الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ بدعم إيراني ..مليشيا الحوثي تعتزم إطلاق قناة فضائية جديدة
    قالت مصادر جماعة الحوثي إن الجماعة تعتزم إطلاق قناة فضائية جديدة، في محاولة للتأثير على الرأي العام اليمني، حي

    أمريكا تفرض عقوبات على أفراد وكيانات إيرانية بسبب عمليات تزييف أوراقا نقدية يمنية

    الداخلية السعودية : القبض علي 10800 يمني الجنسية في المملكة.. وهذه الإجراءات التي سيتم إتخاذها ضدهم

    دول خليجية تمد اليمن بمشتقات نفطية

    مقتل 16 عنصراً من المليشيا ببلاد قيفة رداع

  • عربية ودولية

    ï؟½ بعد التدافع القاتل.. غضب على مواقع التواصل في المغرب
    خيّمت مشاعر الحزن والألم، الاثنين، على مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب بعد حادث وفاة 15 امرأة، إثر تدافع حصل

    بعد 37 عام في الحكم.. موغابي يوافق على التنحي مقابل الحصانة له ولزوجته جريس

    مجلس جامعة الدول العربية يدين التدخلات الإيرانية في المنطقة

    ليبيا.. صدمة دولية بسبب "أسواق العبيد"

    الحريري : سأعود الى لبنان خلال أيام

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ رئيس الوزراء الإسباني: تصويت برلمان كتالونيا على الاستقلال غير قانوني
    قال رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي ، اليوم الجمعة، إن ما حدث في البرلمان الكتالوني دليل على أن تطبيق الما

    بوتين يحذر قادة العالم من خطر قادم ومدمر أسوأ من القنبلة النووية

    ورد الآن : بيان سعودي يشيد باستراتيجية ترامب "الحازمة" مع إيران

    ترامب يتهم ايران بدعم الارهاب ويرفض الإقرار بالتزام طهران بالاتفاق النووي

    تعرف على أول رد للرئيس الأمريكي ترامب على حادثة مقتل حوالي 58 شخصا في حفل بلاس فيغاس ( تفاصيل )

  • شؤون خليجية

    ï؟½ تحذير سعودي لمواطنين المملكة والمقيمين عليها " تفاصيل "
    وجهت البنوك السعودية، اليوم الاثنين، رسالة تحذيرية الى جميع المواطنين السعوديين والمقيمين على ارضي المملكة الع

    وزير الخارجية السعودي يُطالب بوقفة حازمة في وجه التدخلات الإيرانية في الدول العربية

    محمد بن سلمان يتبرع بـ 12 مليون ريال من حسابه الخاص لـ10 جمعيات خيرية سعودية

    السعودية تعلن عن ضبط أكثر من 23 الف مخالف لنظام الإقامة والعمل

    السعودية تقرر دعوة سفيرها في ألمانيا للتشاور

  • رياضة

    ï؟½ ميسي يعادل رقم رونالدو في جائزة “الحذاء الذهبي”
    سيكون مركز “أنتيغوا فابريكا إستريلا”، وسط برشلونة، مسرحًا لتسلم ليونيل ميسي، هداف النادي الكتالوني، رابع حذاء

    برشلونة يطعن على بطاقتي سواريز وبيكيه

    جماهير ليون تساند نبيل فقير على طريقة ميسي (صور)

    لماذا أكد ديربي مدريد ضرورة اعتماد حكم الفيديو في الدوري الإسباني؟

    تصريح مفاجئ من زيدان قبل ديربي مدريد

  • اقتصاد

    ï؟½ اليورو يتعافى مع تراجع مخاوف المستثمرين من الوضع السياسي في ألمانيا
    تعافى اليورو من أدنى مستوى في شهرين، مقابل الين الذي سجله في المعاملات الآسيوية الاثنين، مع تجاهل المستثمرين ل

    الذهب مستمر عند أعلى مستوى في شهر

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 20/11/2017

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 19/11/2017

    السعودية.. تفاصيل جديدة حول تطبيق ضريبة القيمة المضافة

  • تكنولوجيا

    ï؟½ أبل تعلن تأخر طرح أحدث منتجاتها
    أعلنت شركة "أبل" أنها لن تتمكن من الوفاء بالموعد المقرر لطرح أحدث منتجاتها، في ديسمبر المقبل، وقالت

    واتساب.. حيلة جديدة لاستعادة الرسائل المحذوفة

    فيسبوك يمنع المستخدمين من حذف المنشورات!

    ساعة ذكية لمراقبة صحة المرضى

    هكذا تقرأ الرسائل المحذوفة على واتساب

  • جولة الصحافة

    ï؟½ قرقاش: إيران وحزب الله أساس عدم الاستقرار بالمنطقة
    قال وزير الدولة للشؤون الخارجية بالإمارات أنور قرقاش، الاثنين، إن برنامج إيران الصاروخي، بطبيعته العدائية، هو

    رئيس وزراء كمبوديا يتحدى واشنطن ويدعوها لقطع المساعدات عن بلاده

    لماذا أخفى الأمن الإيراني وصية هاشمي رفسجاني؟

    أدفانس تستكمل التجهيزات اللازمة لمشروع المساحات الآمنة والصديقة للنساء النازحات

    ما حقيقة افتتاح كنيسة في السعودية؟

محمد مقبل الحميري
العطاس ومشروعه الغامض
الثلاثاء 30 يونيو 2015 الساعة 15:58
محمد مقبل الحميري
 
   ‏بداية انا لست متمحورا مع اي شخص بعينه كائنا من كان ، ولكني مواطن يمتي ، وقد تابعت مقابلة العطاس في قناة العربية (الحدث) ومجمل ما تحدث به عن قضايا الوطن ، وما قاله عن الرئيس هادي وعن علي محسن ، وكنت سأتقبل كلامه لو كان يحمل هم الوطن كله ، ولكن الذين يعرفون العطاس وسيرته الذاتية يعرفون انه شخصا غامضا مراوغا يعتمد التقية ويظهر عكس ما يبطن ، بعكس البيض الذي معروف عنه الوضوح والصراحة بغض النظر عن اتفاقنا او اختلافنا معه ، لكنه بشهادة أعدائه قبل أصدقائه ليس ما كرا ولا مراوغا كما هو عليه العطاس .
 
  كنت أتمنى على العطاس ان يكون لديه مشروعا وطنيا يخلصنا فيه من كل الفاسدين والمجرمين في حق الشعب سواء كانوا شماليين او جنوبيين ، ولكن الرجل كان غامضا كعادته ويقدم النصائح للسعودية والخليج وفقا لأهوائه ولاجندته التي يريد تحقيقها ويريد التخلص من الشخصيات التي ستقف عائقا امام تحقيق مشروعه واجندته ، ولا يعتقد ابناء الجنوب انه في واديهم فمشروعه اصغر من الجنوب نفسه ، ولكنه ايضاً يستخدم معهم التقية ، وفي سبيل مصلحته وتحقيق غايته يريد التشكيك في كل من حوله بأساليب رخيصة ، ولكن العاقل البصير يدرك ان من يحاول العطاس الانتقاص منهم والتشكيك بهم ماهي الا شهاة لهم بأنهم خطيرين على مشاريعه الغامضة واجندته المسبوهة ، ومشوار حياته خير شاهد ، منذ ايام علي ناصر محمد قبل احداث يناير ١٩٨٦م الذي فرصة كرئيس للوزراء في الشطر الجنوبي وعندما مالت الكفة للطغمة تنكر لناصر وانظم للطغمة وأعلنها من الخارج لانه اثناء احداث يناير كان في زيارة للصين والهند فقطع الزيارة وذهب للأم روسيا ليضمن عودته مع الطرف المنتصر.
 
   مهما تكن ملاحظاتنا على الرئيس هادي او على محسن فإن استهداف العطاس لهم يجعلنا نعيد النظر ونتأكد انهم خطيرين على المشاريع الصغيرة واستهدافه لهم هي شهادات لهم وليست عليهم.
 
 مقابلة العطاس في هذا الضرف والحديث عن الجنوب والشمال ونفيه ان تكون هناك علاقة للحراك بإيران ما هو الا تدليس على المملكة والخليج ودغدغة لأبناء المحافظات الجنوبية ، بينما يعد كلامه هذا خدمة لأبناء عمومته الحوثيين وهو الهاشمي الأصل بعد ان وصلوا الى قناعة انهم لن يستطيعوا السيطرة على اليمن بشماله وجنوبه ، حتى يتفردوا بالشمال ، ويصبحوا خنجرا مسموما في خاصرة الخليج وخاصة المملكة العربية السعودية ينطلقون من خلالها لتنفيذ المشروع الفارسي في المنطقة ، وفي المقابل الجنوب لن يستقر وبالتالي يصبح استقلال حضرموت عن الجنوب أمرا واقعا وبهذا يكون العطاس قد خدم اولاد عمومته اتباع ايران وحقق مراده بإقامة الدولة الحضرمية ، ولتذهب بقية المحافظات الى الجحيم . 
 
    أدعو العطاس لان يكون صريحا وواضحا وشفافا يقدم البديل ونحن معه ، ولسنا عبيد أشخاص ، ولكننا في المقابل لسنا مغفلين يمرر علينا أساليبه الماكرة التي اصبحت مكشوفة يدغدغ فيها العواطف مستغلا جرائم عفاش والحوثي التي فاقت الخيال وعانى منها كل ابناء الوطن وخاصة ابناء المحافظات الجنوبية وتعز وبالأخص ابناء عدن المدنيين المسالمين ولكن أسلوبه يخدم للحوثي وعفاش بالاستمرار في جرائمهم وكان الاولى به ان يدعو للاصطفاف ضد هؤلاء المجرمين وبعد الخلاص منهم ننظر لكل القضايا الوطنية  وفي المقدمة القضية الجنوبية ونحن مع اخواننا في الجنوب بما ينصفهم ونحترم كل خياراتهم ، ولدينا خيارات عدة ومنها مخرجات الحوار الوطني الشامل .. ويا عطاس العب غيرها .. وسلام الله على البيض بمعايبه وانفصاليته لانه واضح وشفاف.
 
 
إقراء ايضاً