صرخة موجهة لأهل الضمائر الحية

محمد مقبل الحميري
الأحد ، ٢٧ ديسمبر ٢٠١٥ الساعة ٠١:١٩ صباحاً
الى ابناء تعز في الداخل وفي المهجر 
 
الى احرار وحرائر اليمن قاطبة
  
الوضع في تعز تجاوز كلمة كارثي واصبح موت حقيقي ، نناشدكم في هذا الضرف العصيب الذي تمر به تعز وسط صمت داخلي وخارجي ، نناشدكم جميعا ان تكرسوا كل جهودكم من احل تعز وما تعانية ، خاطبوا الداخل والإقليم والعالم وكل الخيرين ، أعرضوا مأساة تعز بكل الوسائل المتاحة ناشدوا الضمائر إنقاذها من الموت المتمثل بالقصف المستمر من قبل الانقلابيين العنصريين والحصار المطبق والتجويع ومنع الدواء والماء عن اهلها ، انعدمت في تعز ابسط مقومات الحياة ، والعدوا يريد تحقيق ما قاله مهدي المشاط ممثل الحوثيين في الحوار الذي تمنى امام ممثلي الامم المتحدة القضاء على تعز ،
 
  ايها الشرفاء تناسوا كل الخلافات والمهاترات فيما بينكم وامنحوا هذه الخلافات اجازة مفتوحة ، فالوضع اكثر من كارثي وعار علينا تضييع الجهود فيما لا يصب بهذا الاتجاه ، ويجب ان نجعله هاجسنا الدائم ، ولا نبرحه حتى يتم الفرج.
 
ارجو ان لا نتعايش مع الكارثة وننسى الضحايا الذين يعيشونها واقعا حيا.
جريمة اغتصاب طفل في تعز