الرئيسية
  • محليات

    » شاهد بالصور : مدينة محافظ عدن ومدير أمنها تتمرد على التحالف وتعلن الولاء لإيران
    في تصرف أثار حفيظة المقاومة الجنوبية أقدم الحراك الجنوبي الموالي لإيران في محافظة الضالع جنوب اليمن على تنظيم

    بادي :على الحوثيين إرسال الإيرادات أو تحمل مسؤولية مرتبات الموظفين في مناطقهم

    مقتل قيادي حوثي خلال محاولة تسلل إلى الحدود السعودية!

    4 أشهر لتجنب "أسوأ الاحتمالات" باليمن!

    وزارة الداخلية السعودية : جناح القاعدة في اليمن يفقد قدرته على تصدير نشاطه للخارج

  • عربية ودولية

    » أستراليا ترفض 500 لاجئ سوري لأسباب أمنية
    قال مسؤول في الحكومة الأسترالية أن بلاده رفضت 500 لاجئ سوري لأسباب أمنية خلال تدقيق استمر لأكثر من عام، فيما أ

    مقتل 10 جنود بانفجارين وسط سيناء بمصر

    حاكم الشارقة مُعتذراً للجزائريين: حديثي فُهم خطأَ

    مقتل 5 أشخاص وإصابة 40 في عمل إرهابي أمام البرلمان البريطاني

    ندوة يمنية مصرية مطلع أبريل تتناول أوضاع المرأة العربية في ظل الحروب "الحالة اليمنية "نموذج

  • تقارير وحوارات

    » السلطان قابوس بن سعيد يحسم خيار من يخلفه
    قالت مصادر خاصة في سلطنة عمان ان السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان قد حسم خيارات وصيته لمن يخلفه وعين السيد أسع

    شاهد : سيلفي ثالث للملك سلمان مع وزيرة إندونيسية وأمها يشعل مواقع التواصل

    وفاة 63 ألف طفل في اليمن العام الماضي لسوء التغذية

    الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة في اليمن

    بريطانيا تتخذ أول خطوة للخروج من الاتحاد الأوروبي

  • شؤون خليجية

    » "حسم العقبان".. تمرين خليجي أميركي ضخم في الكويت!
    انطلقت الأحد في الكويت مناورات تمرين حسم العقبان ، التي ستستمر حتى السادس من إبريل، حيث تشارك فيها جميع أفرع

    دبي تعتزم تجنيد رجال آليين في الشرطة

    السعودية ترفع نسبة التوطين في 15 وظيفة في المملكة

    السعودية تعلن تطبيق قرار منع الأجهزة اللوحية على طائراتها

    السعودية تحدد مهلة 90 يوماً للمخالفين لتسوية أوضاعهم

  • رياضة

    » معركة نارية بين الإمارات واليابان للاقتراب من كأس العالم
    يستضيف منتخب الإمارات نظيره الياباني فى الخامسة والنصف مساء اليوم، الخميس، بملعب "هزاع بن زايد"، بمدينة "العين

    لوكاس يسجل هدف الوداع الأخير لفريقه في مرمى انجلترا

    رونالدو لايريد هؤلاء النجوم في فريقه ريال مدريد!

    وساطة لملكة جمال تركيا لانتقال لاعب أرسنال "مسعود أوزيل" لنادي فنربخشة التركي

    موناكو يحدد سعرًا خيالياً لجوهرته مبابي

  • اقتصاد

    » ارتفاع أسعار النفط في آسيا
    تسجل أسعار النفط ارتفاعا الخميس في آسيا على الرغم من القلق بشأن الفائض في العرض بعد الاعلان عن زيادة في المخزو

    تقرير: الوضع السياحي المصري الأكثر تدهوراً في العالم في 2016

    الذهب يصعد لأعلى مستوى في 3 أسابيع بفعل مخاوف من سياسات ترامب

    مسؤول ياباني: سياسة ترامب تهدد اقتصاد اليابان

    روسيا تتهم تركيا بانتهاك قواعد منظمة التجارة وتغرق السوق العربية بالدقيق

  • تكنولوجيا

    » أول قطار هيدروجيني صامت في العالم يسير بالبخار
    اختبرت ألمانيا بنجاح أول قطار في العالم يسير بالبخار فقط من دون أي انبعاثات غازية تصدر عنه.

    تطبيق فيس بوك يحاصر الأكاذيب رسميا بالشارات الحمراء!

    الان شركة LG تسير على خطى آبل وسامسونج وتطلق خدمة الدفع الخاصة بها LG Pay

    فيروس خطير يهاجم الصرّافات الآلية في روسيا

    هاكرز يهدددون "أبل" بمسح ملايين الحسابات ويطلبون فدية بقيمة 75000

  • جولة الصحافة

    » قرار جديد لوزارة العمل السعودية يسمح لليمنيين بالعمل في مجال الهواتف المحمولة بالمملكة (تفاصيل)
    اصدرت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية السعودية قراراً جديداً يسمح للمقيمين اليمنيين

    سعودي يفاجئ المحكمة ويتخذ هذا القرار بحق خادمة قتلت طفلته

    قماش يباع بالخليج يعرض صاحبه للمساءلة القانونية في جميع أنحاء العالم

    قناة mbc تكشف تفاصيل جديدة حول منفذي جريمة قتل رجل الأعمال أحمد سعيد العمودي في جدة

    قناة العربية تكشف تفاصيل جديدة عن قضية مقتل العمودي وجنسيات المتهمين بالقضية

استقراء مائي بعنون "أقاليم السياسه وأحواض المياه في اليمن"
خبير في شؤن الأحواض المائية يحذر من تقسيم اليمن الى أقاليم دون مراعاة للموارد المائية
الاربعاء 25 ديسمبر 2013 الساعة 21:12
 
 
انتقد خبير يمني متخصص في شؤن المياة الجوفية والأحواض تقسيم اليمن الى أقاليم دون اعتبار الأحواض المائية التي لا تعترف بالتقسيمات السياسية ولا يستطيع احد العيش بدونها 
وقال المهندس المتخصص في شؤن المياه عبد الخالق علوان  ان مقترح تقسيم اليمن الى اقاليم تم بنوع من السطحية او احادية الجانب التي تركز فقط على تغيير الوجه السياسي للحكم ولم تؤخذ تبعاته وابعاده الاجتماعية.
بداية أود أن أؤكد أنني لست مع أو ضد تغيير نظام حكم البلد الى النظام الفيدرالي الذي يجري التحضير لتطبيقه حاليا، فكلا النظامين السابق والفيدرالي المقترح قابل للفشل او النجاح والمحدد الرئيسي بدرجة اولى هو انا وانت وكل مواطن يمني في السهل والجبل والساحل من ارجاء هذا الوطن.
مع ذلك اشد ما اخشاه ان طموح حكم البلد على اساس اقاليم كما هو مقترح حاليا تم اقتراحه وتعاطيه بنوع من السطحية او احادية الجانب التي تركز فقط على تغيير الوجه السياسي للحكم فقط ولم تؤخذ تبعاته وابعاده الاجتماعية والاقتصاديه التي تتطلب قدر عالي من التخطيط المتكامل على المدى القريب والمتوسط والبعيد.
على سبيل المثال وباختصار: موارد المياه تعد عنصر لا يعترف بالحدود السياسيه والادارية وغالبا ما يدار وفق حدوده المائية التشاركيه سواء على مستوى التشارك في موارد المياه الجوفية او السطحية او كليهما معاً والتي بدورها ترسم حدود احواض مائيه يتشارك الناس فيها ويتقاسمون منافعها. ولكن بالمقابل لضمان استدامتها وكفاءه استعمالها وفعالية ادارتها يجب ان يتشارك كافة المنتفعين على مستوى الحوض المائي او الاقليم المائي في ادارته بشكل متكامل ومنظم بغض النظر عن انتمائتهم وحدودهم السياسية ولاإدارية . 
 
وهنا ما من ادنى بان تداخل موارد المياه السطحية والجوفية للاحواض المائيه مع الحدود الادارية للاقاليم (التي تم اقترحها وسترسم لاحقا) ووحقوق الانتفاع من المياه والارتفاق من مواردها والتشارك في ادارتها بين مختلف المكونات الاجتماعية والاداريه والتنفيذية والسياسية ....الخ في الاقاليم المختلفه (المتشاركه في الحوض المائي المشترك) ستخلق على المدى القريب والمتوسط ارباك شديد بالاضافه الى العديد من المشاكل والقضايا والاعباء الاضافيه على كاهل قطاع المياه بمختلف مكوناته ومستوياته وأطره المختلفة سواءا منها الرسمية أوالشعبية. فعلى سبيل المثال، هذا التغير الى النمط الفيدرالي سيملي علينا نحن في قطاع المياه القيام باعادة هيكلة وتخطيط القطاع بمختلف مكوناته وأُطره المؤسسيه والناظمة وقدراته التنفيذيه بما في ذلك اعادة النظر في الاستراتيجيات والسياسات والتشريعات المائيه والهياكل المؤسسيه والعديد من الترتيبات التنفيذيه.... الخ الامر الذي يتطلب جهود ومقدرات كبيره قد لا تتاح في المدى القريب لدى مختلف الجهات العامله في القطاع.
 
مما لا شك فيه ان مقترح الأقاليم الجديده وتسميتها وحدودها ونظام تسييرها اداريا وسياسيا تطلب عدة اشهر من طموح ووقت وافكار ورؤئ من شاركوا بمؤتمر الحوار مع قدر معين من التكاليف اللوجستيه وهذا شئ ريما ينبغي علينا اجلاله وتقديره. لكن ما انا على يقين تام منه ان تلك الطاولات غاب عنها بشكل كبير نقاش ورسم وصياغة قضايا تخطيط وادارة الموارد والخدمات المختلفه لمختلف الموارد والخدمات وقطاعاتها لمرحلة ما بعد الأقلمة السياسية والإداريه، على الرغم من قيام القطاعات الرسميه المختلفه (كقطاع المياه) بتزويد المتحاورين بالمشاكل والقضايا والهموم والتحديات والمخاطر الرئيسيه لكل قطاع بارقامها ومؤشراتها الراهنة والمستقبليه ليتم اخذها بعين الاعتبار من قبلهم في ذلك الوقت قبل التصدر لاعلان اي وجه للدوله اليمنيه القادمة.
 
إقراء ايضاً