الرئيسية
  • محليات

    » البخيتي يكشف اسباب عودة حفيد الامام الى صنعاء وعلاقته بثورة سيد مران
    كشف القيادي في المكتب السياسي للحوثي علي البخيتي عن احد الاهداف المبطنة لثورة سيدة التي قامت على معانات المواط

    شاهد صورة أولية لأسرى حوثيين وقعوا في يد القبائل برداع

    خبير استراتيجي سعودي يفجر مفاجأة من العيار الثقيل

    القوات الفرنسية في سواحل شبوة تعلن حالة التأهب

    مدير قناة المسيرة : صالح بدأ يلعب بذيله ولم يستوعب الدروس ويجب قرصه !

  • عربية ودولية

    » بعد "كورونا" و "ايبولا": فيروس جديد يهدد البشرية!
    سجلت اصابات عديد بحمى "تشيكونغونيا " التي بدأت تنتشر بشكل ملحوظ في عدد من بلدان أميركا الوسطى كـ"السلفادور وهن

    معلومات جديدة حول طائرات داعش

    السجون الفرنسية تحولت الى "مدرسة للجهاد"

    ملثمون يحرقون سيارتين تابعتين لقنصلية سعودية بمصر

    فلكى : عاصفة شمسية تتعرض لها الأرض خلال اليومين المقبلين

  • تقارير وحوارات

    » مجلة أوربية تفضح السياسات الخفية لحكام آل سعود تجاه اليمن
    حيث تتمتع البلاد بوضع جيوسياسى خاص من خلال السيطرة على خليج عدن الاستراتيجى، فى حين تطل أيضا على مضيق باب المن

    الرئيس اليمني الأسبق عليب ناصر محمد يتراجع عن قراره .. تفاصيل

    إنترسبت : هكذا أخرست الإمارات أحد أكثر نشطاء الربيع العربي شعبيةً

    النسر المقاتل يقلق اسرائيل وأعداء المملكة السعودية في دول الصراع ؟

    واشنطن زودت “الدولة الإسلامية ” بأسلحة وذخائر في كوباني “عن طريق الخطأ”

  • استطلاعات وتحقيقات

    » CNN: “تونس.. الحالة الفريدة في العالم العربي”
    في خضم استعدادات تونس إلى محطة تاريخية ينتظرها الداخل والخارج، في إطار المسار الانتقالي، وقبل ثلاثة أيام من ال

    العبودية الحديثة: العمالة الأجنبية في الإمارات العربية المتحدة

    مبايعة الدكتورة إيمان البغال «داعش» تثير جدلاً بين الإسلاميين

    ماذا تعرف عن الفتاة التي حيرت الأجهزة الأمنية بمحافظة اب ؟

    مافيا تجارة البشر تتوحش: نساءٌ للبغاء.. أرحامٌ للإيجار.. أطفالٌ للبيع

  • رياضة

    » 4 لاعبين عرب تركوا بصمة في الكلاسيكو
    الجميع يتحدث عن التشكيل والتوازن التكتيكي وخطط المدربين والجمهور وفرص كل فريق في تحقيق الفوز.

    أول مباراة جمعت الريال وبرشلونة 13 مايو 1902

    وفاة بطل العالم السابق فى 800 م

    رونالدو يعيد البرتغال الى نادي الكبار

    سواريز: العض وسيلة دفاع عن النفس.. ولم أوجه لفظاً عنصريا لإيفرا

  • اقتصاد

    » أكسفورد لدراسات الطاقة: 66 مليار دولار عجز في الميزانيّة السعوديّة
    ذكر معهد “أكسفورد لدراسات الطاقة” في بريطانيا أنّ المملكة العربية السعودية ستحقّق عجزًا في موازنتها في حال ترا

    ارتفاع الأسهم الأمريكية مع انحسار المخاوف من انتشار إيبولا بالبلاد

    مسؤول بريطاني: الفائدة العالمية ستبقى منخفضة لمدة طويلة

    أسعار النفط والإنفاق الحكومي.. هل يجبران السعودية على تأجيل مشروعات كبرى؟

    مطالبة بوقف عمليات شركات النفط بجنوب اليمن

  • تكنولوجيا

    » غوغل تعلن عن تطبيق “Inbox” لتنظيم البريد الإلكتروني
    قامت شركة غوغل، الأربعاء، بالإعلان عن تطبيق “Inbox” الجديد لتنظيم الرسائل الإلكترونية في بريدها “Gmail”.

    تويتر يبتكر طريقة جديدة لتسجيل الدخول

    أهم 10 أسباب لضعف الانترنت في هاتفك الذكي

    كوريا الجنوبية تكشف عن أسرع إنترنت في العالم!

    آبل تدخل زر الموت على برمجياتها الجديدة

  • جولة الصحافة

    » نيويورك تايمز: كارتر يوبخ نظام السيسي !!
    وقالت في افتتاحيتها: "خلال العقود الثلاثة الماضية، بَنَى مركز كارتر في أتلانتا - الذي يقوده الرئيس السابق جيمي

    كوباني في خطر والعالم يتفرج

    ثلث كوباني بيد «داعش» و26 قتيلاً بالرصاص الحي في تركيا

    جون مونبيوت: لماذا لا نقصف العالم الإسلامي كله؟

    السيناريو المتوقع لازمة اليمن ؟

ابنة رئيس الوزراء اليمني تشن هجوما على حكومة والدها وتشيد بمفاضلة شوقي هائل
الاربعاء 15 مايو 2013 الساعة 18:40

هاجمت وسام محمد باسندوة ابنة رئيس حكومة الوفاق الوطني ,من أعلنوا الحرب ضد محافظ محافظة تعز على خلفية الإجراءات الإدارية التي اتخذها، في إطار إخضاع الوظيفة العامة لمعيار الكفاءة والنزاهة والاستحقاق , وقالت عندما حاول المحافظ التصدي للمحاصصة والتقاسم الحزبي للوظيفة العامة بإتباع معايير سليمة للتوظيف من خلال امتحانات نزيهة وتوفير فرص متساوية لتقدم الجميع؛ قوبل بالويل والثبور وهب أنصار الرجعية بكل قوة للتصدي له

وانتقدت في مقال لها بعنوان " اليمن من المحسوبية إلى المحزوبية " اعتماد المحاصصة الحزبية في توزيع المناصب الحكومية بدأ من تشكيل الحكومة ومرورا بالوظائف العامة على مستوى مؤسسات وهيئات الدولة.

وذكرت, ان التقاسم الحزبي للوظيفة العامة بعد تشكيل حكومة محاصصة صار توجه معتمد في التعيين بكل قطاع ودائرة،
وأضافت , " وجدنا تغولا فى توزيع المناصب بنفس المعيار بالتراضي والاتفاق بين الأحزاب حينا وفى أحيان أخرى، يتقدم الحزب ذو الذراع الطولى واللسان الأسلط وهكذا وخالص تحياتنا وأشواقنا لمعيار الكفاءة.في اشارة منها الى حزب الإصلاح.

وتسالت , عن عدم تشكيل حكومة كفاءات وتكنوقراط , مؤكدة أن البلد لا يحتاج في هذه المرحلة بالذات أكثر من حكومة كفاءات وطنية.
وقالت أن فرصة الحصول على الوظيفة العامة في اليمن حاليا صارت مقتصرة على الموثوق بولائهم وبرائهم من أهل الثقة والحظوة.حد تعبيرها. وشنت هجوم حاد على المحتكرون للوظيفة العامة وتمكين اتباعهم منها

وأشارت أن الحركة التظاهرية التى اتجهت مباشرة إلى مؤسسات الدولة كانت تضم معسكرين، أحدهما مخلص حقيقي لديه رغبة بالفعل للتطهير الذى ينشده الجميع لتحل محله الأسس السليمة فى التعيين وفق الكفاءة- ومعسكر آخر كل همه التخلص من كل ما هو منسوب للرئيس السابق, و من سطوة الحرس القديم ليخلو لهم وجه مؤسسات الدولة ويرثوها هم ورجالاتهم فيقومون بعملية إحلال لقياداتهم غير الكفئة فيعيثوا فسادا فيها أكثر من ذي قبل.

وتابعت:" لا مجال الآن إلا لمن ثبت ولاءه من قبل، مضيفة :" إنه زمن الانتماء الحزبى الذى أغلقوا أبوابه اليوم ومن راحت عليه خلاص، فاته القطار".

وتحدثت ابنة رئيس الوزارء في ختام مقالها عن مشكلة كبيرة قالت يعانيها اليوم المواطن اليمني البسيط، موضحة أن هذه المشكلة تتمثل في أن المواطن حتى بعد أن يبيع كل ما يملك، لم يعد الأمر ليجدى نفعا، في حصوله على وظيفة، ولو أقسم على الولاء والطاعة وأن يكون عينا وأذنا.

إقراء ايضاً