الفنان أيوب طارش كل شرفاء الوطن يشاركوك احزانك

محمد مقبل الحميري
الاربعاء ، ٠٣ ديسمبر ٢٠١٤ الساعة ٠٦:٠٨ مساءً
الفنان الكبير أيوب طارش عبسي ، على مر عقود وهو يدخل الفرحة لكل بيت من خلال مشاركته لنا بكل أفراحنا ، ويكاد لا يوجد احد احتفل بفرح الا وأيوب حاضرا من خلال زغاريده ، واغاني الأفراح ، لمن هذي القناديل تضوي لمن ، وزغردين يابنات ، ورشو العطور وغيرها وغيرها ممن تخاطب الوجدان ، اضافة لاناشيده الوطنية التي مهما يتكرر سماعها لا تملها أبدا ، حتى ان الخصوم المتصارعين يختلفون على كل شئ ويتفقون على أناشيد أيوب طارش ، ففي عام 2011 م كان الذي يذهب لساحة التغيير في الستين يسمع اناشيد أيوب هناك بمكبرات الصوت على امتداد الساحة ، والذي يذهب للساحة المعاكسة في ميدان التحرير المؤيدة للنظام يسمع هناك أناشيد أيوب أيضاً ، وعندما أقام الحوثيون ساحة جديدة كانت تردد أناشيد أيوب ، ويكفيه فخرا ان النشيد الوطني الذي يقف له ملايين اليمنيين كل صباح من ألحانه .. وسيضل أيوب طارش أسطورة الفن اليمني الراقي لدهور قادمة .
 
الوطني أيوب طارش عبسي ودع زوجته وشريكة حياته الى مثواها الأخير ،، هذا الفنان الذي عايش كل أفراحنا يعيش اليوم حزن الفراق لشريكة حياته ، فحق على كل يمني شريف ان يعازيه ويشاركه أحزانه ، كجزء من رد الجميل لهذه الظاهرة الوطنية الفريدة.
 
  فنانا القدير أيوب طارش عبسي نشاركك أحزانك بكل مشاعرنا واحاسيسنا وعظم الله لك الأجر وتغمد الفقيدة بواسع رحمته وعظيم غفرانه ، ونسأله سبحانه ان يلهمكم الصبر والاحتساب ..وانا لله وانا اليه راجعون. 
ارفعوا الحصار عن تعز