يا أهلنا في الجنوب الرُّشْدْ الرُّشْدْ

محمد مقبل الحميري
الاثنين ، ٢٣ ديسمبر ٢٠١٣ الساعة ٠١:١٦ صباحاً
 
نحن بناء المحافظات الشمالية بعد الوحدة افتقدنا مصالح كثيرة عقابا لنا بسببها ، منها نقمة دول الخليج علينا وخاصة السعودية بعد ان كنا نعامل معاملة السعودي في حق العمل والدراسة في مختلف مراحلها والعلاج المجاني وكانت اقامة اليمني الشمالي اربع سنوات حرة بدون كفيل وتجدد تلقائيا ، وكان صرف الولار اربعة ريال ونصف واليوم بمائتين وعشرين ريال ، كان الخريج الجامعي يتوظف مباشرة ولا ينتظر السنوات الطوال على امل التوظيف ، وكان مرتبه اربعة آلاف ريال يصرف منها طوال الشهر ويوفر منها ايضا كان النشاط جاري في كل القطاعات التجارية والعمرانية والزراعية ، لم ينقم احد من على الوحدة او يتأذى ، 
استقبل الشمال كل الدفعات القادمة من الجنوب نتيجة الصراع دفعة دفعة ، ابتداء بدفعة جبهة التحرير عام 67م مرورا بدفعة زملاء فحطان وعشال ، حتى دفعة الزمرة عام 86م ولم يتفوه احد من ابناء الشمال بكلمة نابية عن اخوانه القادمين من المحافظات الجنوبية بل ، الكثير من ابناء المحافظات الجنوبية كانوا يخرجون الى الشمال بعضهم يتوظف في الشمال والكثير منهم يستخرجون جوازات شمالية ويهاجرون بها الى السعودية ليتمتعوا بالامتيازات التي يتمتع بها ابناء الشمال ، ولم يقل احد من ابناء المحافظات الشمالية ان هؤلاء ليسوا منا لماذا ينافسونا في ارزاقنا بل كنا نشعر بالسعادة الغامرة ونحن تستقبلهم ، بعد الوحدة حصلت فتن وحرب ومظالم ، ولكن من قبل السلطة أصابت الكثير من ابناء المحافظات الجنوبية ، بعض هذه المضالم اصيبوا بها بأيدي قيادات جنوبية ، وكما انهم لم يكونوا أحسن حالا قبل الوحدة مما أصابهم بعدها ، الا ان إخوانهم في المحافظات الشمالية ، أصيبوا بمظالم لا تقل عن مظالمهم ، لتعز عبر عشرات السنين تشكو الضمأ وتمر الشهور ولا يصل اليهم قطره واحدة من الماء بصورة كارثية لا يوجد لها مثيل في اي مدينة من مدن الدول النامية ، اما المطار فقد شل تماماً عن سبق إصرار وترصد بعد ان كان في السبعينات يتقبل ويودع الآلاف في اليوم الواحد فأصبحت رحلاته الأسبوعية لا تتجاوز عدد أصابع اليد الواحدة ، وميناء الماء اول ميناء عالمي في اليمن اغلق تماماً ، اما اذا تحدثت عن باقي الخدمات والبنى التحتية فحدث ولا حرج وستكتشف المآسي ، وقس على ذلك كثير من محافظات الشمال ، 
  
إخواننا واحباؤنا يا ابنا المحافظات الجنوبية ويامن وسنستمر بحبكم مهما بلغت الجراح التي تصيبنا من بعضكم ذ أسألكم بالله هل سمعتم يوما من الايام ان ايٍ من ابناء المحافظات الشمالية اعتدوا على اي مواطن من ابناء المحافظات الجنوبية لاذنب له سوى انه من المحافظات الجنوبية ، صارحونا ! والله لو حدث ذلك من بعضنا على اي شخص من ابناء المحافظات الجنوبية كما حصل في عدن وحضرموت وبعض المدن الجنوبية بالاعتداء على البسطاء من إخوانكم من ابناء محافظات الشمال ، لقاتلناهم نحن دون إخواننا من المحافظات الجنوبية ، 
انتم المتصفون بانكم المتعلمون والأكثر تحضرا منا ، هل يرضيكم ما يحل في داركم ضد ابناء وطنكم ، بينما الذين ظلمونا وظلموكم لن يستطيع احد ان يصل اليهم ! 
 
الا تحرجكم هذه التصرفات حتى لو لم تكونوا مشتركين فيها فأنتم ساكتون عنها والساكت عن الحق شيطان اخرس!
 
الوحدة ليست مصلحة الشمال دون الجنوب ، كان البعض منكم يتخذ من اتفاقية السودان التي أدت الى انفصال جنوبه عن شماله نموذجا يطمحون الوصول لمثله ، انظروا اليوم حال جنوب السودان ، وشرارة اشتعال الحرب الاهلية فيه ، بينما شمال السودان الذي لا يمتلك النفط حاليا أحسن حالا من الجنوب بكثير ،، فنرجو ان لا يوسوس لكم الشيطان ليرديكم فيقول لكم أنكم ستصبحون دولة غنية ، وستضحك لكم الدنيا وسيعم الرخاء كل قرية وجبل سهل في الجنوب ، وسيتحول ابناء الشمال الى مقيمين يبحثون عن لقمة العيش عندكم هذا اذا سمحت لهم الضروف وحصلوا على تأشيرات واقامات بكفالة بعضكم ، 
 
 يا احبابنا من ابناء المحافظات الجنوبية نًرجو ان يصحى الواهمون منكم من احلام اليقضة ، الله في أنفسكم والرُّشْدْ الرُّشْدْ ، ولتعلموا ان المزايدين في القضية الجنوبية وانتم صامتون انما يتاجرون بقضيتكم ، ويركبون الموجة ليثروا سريعا وهم مدركون ان الشعب في الجنوب قد لفضهم وانهم اساس بلاء الوطن سابقا ولاحقا ، والله لو تم للمبطلين مارادوا وتشطر الوطن فلن تكونوا أحسن حالا منا نحن ابناء الشمال ، لسبب بسيط وهو اننا في الشمال ممكن ان نتعايش مع بعضنا بسهولة ويسر ونصلح اخطاءنا ، اما انتم فلن يكون حالكم أحسن من حال ابناء جنوب السودان ، والسبب الأهم الذي سيصيبكم بالنقمة والعقاب هو تبطلكم على إخوانكم ابناء الشمال وإبداء الكره والبغضاء لهم دون تمييز بين ظالم ومظلوم ، رغم اننا ارتضينا برئيس من الجنوب ورئيس وزراء من الجنوب ووزير دفاع من الجنوب ومعظم مفاصل الدولة قادتها من الجنوب بكل حب ورضا ، وانتم لا زلتم تقولون الاستعمار الشمالي..
 
لا يسعنا الا ان ندعو الله سبحانه فنقول :( ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحق وانت خير الفاتحين ).
 
                                 
                           *عضومجلس النواب/عضو مؤتمرالحوارالوطني الشامل.
ارفعوا الحصار عن تعز