الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ تجدد المواجهات بين المليشيات الإنقلابية والجيش الوطني بالجوف
    جددت قوات الشرعية، اليوم الجمعة، هجومها على مواقع خاضعة لسيطرة المليشيا الإنقلابية.

    قائد في الحرس الجمهوري يكشف آخر تطورات الموقف العسكري في جبهة "نهم"

    بالتزامن مع الذكرى السنوية للمولد النبوي ...مليشيا الحوثي تستفز تجار ومواطنين المناطق التي تحت سيطرتها بفرض رسوم ماليه عليهم

    مراسل العربية يكشف عن وصول أرتال عسكرية وآليات ثقيلة و مدافع دقيقة التصويب الى نهم لخوض المعركة الكبرى (تفاصيل)

    اغتيال رجل أعمال بالعاصمة صنعاء

  • عربية ودولية

    ï؟½ ارتفاع عدد ضحايا هجوم العريش إلى 235 قتيلا و109 مصابين
    أفادت مصادر إعلامية في القاهرة نقلا عن التلفزيون المصري بمقتل 235 شخصا على الأقل، وأكثر من 109 مصابين في تفجير

    مصر.. مقتل تكفيريين في مداهمات بوسط سيناء

    بعد منحهما الحصانة.. أول لقطات لـ”موغابي” وزوجته داخل قصره في زيمبابوي (صور)

    الطيران الحربي السوري يشن عشرات الغارات الجوية على الغوطة الشرقية

    تكليف وزير الإسكان مصطفى مدبولي بتسيير أعمال الحكومة المصرية

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ رئيس الوزراء الإسباني: تصويت برلمان كتالونيا على الاستقلال غير قانوني
    قال رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي ، اليوم الجمعة، إن ما حدث في البرلمان الكتالوني دليل على أن تطبيق الما

    بوتين يحذر قادة العالم من خطر قادم ومدمر أسوأ من القنبلة النووية

    ورد الآن : بيان سعودي يشيد باستراتيجية ترامب "الحازمة" مع إيران

    ترامب يتهم ايران بدعم الارهاب ويرفض الإقرار بالتزام طهران بالاتفاق النووي

    تعرف على أول رد للرئيس الأمريكي ترامب على حادثة مقتل حوالي 58 شخصا في حفل بلاس فيغاس ( تفاصيل )

  • شؤون خليجية

    ï؟½ وفاة الشاعر إبراهيم خفاجي مؤلف النشيد الوطني السعودي
    توفي مؤلف النشيد الوطني السعودي الشاعر الغنائي إبراهيم خفاجي، الجمعة.

    الأمطار تغرق شوارع في جدة

    توضيح سعودي بشأن "الآثار الغامضة" في الصحراء

    السعودية تحبط هجوما إلكترونيا متقدما يستهدف المملكة

    تحذير سعودي لمواطنين المملكة والمقيمين عليها " تفاصيل "

  • رياضة

    ï؟½ محمد صلاح يشعل حربا بين برشلونة وريال مدريد.. وليفربول يتأهب
    قال موقع "إكسبريس" البريطاني إن فريق برشلونة الإسباني وغريمه ريال مدريد، دخلا على خط الصراع من أجل ا

    السجن 9 سنوات للنجم البرازيلي روبينيو بتهمة الاغتصاب

    لماذا غضب نيمار عقب انتصار باريس سان جيرمان على سيليتك؟

    ديبالا: ميسي هو “مارادونا” الجيل الحالي

    باريس سان جيرمان يكتسح سلتيك وبايرن يتخطى أندرلخت بدوري أبطال أوروبا

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب مستقر وسط ضغوط على الدولار من مخاوف المركزي الأمريكي بشأن التضخم
    ظلت أسعار الذهب تتحرك في نطاق ضيق اليوم الجمعة، مع استمرار الضغوط على الدولار، بعد أن أظهر محضر اجتماع مجلس ال

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 24/11/2017

    بغداد.. خطة لبناء خط أنابيب غاز يمتد إلى الكويت

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 23/11/2017

    النفط يقفز أكثر من 1% بسبب تراجع إمدادات كندية لأمريكا

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تكلفة الصيانة والاستبدال والقيمة المضافة تؤجج غضب مستخدمي “آيفون X”
    اشتكى عدد كبير من مالكي ومستخدمي هواتف “آيفون X” من ضعف الخدمات المضافة والتقنيات المرفقة مع الهاتف، مقارنة

    أبل "ترحم" عشاقها بهاتف رخيص

    يوتيوب ينشر خطة جديدة لحماية الأطفال

    4 مزايا متاحة بالتطبيقات الأخرى يفتقدها واتس آب.. تعرف عليها

    سامسونغ تفاجئ سوق الهواتف بتسريبات عن “نوت 9″بعد شهرين من إطلاق “نوت 8”

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة.. محمد بن سلمان يتحدث عن توقيف مسؤولين متهمين بالفساد ويصف خامنئي بـ”هتلر”
    تحدّث ولي العهد السعودي، في مقابلة شاملة، مع الكاتب الأمريكي الشهير توماس فريدمان، نشرتها صحيفة نيويورك تايمز،

    الرباعي العربي يدرج كيانين وأفرادا إلى قوائم الإرهاب

    تحطم طائرة عسكرية أميركية بالبحر.. وإنقاذ عدد من ركابها

    قرقاش: إيران وحزب الله أساس عدم الاستقرار بالمنطقة

    رئيس وزراء كمبوديا يتحدى واشنطن ويدعوها لقطع المساعدات عن بلاده

محمد مقبل الحميري
عفاش يعاير هادي بالفرار لانه جاهل بالتاريخ والسنن
السبت 7 مايو 2016 الساعة 15:56
محمد مقبل الحميري
 
اذا فكرنا بأسلوب مادي بحت فإن ذلك قد يوصلنا الى الإحباط والقنوط ، ولكن ثقتنا بالله اكبر وإيماننا بعدالة قضيتنا أعمق ، ويقيننا بنصر الله أوثق.
 
فلوط عندما خاطب قومه قائلا (لو ان لي بكم قوة او آوي الى ركن شديد) كان حينها في اضعف مراحل حياته فجاءه النصر بعدها وخاطبه الحق سبحانه بقوله (لن يصلوا اليك) فأنجاه الله ودمر قومه الطغاة.
 
     وموسى عليه السلام عندما خرج ببني اسرائيل واتبعهم فرعون بجيشه وقوته كان موسى وقومه في اضعف مراحلهم وكان ضعاف الإيمان ومن يفكرون بالميزان المادي موقنين بالهلاك على يد فرعون فقال له قومه عندما التفتوا الى الخلف ورأوا جيش فرعون العظيم وهم عزل :(إنا لمدركون) وكانوا منطقيين في هذا بقولهم هذا ، ولكن موسى عليه السلام رد عليهم بإيمان الواثق وثقة المؤمن بقوله: (كلى ان معي ربي سيهدين) ، فكان بعدها نجاة بنو اسرائيل وهلاك فرعون وجنده بالغرق ولم تغني عنهم قوتهم شيئا.
 
    أبونا ابراهيم عليه السلام عندما أوقد له القوم نار عظيمه لاحتراقه وجعله عبرة للآخرين كان المنطق المادي يفترض ان يحترق ويلفظ أنفاسه في اللحظات الاولى من إلقائه في النار ولكن قدرة الله فوق كل قدرة فأمر النار ان تكون بردا وسلاما على ابراهيم.
 
     وعندما هاجر الرسول صلى الله عليه وسلم من مكة المدينة كان آذى الكفار بالمسلمين قد بلغ مداه وهم لا يستطيعون دفع شيء من ذلك الظلم ًوالأذى الذي حل عليهم بل انه وصل هذا الإيذاء الى الرسول صلى الله عليه وسلم ونفسه ، فهاجر وهو في حالة ضعف وهوان على الناس ، ولكن عندما وصلت قوات قريش الى امام الغار الذي لجأ اليه قال له رفيقه في الرحلة سيدنا ابوبكر الصديق رضي الله عنه يارسول الله لو انظر احدهم الى قدميه لرءآنا ، فكان رد الرسول صلى الله عليه وسلم ردا حاسما مملوء بالإيمان والثقة بنصر الله frown رمز تعبيري يا أبا بكر ما بالك باثنين الله ثالثهما).
 
     وعندما خرجت قريش بكامل عدتها وعتادها لتؤدب المسلمين في غزوة بدر ، كان النصر الغير متوقع للمسلمين رغم ضعفهم وذلتهم فكان التمكين : ( وإذ نصركم الله ببدر وانتم أذلة).
 
واقرؤوا ايضاً عن معركة عين جالوت التي هزم بها المسلمون بقيادة قطز جيش التتار الذي كان قد شاع حينها اذا قيل لك ان جيش التتار هزم فلا تصدق ، وكذلك معركة رمضان ٧٣م بين العرب بقيادة مصر وإسرائيل بعد ان وصف الجيش الايرائيلي بالجيش الذي لا يقهر وتحطم خط بارليف العظيم على يد الجيش المصري البطل في وقت ما كان احد يعتقد ان جيش مصر ستقوم له قائمة ، وما صمود غزة امام الترسانة الإسرائيلية عنكم ببعيد.
 
والشواهد كثيرة ، وما علينا الا ان نأخذ بالأسباب مهما تجبر المتجبرون ومكربنا الماكرون ، وحقد علينا الحاقدون ، ونتمسك بحبل الله المتين ونثق بقرارة انفسنا ان النصر من عند الله وانه يملي للظالم فإذا اخذه لم يفلته.
 
يا ابناء تعز صحيح ان الجراح غائرة وحقد العدو كبير ودفين ، ومع ذلك ثقوا بنصر الله فأنتم مظلومون معتدى عليكم ولم تعتدوا على احد ، والله مطلع على مظلمتكم وعلى أشلاء أطفالكم وقتل نساءكم وسينصركم الله قريبا بإذنه.
 
ويا ابناء اليمن عامة انتم من شهد لكم رسول الله صلى الله عليه وسلم بالإيمان والفقه والحكمة فثقوا بالله اولا ثم بأنفسكم وثقوا بنصرالله على هذه الفئة التي آذت عباد الله وإساءت لصحابة رسول الله ولم ترقب فيكم إلا ً ولا ذمةً ، فو الله ان الباطل الى زوال وإن الحق الى تمكين وثبات ، (والله غالب على امره ولكن اكثر الناس لا يعلمون) صدق الله العظيم.
 
 
 علي عفاش يعاير الرئيس هادي كما يعاير الاحرار الاخرين بالفرار لانه جاهل وما علم ان الفرار من وجه الاجرام ليس عيبا بل انها سنة استنها الأنبياء والمرسلين وكل المصلحين عبر التاريخ ، فقد فر من هو خير من هادي من امام من هو شبيه لعفاش بالأجرام ، فهذا موسى عليه السلام خرج من مصر خائفا يترقب وقال لفرعون ؛(ففررت منكم لما خفتكم) ، ولكن في المحصلة النهاية لمن كانت العلبة الغلبة ومن الذي لحقه عار الدهر الفار ام المتجبر المتغطرس، وكذلك الأنبياء وفتية الكهف وكل المصلحين فروا من امام الجبابرة الطغاة وكان لهم التمكين في النهاية بعد ان كانوا مطاردين خائفين ، وهذه سنة الله في خلقه الى بوم الدين.
إقراء ايضاً