المحافظ شوقي والوفاء لتعز

محمد مقبل الحميري
السبت ، ٢٩ نوفمبر ٢٠١٤ الساعة ٠٨:٤٨ مساءً
المواقف والمحكات الصعبة هي التي تعرف بالرجال ، وقد اتبت الأخ شوقي احمد هايل محافظ محافظة تعز انه ابن تعز البار ومحبها ، ومثلما انتقدناه في وجهات نظر اختلفنا معه فيها ، فالرجولة تقتضي منا ان نشيد به وبوقوفه مع المحافظة دون مراوغة او تسيس والحرص الذي لمسناه منه على أمن المحافظة ورفض الفوضى والاستقوى من اي طرف بقوة السلاح والمظاهر المسلحة او المليشيات ، وان حفظ مدينة تعز بشكل خاص والمحافظة بشكل هي مسئولية الأمن والقوات المسلحة ، عبر عن موقفه هذا في كل اللقاءات والاجتماعات وآخر هذه اللقاءات  لقاء اليوم السبت في قاعة الاجتماعات بمبنى المحافظة والذي ضم اللجنة الأمنية بالمحافظة والوكلاء ومدراء المديريات ومدراء الأمن في المديريات وكل قيادات المحافظة ، وبرهن على أقواله بالأفعال  ، فكان توجيهه واضحا بأن يقوم الجميع بواجباتهم الأمنية والإدارية ، وعدم السماح لأي عابث لتحويل تعز الى ساحة صراع .
 
تحية للأخ المحافظ ونؤكد له ان شرفاء تعز معه وكل أبناء تعز شرفاء ،  ومؤيدين لمواقفه هذه التي تخدم تعز وتحافظ على أمنها وسكينتها ، وستبقى تعز حب الجميع ، ولا يفهم من ذلك اننا نهمل او نتناسى هموم الوطن ، فاليمن كل اليمن في قلوبنا ولكنا ننطلق من هنا من تعز حبا بوطننا الكبير يمن الإيمان والحكمة ، وكل واحد ينطلق من موقعه ، وستبقى تعز كما عهدها الجميع واحة حب وسلام لكل ساكنيها بمختلف أطيافهم ، والحضن الدافئ لكل أبناء الوطن .
ارفعوا الحصار عن تعز