ترك السلطة من اجل اليمن عندما تنازل عنها  ولكنه في الحقيقة خرب اليمن من اجل العودة إلى السلطة .

قال بعد تلقيه العلاج بسبب حادثة جامع النهدين  وعودته من الرياض انه يحمل غصن السلام ، ولكنه اتضح انه يحمل الحقد والافك والانتقام .

صرح مراراً وتكراراً انه يقف مع الرئيس هادي ويدعمه في كل المجالات ، ولكنه الحقيقة اظهرت انه اكثر من يبغض ويحقد عليه ويحاربه في كل المجالات .

كان يقول لكل من جاءه بعد تنحيه عن الرئاسة انه سلم السلطة من اجل حقن الدماء التي كان لا ينام ولا يهدأ له بال خوفاً عليها وهو رئيس لليمن ، ولكنه ظهر بأنه مجرم حرب واصبح السبب الكبير في دماء كل اليمنيين التي سالت .

قال وقال وقال .... ولكنه عكس كل ما يقول .

 

 هادي بتعامله العفوي اراد الصلح بين محسن وصالح ، ولكن صالح بتعامله الشيطاني ما اراد الصلح بين احد ، انما كان يتعامل بسياسة التفريخ وتشجيع طرف ضد طرف ، فلقد استطاع تفريخ الكثير من الاحزاب ، وقام بتفريخ ابناء الجنوب واستخدام بعضهم ضد بعض ، وفرخ قبيلة حاشد وبكيل حتى استطاع ان يصل إلى تفريخ ابناء عبدالله بن حسين الاحمر وتشجيع بعضهم ضد بعض لولا انهم تداركوا ذلك مؤخراً .

 

اوجه الشبه بين جماعة الحوثي وصالح ان الجميع يتقنون استخدام التقية ويظهرون عكس ما يخفون ويقولون عكس ما يفعلون ، إلا ان صالح يستخدم ذلك سياسة وتعامل شيطاني ، والحوثي يستخدم ذلك اعتقاد وعقيدة شيطانية ، وكلاهما يعتبروا شياطين والعياذ بالله منهم جميعاً .

إقراء ايضاً