آخر تصريح للجنة العقوبات الاممية

محمد مقبل الحميري
الاربعاء ، ١٧ سبتمبر ٢٠١٤ الساعة ١١:٣٠ مساءً
لجنة العقوبات الأممية تبدي استعدادها لاتخاذ عقوبات عاجلة ضد معرقلي التسوية ومهددي أمن اليمن.
هل تصدقوا مثل هذا الكلام السمج !
 
ان الدول العشر وفي مقدمتها الولايات المتحدة الأمريكية تسعى سعيا حثياً الى إيصال اليمن لما وصلت اليه العراق وسوريا ، وتأصيل حرب طائفية ( سنة وشيعة ) لا تبقى ولا تذر ، على ان يكون المنتصر فيها المصالح الغربية فقط ، فرغم التجانس والتعايش في اليمن ، إلا أنهم يبذلون قصارى جهدهم لغرس هذا الصراع ووجدوا في الحوثي وهوسه في الحكم ضالتهم وفي الشق الآخر القاعدة وتهورهم واستباحة الطرفين للدماء ، وقيادات الدولة والاحزاب مترهلة.
 
إن الحل والمخرج يكمن في ايدي اليمنيين بمختلف توجهاتهم وعلى رأس الجميع الرئيس عبدربه منصور هادي الذي يحب عليه ان يراهن على الداخل قبل رهانه على الخارج الخادع كالسراب ..
 
وما لم يَصْحُ الجميع فعلى وطننا السلام ، وعلى الجميع سيحل الخراب والدمار.
اللهم لطفك.
ارفعوا الحصار عن تعز