المذيعة جميلة جميل .. الشهيدة العِبْرَة لمسئولينا

محمد مقبل الحميري
السبت ، ٠٥ ديسمبر ٢٠١٥ الساعة ٠٥:٢٣ مساءً
قتلك اهل الضمائر الميتة التي في صدور الذين لا يدركون مسئوليتهم ، توضيحك سبب ذهابك الى صنعاء ولجوئك الى الحوثيين وعفاش كان تحت وطأة الفاقة والفقر الشديد ، ظهر جليا من خلال مذكرتك قبل مقتلك التي شرحتي فيها معاناتك التي لم يلتفت لها احد رغم انك موظفة ، ايها الشهيدة المظلومة رسالتك كانت عبارة عن جرس إنذار لمسئولينا الذين لا يفكرون إلا بأنفسهم وبمن حولهم من المقربين ، كانت تنبيها لهم غير مباشر وكأنك كنتي تقولي لهم انا اصبحت ضحية أهمالكم ًوً انانياتكم فاهتموا بالآخرين الذين لا زالوا معكم حتى لا يكون مصيرهم مصيري ، 
 
يا حكومة الشرعية ويا اخواننا قادة التحالف:
 
الحوثي وعفاش يستغلون فقر الناس والحالة المتردية التي هم أوصلوا الناس اليها ، فبدؤوا يدغدغون الناس من أماكن احتياجاتهم ويظهرون الانسانية وهم أعدائها ، ولكن في المقابل إهمال حكومتنا بادٍ  للعيان وتركوا الشعب المغلوب على امره يواجه مصيره بنفسه ، فالحوثي وعفاش اليوم يتوسعون في أرياف تعز ومعظم المحافظات بعد ان كانوا لا وجود لهم فيها ، لان الساحة خلت لهم والمواطن اصبح مستعدا ان يمد يده لأول شيطان يمد له يده ، فكاد الفقر ان يكون كفرا ، وقد قال الخليفة الرابع علي ابن ابي طالب رضي الله عنه لو كان الفقر رجلا لقتلته ، تعز تموت محاصرة وتقصف عشوائيا ويمنع عنها الغذاء والدواء وأنابيب الأكسجين للمرضى ومواد غسيل الكلى ، وفي المقابل من ينظم اليهم يسلطوه على رقاب الآخرين ويغروه على حساب كرامته وعقيدته ومحافظته ووطنه ، ولكنه الفقر ياسادة وليس كل الناس بمستوى واحد من التحمل والصبر !!! فهل ستقضون على احتياجات الناس الضرورية تمهيدا للقضاء على السرطان الحوثي العفاشي؟!!
ارجو ان تكون قصة هذه المذيعة المظلومة عِضَة وعبرة لكم لإنقاذ شعب وعدم تجاهل الحقائق والمعاناة ..
 
رحمة الله عليك ايها الشهيدة جميلة جميل ، والله ينتقم من القتلة وممن ظلمك.
ارفعوا الحصار عن تعز