الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ تسليم محاليل 6000 جلسة لمراكز غسيل الكلى بشبوة
    تسليم محاليل 6000 جلسة لمراكز غسيل الكلى بشبوة

    لقاء أذرع إيران.. تأكيد لدعم حزب الله للحوثيين

    قبل مؤتمر جنيف .. لقاءات بين موالين للشرعية والانقلاب في ماليزيا

    طرد الحوثيين من مواقع شمالي محافظة صعدة

    13 منطقة يمنية تهددها ألغام الحوثي والضحايا بالآلاف

  • عربية ودولية

    ï؟½ سجون حزب الله السرية.. تفاصيل وشهادات مرعبة
    سجون حزب الله السرية.. تفاصيل وشهادات مرعبة

    إسرائيل تغلق معبر بيت حانون

    مصر تعيد فتح معبر رفح أمام الفلسطينيين

    وفاة الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان

    البرلمان الباكستاني ينتخب عمران خان رئيسا للوزراء

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى
    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

    تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ الحج يبدأ.. و"مكة مغلقة"
    الحج يبدأ.. و"مكة مغلقة"

    السعودية.. إحباط مخطط إرهابي لأحد عناصر داعش في البكيرية

    العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"

    أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج

    إدانة عربية حقوقية للتدخل الكندي في الشأن السعودي

  • رياضة

    ï؟½ بين راحلين ومعتزلين.. تعرف إلى آخر تشكيلة ملكية دون رونالدو
    بين راحلين ومعتزلين.. تعرف إلى آخر تشكيلة ملكية دون رونالدو

    جماهير يوفنتوس تهاجم رونالدو

    مارادونا يرفض مقارنته مع ميسي وينصحه بأمر غريب

    "مشكلة" سان جرمان قد تحسم صفقة نيمار الخيالية

    ريال مدريد يشكو إنتر ميلانو بسبب أفضل لاعب في العالم

  • اقتصاد

    ï؟½ السودان.. إحباط محاولة تهريب "مليونية" عبر مطار الخرطوم
    السودان.. إحباط محاولة تهريب "مليونية" عبر مطار الخرطوم

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 18/8/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 17/8/2018

    الليرة التركية تعاود الهبوط بعد "التهديد الجديد"

    تعرف علي أسعار صرف العملات الاجنبية مقابل الريال اليمني مساء يوم الخميس 2018/08/16م

  • تكنولوجيا

    ï؟½ "أبل" تخالف وصية مؤسسها وتضيف ميزة "غير مسبوقة"
    "أبل" تخالف وصية مؤسسها وتضيف ميزة "غير مسبوقة"

    نسخة ذهبية من "غالاكسي نوت 9" للأثرياء فقط

    تحذير علمي: هاتفك أقذر من "مقعد الحمام"

    ميزة "سحرية" في هاتف سامسونغ المقبل

    كيف تعرف أن هاتفك مخترق من قراصنة؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس
    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

محمد القادري
مؤتمر الشرعية
الاثنين 30 يناير 2017 الساعة 02:23
 محمد القادري

أثبت جناح المؤتمر الشعبي العام الذي يقف مع الشرعية أنه نبراس للوطنية ومنبع للفكر النبيل ، ومنهل للوسطية والاعتدال ، ونموذج للقيم والالتزام بالثوابت والمبادئ ، ودرب للسعي نحو خدمة القضايا والمصالح العامة لليمن ولشعبه ، ونتيجة  انشغال قيادة مؤتمر الشرعية بقيادة الدولة والجيش من خلال إدارتهم للعديد من المرافق ومشاركتهم في المواجهة في الميدان ، تم اهمال النشاط الحزبي الذي يفترض ان يتم تخصيص عدد من القيادات لهذا الجانب في الوقت الحالي .

 

نظراً لوقوف صالح وجناحه المؤتمري مع الانقلاب وتحالفهم معه ، فقد استغل الكثير من الناشطين والاعلاميين والصحفيين والكتاب وغيرهم هذا الموقف لشن حملة مستمرة تستهدف المؤتمر بشكل عام وهو ما يعد بمثابة تعبئة عامة تستهدف هذا الحزب  ، متناسين ومتجاهلين موقف ودور المؤتمر الذي يقف مع الشرعية الموجود والبارز على مختلف الجوانب وشتى الاصعدة منها السياسي والعسكري وغيرها ، ولم يعلم اولئك انه لولا وجود جناح المؤتمر الذي يقف مع الشرعية بقيادة الرئيس هادي ، لما وجد هناك تدخل من دول التحالف لانقاذ اليمن من الانقلاب الحوثي ، كون جناح المؤتمر الذي يقف مع الشرعية هو الذي منح الشرعية لدول التحالف للتدخل وانقاذ اليمن من المشروع الايراني ، ولم يكن بمقدور اي مكون او حزب آخر ان يمنح شرعية التدخل على الاطلاق ، فهل يعي الكثير هذا الامر ، ام انهم لا زالوا يحملون الحقد على المؤتمر والمؤتمريين ككل ، وكان الواجب عليهم ان يفرقوا بين مؤتمر الشرعية ومؤتمر الانقلاب من خلال كتاباتهم واخبارهم وحملاتهم التي يشنونها ، ويراعو نفسيات وموقف كل مؤتمري يقف مع الشرعية .

 

يجب على قيادة مؤتمر الشرعية في الوقت الحالي ان تهتم بأمرين ، الأول : الجانب الاعلامي من خلال وجود مواقع تخص مؤتمر الشرعية مثل غيره من الاحزاب التي تقف مع الشرعية ، ولا بد ان يكون هناك ما يواجه مواقع المؤتمر الانقلابي جناح صالح كالمؤتمر نت والميثاق ، فمؤتمرييوا الشرعية بحاجة إلى إعلام حزبي رسمي يعبر عنهم ، ويتلقون سياستهم منه .

والأمر الثاني : الجانب التنظيمي ، فلابد على مؤتمر الشرعية حالياً ان يقوم بتصعيد عدد لا بأس به إلى عضوية اللجنة الدائمة ، وذلك لمواجهة العدد الذي قام صالح بتصعيده للجنة الدائمة للحزب مؤخراً ، وقد تستغربوا عندما اقول لكم ان احد الاشخاص في إب يعمل سائق لدراجة نارية "متر" ، وليس له اي اسهامات في خدمة المؤتمر كما انه ليس له اي تأثير سواء على المستوى الجماهيري او السياسي او الاعلامي ، ولكن استغل فرصة الحصول على عضوية اللجنة الدائمة من خلال قيام صالح بتنسيب عدد كبير بهدف مواجهة اي انشقاق حزبي ضده ، وهذا مايجعل قيادة مؤتمر الشرعية تقوم بهذه الخطوة وتصعيد عدد من المؤتمريين الذين لهم اسهامات في خدمة الحزب والوطن والشرعية ، كما يجب على قيادة مؤتمر الشرعية ان لا تركز على استقطاب من قام صالح بتصعيدهم فقط كون ذلك لا يأثر عليه مادام ان سائق المتر قد اصبح عضو لجنة دائمة .

 

اتمنى من قيادة مؤتمر الشرعية ان لا تظن ان الحزب هو المناصب فقط ، بل انه هو الكوادر والقيادات والمواهب والعقليات القادرة على ابراز حزب متكامل في جميع مكوناته التنظيمية وسلمه الاداري وتأثيره الميداني ووجوده الاعلامي وتكامله السياسي وتكاثفه الشبابي .

إقراء ايضاً