الرئيسية
  • محليات

    » في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء.. وزير الأوقاف يؤكد إنسيابية ومرونة عمل تفويج الحجاج
    أكد وزير الأوقاف والأرشاد، الدكتور أحمد عطية، أن عمل تفويج حجاج بيات الله يجر بإنسيابية ومرونة تامة.

    مجلس الأمن يعقظ جلسة استثنائية مغلقة لليمن

    اليمن يعد لحملة تعرض للإعلام الغربي انتهاكات الانقلاب ضد الصحافيين

    الأمم المتحدة تتهم الانقلابيين بتعطيل الإغاثة

    الحوثي يحذر أنصار صالح من الإحتشاد في صنعاء

  • عربية ودولية

    » الشرطة الإسبانية تحبط هجوما ثانيا في برشلونة
    أصيب ستة مدنيين إضافة إلى شرطي بجروح، عندما دهست سيّارة عددًا من المشاة على شاطئ كامبريلس على بعد 120 كلم ج

    قتلى وجرحى بهجوم على "مطعم إسطنبول" في بوركينافاسو

    النظام الإيراني ينفذ 13 عملية إعدام في يوم

    ترامب: الحل العسكري للنزاع مع كوريا الشمالية جاهز تماما للتطبيق

    رغم الضغط العسكري.. القاعدة وداعش يحتفظان بقدراتهما

  • تقارير وحوارات

    » ملامح الاحتواء العربي للعراق لا تروق لإيران وقطر
    الأحزاب الدينية في العراق تتهم الصدر بالتحرك للحصول على دعم خارجي لحل الحشد الشعبي.

    مقتدى الصدر يزور الامارات بعد السعودية

    قطر تعترف بتسييس الحج وتتذرّع بحجج واهية

    ارتفع ضحايا حادثة تصادم قطارين في مصر إلى أكثر من 150 قتيلا وجريحا

    شاهد : تفاصيل مذهلة لأضخم مشروع لنجل الرئيس المخلوع عفاش بمليارات الدولارات من اموال الشعب

  • شؤون خليجية

    » السعودية: وفاة الأمير بندر بن فهد آل سعود
    أعلن الديوان الملكي السعودي اليوم وفاة الأمير بندر بن فهد بن سعد بن عبدالرحمن آل سعود

    المملكة تقرر «سعودة» العمالة في 12 قطاعًا وظيفيًا بمكة

    قرقاش عن الراحل "عبد الرضا": حزننا يا أهل الخليج جماعي

    بالفيديو والصور.. "كلنا محمد بن زايد" هشتاج يتصدر "توتير"

    الكويت.. إلقاء القبض على 12 مطلوبا في قضية خلية العبدلي

  • رياضة

    » كوفاسيتش يدفع ماركوس يورينتي لباب الرحيل
    ذكرت صحيفة اس في عددها الصدر اليوم أن لاعب خط وسط ريال مدريد الشاب ماركوس يورينتي قد يطلب الرحيل عن الفريق بعد

    كريستيانو رونالدو يغرد من أجل برشلونة

    الملكي "يذل" برشلونة بثنائية ويحرز كأس السوبر

    أبطال كأس السوبر الإسبانية في الـ10 أعوام الماضية

    أقدام أسينسيو تلقن برشلونة درسا قاسيا في السوبر الإسباني

  • اقتصاد

    » تعرف على أسعار العملات اليوم الجمعة 18-8 -2017
    أسعار صرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم، وذلك وفق متوسط أسعار محلات الصرافة، والتي جاءت على النحو

    السعودية تستأنف العمل في توسعة للحرم المكي بقيمة 26.6 مليار دولار

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس

    مخزونات الخام الأمريكية تهبط نحو 9 ملايين برميل

    النفط يرتفع بفعل انخفاض المخزونات الأميركية

  • تكنولوجيا

    » آيفون 8 سيتخلى عن "خاصية مهمة"
    أفادت تسريبات جديدة بشأن هاتف آيفون 8 المرتقب، آخر إصدارات شركة آبل، بأنه سيستغني عن خاصية اعتبرت ميزة في السا

    بعد أيام قليلة.. مفاجأة من ناسا وفيسبوك

    الأخبار "حسب المزاج" على فيسبوك

    مقارنة بين "آيفون 7" و"آيفون 8"

    ميزة جديدة في "فيسبوك لايف".. وفيديو يوضح آلية استخدامها

  • جولة الصحافة

    » الهند تشتري مروحيات عسكرية أميركية بقيمة 650 مليون دولار
    وافقت وزارة الدفاع الهندية على شراء ست مروحيات هجومية من شركة بوينغ الأميركية، في الوقت الذي تعزز فيه الهند قو

    السعودية تنفي طلب أي وساطة مع إيران

    رحيل فاطمة إبراهيم أول برلمانية سودانية

    كسوف الشمس "كارثة" في مدينة أميركية

    الرئيس التونسي: "لا فرق بين المغطية راسها والعريان"

العراق: الاحتياط النقدي كافٍ لـ 5 سنوات
الاثنين 13 مارس 2017 الساعة 12:04
يمن فويس -وكالات
أعلن محافظ البنك المركزي العراقي علي العلاق تراجع الواردات بالدولار من بيع النفط الخام إلى 70 في المئة، إلا أن «المركزي» حافظ على مستوى مقبول من الاحتياط النقدي بالعملة الصعبة والذهب عند 49 بليون دولار، ما يغطي الالتزام الخارجي ويعد مؤشراً إيجابياً.
 
ولفت إلى أن ذلك حظي بثناء المنظمات العالمية المتخصصة، كما أن الاحتياط يُحتسب من قبل «المركزي» وصندوق النقد الدولي بدقة ولا يثير قلقاً للسنوات الخمس المقبلة.
 
وأكد خلال لقاء إعلامي أن «أسعار الصرف في الأسواق المحلية لا تزال ضمن الحدود المقبولة مقارنة بدول أخرى»، لافتاً إلى أن «المركزي قنّن بيع الدولار عام 2016 إلى 33 بليون دولار من 44 بليوناً العام السابق».
 
وشدد على أن «عام 2016 يعد الأصعب على المستوى المالي، إذ بلغ العجز 24 تريليون دينار (20.4 بليون دولار)، وكانت منافذ تغطيته تواجه صعوبات كبيرة، ولكن استدركنا الوضع على رغم موقف الحكومة المتمثل في الحصول على تمويل خارجي يمكن وصفه بالصعب، ولم يكن أمامنا سوى المنظمات المتخصصة الدولية ومنها صندوق النقد الدولي الذي يعطي الضوء الأخضر للحصول على الديون من خلال تقاريره في شأن البلد المعني».
 
وأوضح العلاق أن «المركزي مهتم بملف تبييض الأموال وتمويل الأرهاب الذي يعد من أبرز معايير التعامل مع صندوق النقد الدولي»، مؤكداً أن «ما لفت صندوق النقد مؤشر التضخم الذي تمت السيطرة عليه على رغم كل التحديات التي واجهها العراق، إذ تُعقد اجتماعات دورية بين المنظمات الدولية المتخصصة في الشأن المالي والعراق لتحديد أبرز التطورات». وأكد «ضرورة العمل على زيادة الموارد المالية للبلد وألا يبقى العراق أسير الواردات النفطية التي تعرضه إلى تهديدات»، مشدداً على أن «التحرك التدريجي لتنمية الموارد الإنتاجية 5 في المئة سنوياً أمر مهم جداً ويحدّ من الاعتماد على مصادر النفط».
 
ولفت العلاق إلى أن «الموازنات السابقة لم تطور القطاعات الاقتصادية الحقيقية الصناعية والزراعية والسياحية، ما خلق نموذجاً اقتصادياً أثر سلباً في الواقع، كما أن طبيعة الدورة الاقتصادية الحالية لا تطور الاقتصاد الوطني إذ يصب في الاعتماد على الواردات الخارجية». وأشار إلى أن «مبادرة المركزي بتخصيص 6 بلايين دولار في ظل الظرف المالي الصعب للقطاعات الإنتاجية والخدمية هدفه تفعيل العملية الإنتاجية ومعالجة جوهر المشكلة الاقتصادية»، لافتاً إلى أن «هذه المبادرة اصطدمت بالواقع المؤسساتي الذي لم يستطع استثمارها فعلاً على أرض الواقع». وأوضح أن «المركزي طبق 90 في المئة من المعايير الـ45، وتمكنا عبرها من النفاذ من المنطقة الرمادية إلى منطقة المتابعة الخارجية وابتعدنا عن منطقة الخطر».
وعن بيع الدولار قال العلاق إن «المركزي مرتبط بمدى الالتزام بالقواعد الدولية، وطوّرنا برامج بيع الدولار وافتتحنا مكاتب دولية للتحويل الخارجي»، موضحاً أن «بيع الدولار مكتسب الصفة الشرعية ويستند إلى قانون البنك المركزي». وتطرق إلى النشاط المتنامي للصيرفة الإسلامية والانفتاح على منح موافقات لمصارف إسلامية، معتبراً أن «عدداً كبيراً من الأشخاص يرغب في التعامل مع هذا النوع من المصارف، وستخضع التجربة للتقويم بعد فترة معيّنة».
 
وكشف العلاق أن «المركزي قادر على تغطية التزامات العراق الدولية وتمويل التجارة الخارجية، كما أن احتياط العملة ضمن المعايير والمركزي يغطي أيضاً العملة المحلية بنسبة كبيرة، إذ تؤثر في حصص الأجيال المقبلة من الثروة، والتي ستتحمل أعباء السياسات الاستهلاكية الخاطئة للجيل الحالي». وأضاف: «اعتمد العراق خلال السنوات الأخيرة على سد العجز المالي من خلال الاقتراض الداخلي والخارجي، ما دفعه إلى إبرام اتفاق مع صندوق النقد الدولي أخيراً لاقتراض 5.4 بليون دولار، كما أن الصندوق يعدّ ضامناً للحصول على قروض أخرى تقدر بـ18 بليون دولار من الدول العربية والأجنبية».
إقراء ايضاً