الرئيسية
  • محليات

    » رئيس الجمهورية يهاتف القائد البطل حمدي الصبيحي وهو في قلب معسكر خالد بن الوليد بعد تحريره بالكامل
    التضحيات والمآثر التي تصنعوها اليوم بدمائكم الزكية ستظل حاضرة في ذاكرة التاريخ وللأجيال القادمة تحكي ملاحم ال

    عاجل : قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تسيطر على معسكر خالد بن الوليد بالكامل والرئيس يهنئ بالانتصارات ( تفاصيل )

    الجيش الوطني يستعد لاقتحام هذه المحافظة بعد تطويقها من ثلاث جهات.. تفاصيل

    تركيا تمنع دخول العائلات اليمنية الى أراضيها

    مسلحون يغتالون ضابطا بمنطقة الحصب محافظة تعز

  • عربية ودولية

    » عرسال.. "شبه معركة" مفتاحها طهران
    مع اقتراب معارك عرسال التي تقودها ميليشيات حزب الله من نهايتها، يبدو مصير بعض مسلحي "جبهة النصرة" الذين لا يزا

    إيران: سنخرق الاتفاق النووي إن خرقه العدو

    ترامب يخيّر إيران: الالتزام أو مشكلات كبيرة جدا

    سفينة أميركية تطلق أعيرة تحذيرية باتجاه زورق إيراني

    صحيفة تكشف مكان تخفي البغدادي وتؤكد أنه حي

  • تقارير وحوارات

    » الملك سلمان يصدر أمر بإنابه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في إدارة شؤون الدولة ورعاية مصالح الشعب
    الملك سلمان يصدر أمر بإنابه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في إدارة شؤون الدولة ورعاية مصالح الشعب

    تقرير حقوقي يرصد 98 جريمة جراء الألغام التي زرعتها المليشيا في الضالع

    "مقاومة العقاقير" تعرقل المعركة ضد الإيدز

    تقرير يكشف بالارقام عبء رسوم المرافقين على الوافدين بالسعودية ويروي معاناة مغترب يمني

    الجبير : نريد من قطر وقف دعم إرهابيين وإيوائهم والتحريض

  • شؤون خليجية

    » العاهل السعودي يغادر في "إجازة خاصة" وينيب ولي عهده بإدارة شؤون المملكة
    غادر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود جدة بعد ظهر اليوم متوجهاً إلى خارج المملكة في إجاز

    ناسا " تطلق اسم طالبة سعودية على أحد كويكباتها لجهودها في علم النبات

    "الداخلية السعودية " : استشهاد جندي من حرس الحدود إثر انفجار لغم أرضي بمركز المسيال الحدودي بعسير

    قرقاش عن قطر: ضغط الأزمة يؤتي ثماره

    النيابة العامة بالسعودية تفتح تحقيقًا موسعًا في”رعاية مكة” بعد هذه الحادثة

  • رياضة

    » مدرب سان جرمان يتجنب "ملف نيمار"
    تجنب المدرب الإسباني لباريس سان جرمان، أوناي إيمري، التطرق لموضوع اللاعب البرازيلي نيمار، نجم برشلونة الإسباني

    أول تعليق لموناكو على "صفقة الـ180 مليون"

    مارسيليا يرفع من عرضه لضم باكا

    برقم مجنون.. ريال مدريد يتفق على "أم الصفقات"

    "فرصة من ذهب" لأول لاعب عربي في ريال مدريد

  • اقتصاد

    » مصر تستورد كميات "غير مسبوقة" من القمح
    تعاقدت مصر، أكبر مشتر للقمح في العالم، على كميات كثيفة غير مسبوقة من القمح في أقل من شهر، بما مثل نحو 20 بالمئ

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الاربعاء

    الذهب يتراجع من أعلى مستوى في شهر

    النفط يصعد بعد تعهد السعودية بخفض الصادرات

    الذهب يتخلى عن مكاسبه مع صعود الدولار

  • تكنولوجيا

    » برنامج "كاسبرسكي" المضاد للفيروسات بالمجان
    أعلنت شركة "كاسبرسكي لاب" الروسية، ومقرها موسكو، أنها ستوزع نسخة مجانية من برنامجها المضاد لفيروسات الكمبيوتر

    ميزة "طال انتظارها" بهاتف موتورلا الجديد

    باختصار.. لماذا لا ينبغي أن تشتري هاتفا ذكيا هذه الأيام؟

    شاهد كيف تضيف العين السرية الثالثة لهاتفك الأندرويد مهما كان نوعه والشئ المهم الذي ستفيدك فيه

    خاتم Orii سيحول إصبعك إلى هاتف

  • جولة الصحافة

    » خطوات محددة لتهاجر إلى السويد وتحصل على الجنسية
    تتمتع السويد بأعلى الدرجات في مجال حقوق الإنسان ونسبة سعادة المواطنين، وتعتبر من أكثر الدول ترحيبا باللاجئين،

    تعرف على أكبر "قلعة نووية"عائمة

    العاهل السعودي يصل الى المغرب لقضاء إجازة خاصة

    تجربة أميركية لاعتراض صاروخ في الفضاء

    إعلان من الجوازات السعودية لحاملي هوية زائر

دونالد ترامب : الأسد قتل الأبرياء والضربة العسكرية "انتصار للعدالة"
الجمعة 7 ابريل 2017 الساعة 15:11
ترامب
يمن فويس - وكالات :
 
 
قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اليوم الجمعة، إن "الضربة العسكرية التي وجهتها الولايات المتحدة الأميركية هي انتصار للعدالة"، مؤكداً أنه "أمر بتوجيه ضربة عسكرية للقاعدة الجوية التي انطلق منها الهجوم الكيميائي على خان شيخون قبل يومين".
 
وأكد ترامب أن "الضربة العسكرية تصب في مصحلة الأمن القومي الأميركي"، كما دعا الرئيس الأميركي "كل الأمم المتحضرة" إلى العمل من أجل إنهاء سفك الدماء في سورية، وذلك بعيد إصداره أمراً بتوجيه ضربة عسكرية استهدفت، فجر الجمعة، قاعدة الشعيرات الجوية العسكرية سورية.
 
وقال ترامب إن "الديكتارتور السوري بشار الأسد شن هجوماً رهيباً بأسلحة كيميائية ضد مدنيين أبرياء مستخدما عامل أعصاب ساماً مميتاً"، مشدداً على أن الولايات المتحدة هي "مرادف للعدالة".
وكان الرئيس الأميركي قد أعلن عن شن ضربة عسكرية في سورية بعد أقل من ساعة من اجتماعه مع الرئيس الصيني، اكسيانغ جينغ، في فلوريدا، وترددت أنباء أنه أبلغ الرئيس الصيني بها، فيما توقف البعض عند دلالات التوقيت وما إذا كانت الضربة لسورية رسالة من إدارة ترامب لكوريا الشمالية، وربما للصين، مفادها أن "الولايات المتحدة في كامل جهوزيتها للدخول في مواجهة عسكرية محتملة في شبه الجزيرة الكورية".
 
وقال ترامب في خطاب الإعلان عن الضربة العسكرية "أعطيت الليلة الأمر بشن ضربة عسكرية، على القاعدة العسكرية التي استخدمت في الهجوم الكيميائي". وقالت مصادر البيت الأبيض إن الرئيس الأميركي أراد إبلاغ رسالة قوية لنظام بشار الأسد تحذره فيها من مغبة استخدام الأسلحة الكيميائية ضد شعبه.
 
 
من جهته أكد وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيليرسون، أن "واشنطن لم تطلب إذنا من موسكو لتنفيذ هجمات عسكرية في سورية"، مشيرا إلى أن "الولايات المتحدة ستعمل عبر مفاوضات جنيف من أجل الإطاحة ببشار الأسد". وأضاف ""الضربة على سورية دليل على أن ترامب يتحرك عندما تقوم دول بتجاوز الخط".
 
 
وفيما حاول مناوئو الرئيس الأميركي في وسائل الإعلام الأميركية طرح علامات استفهام، والتشكيك بدوافع الخطوة الأميركية العسكرية المفاجئة، موجهين انتقادات لترامب لعدم حصوله على موافقة مسبقة من الكونغرس، أشاد الأعضاء الجمهوريون في الكونغرس بالعملية العسكرية الأميركية في سورية، ودعا بيان مشترك للسناتورين جون ماكين ولندسي غراهام إلى استكمال العملية إلى حين الإطاحة بالأسد.
 
 
وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، الكابتن جيف ديفيز، إن "الجيش الأميركي أخطر القوات الروسية مسبقا بضرباته على قاعدة جوية سورية، ولم يقصف الأجزاء من القاعدة التي يعتقد أن للروس وجودا فيها".
 
 
وأضاف ديفيز في تصريحات للصحافيين عن العملية أن "الجيش الأميركي أجرى عدة حوارات مع القوات الروسية، يوم الخميس، قبل الضربة، مستخدما خط اتصال أنشئ في وقت سابق لمنع حدوث اشتباك بطريق الخطأ في سورية، خلال المعركة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)".
 
 
من جانبه، رحب الائتلاف السوري المعارض بالضربة الأميركية التي استهدفت قاعدة الشعيرات العسكرية في وسط سورية، داعيا إلى استمرارها.
وقال رئيس الـدائـرة الإعلامية في الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، أحمد رمضان لوكالة فرانس برس "الائتلاف السوري يرحب بالضربة ويدعو واشنطن لتقويض قدرات الأسد في شن الغارات".
 
 
وأضاف رمضان "ما نأمله استمرار الضربات لمنع النظام من استخدام طائراته في شن أي غارات جديدة، أو العودة لاستخدام أسلحة محرمة دولية (...) أن تكون هذه الضربة بداية".
 
 
وشنّ الجيش الأميركي بأمر من الرئيس دونالد ترامب ضربة صاروخية استهدفت قاعدة الشعيرات العسكرية في محافظة حمص، وقال مسؤول في البيت الأبيض إن "59 صاروخا موجها من طراز توماهوك، استهدفت مطار الشعيرات العسكري المرتبط ببرنامج الأسلحة الكيميائية السوري، والمتصل مباشرة بالأحداث الرهيبة التي حصلت صباح الثلاثاء في خان شيخون"
إقراء ايضاً