الرئيسية
  • محليات

    » عرس «معركة الجمل» الذي تحول إلى حديث الساعة وعسكر زعيل يرد
    تتواصل ردود الأفعال المتباينة حول العرس الذي أقامه المحلق العسكري بسفارتنا في تركيا عسكر زعيل بين معارض ومدافع

    السفير الأمريكي: واشنطن لا تعترف بأي كيان سياسي لا يعترف بالحكومة الشرعية

    التحالف اليمنى لحقوق الإنسان يدين محاكمة الحوثيين لعشرة صحفيين

    عاجل : رئيس الوزراء يزور الجبهات الأمامية للجيش الوطني في كرش وجبهات أخرى ويؤكد أن النصر قادم ( شاهد الصور )

    تعرف على العقوبات التي تنتظر الأمير سعود بن عبدالعزيز بن مساعد

  • عربية ودولية

    » حالة تأهب بالقدس مع ارتفاع حدة التوتر حول الأقصى
    عززت إسرائيل إجراءات الأمن في القدس القديمة يوم الجمعة وتأهبت لاحتمال حدوث اشتباكات مع المصلين المسلمين

    ذعر في تركيا بسبب زلزال بحر إيجة

    إسرائيل تمنع الرجال دون الخمسين من دخول القدس

    السبت.. ترامب يُطلق رمز "قوة أميركا العسكرية" الجديد

    بدء عملية عسكرية لحزب الله والجيش السوري في عرسال

  • تقارير وحوارات

    » تقرير يكشف بالارقام عبء رسوم المرافقين على الوافدين بالسعودية ويروي معاناة مغترب يمني
    لم يدر بخلد الشاب مغيث الطاهري قبل شهور من الآن أنه سيضطر للاختيار بين أمرين كلاهما مر؛ فإما أن يعيد عائلته إل

    الجبير : نريد من قطر وقف دعم إرهابيين وإيوائهم والتحريض

    الإندبندنت : قطر قد تصبح مثل اليمن في الوقت القريب

    هل تدخل الملك سلمان لإعادة فتح الأقصى

    ثلث مواطني ولاية بافاريا يرغبون بالانفصال عن ألمانيا

  • شؤون خليجية

    » قرقاش عن قطر: ضغط الأزمة يؤتي ثماره
    اعتبر وزير الدولة الإماراتي، أنور قرقاش، أن المرسوم الذي أصدره أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، بتعديل بع

    النيابة العامة بالسعودية تفتح تحقيقًا موسعًا في”رعاية مكة” بعد هذه الحادثة

    السجن والجلد في مكان الحادثة لشاب حاول نزع عباءة فتاة بتبوك

    سعودي يعيش بين الوعول منذ 3 أعوام.. تعرف على قصته

    مكافأة له على معروفه.. سعودي يمنح مواطنا أهداه حاسوبا في طفولته نصف ملكية شركته

  • رياضة

    » نيمار: ميسي الأفضل في العالم
    امتدح البرازيلي نيمار زميله في برشلونة الأسباني، الأرجنتيني ليونيل ميسي، حيث يجد الأمر صعباً لتحديد سبب كون مي

    تايلاند تسحب عرض كأس آسيا 2023

    نيمار وبرشلونة.. دليل جديد على الرحيل

    رسميا.. الكاف يقر أكبر تعديلات بتاريخ بطولات أفريقيا

    الإصابة تحرم إفرتون من باركلي

  • اقتصاد

    » رغم العقوبات.. "قفزة اقتصادية" لكوريا الشمالية
    أعلن المصرف المركزي في كوريا الجنوبية ، الجمعة، أن اقتصاد الجارة الشمالية سجل أسرع وتيرة نمو له في غضون 17 عام

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 21/7

    وفق تقرير إقتصادي ... السعودية تخفض مخزونها النفطي لأقل مستوى

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 20/7

    النفط مستقر قبيل اجتماع "أوبك"

  • تكنولوجيا

    » لأول مرة.. تجول فضائي عبر "غوغل"
    أضحى بوسع من يعشقون الفضاء وينتابهم الفضول للتعرف على تفاصيله اللجوء إلى خدمة خرائط غوغل "غوغل ستريت فيو"، للا

    من الآن فصاعدا.. بحثك على غوغل بات "شخصيا جدا"

    سوذبيز تنجح في بيع حقيبة القمر

    مايكروسوفت تكشف عن جهاز ذكي لضبط درجة الحرارة مزوّد بكورتانا

    أمازون تطلق موقع تواصل اجتماعي "للبيع والشراء"

  • جولة الصحافة

    » حظر السفر يطال الأميركيين
    قالت وكالتان أميركيتان للسفر دأبتا على تنظيم رحلات إلى كوريا الشمالية، الجمعة، إن حكومة الولايات المتحدة ستفرض

    هذه أسباب إنشاء جهاز رئاسة أمن الدولة بالسعودية

    ترامب يبرر "المصافحة الماراثونية" مع ماكرون

    تحذير من شركات وهمية تتاجر بحصوات الجمرات في الحج

    دراسة: غياب الأب يضر بصحة الأبناء

كتب
صنعاء لا تعرف الأناقة
الثلاثاء 7 أغسطس 2012 الساعة 03:09
كتب   بقلم : إلهام الحدابي سبب كتابتي لهذه السطور هو أن أختي اشترت حذاءً جميلاً ولكنه قماشي، وبالتالي سيذهب المطر بجماله فوراً. نصحتها بأن تأخذ حذاءً جلدياً حيث أنه سيتناسب مع الأمطار المتهاطلة بكثرة هذه الأيام، لكنها أصرت على اقتناء ذلك الحذاء، تأملت الألوان الزاهية لذلك الحذاء وتخيلت مآله بعد مشوار قصير أثناء المطر! لا أريد أن أتجنى على عاصمة الجمال (صنعاء) فعبق التاريخ يفوح من أبواب صنعاء القديمة، وتمازج الماضي بالحاضر يتبدى من خلال تقسيم بعض الشوارع فيها، والبنايات الكبيرة في اليمن تكاد لا توجد إلا فيها. ولكني هنا أريد أن أتحدث عن المطر في صنعاء، وما أدراك ما المطر في صنعاء، فالمطر يأتي ليغسل المناظر مما شابها من الغبار، ويغسل أرواحنا الممتدة بحثاً عن زاوية جديدة للتأمل، لكن المطر هنا يأتي ليهبنا أدراناً جديدة من الطين وبقايا القاذورات التي تنبثق من الشوارع العامة والفرعية على حد سواء، المطر هنا يجبرك على أن لا تفكر بأن ترتدي ملابس زاهية لأنك تعرف ما مآلها بعد المطر. بذلك يتحول المطر إلى مشكلة كبيرة تؤرق شوارع العاصمة بعابريها، فبعد قليل ستمتلئ الشوارع بمياه المطر، والتي سريعاً ما تتحول إلى اللون البني الغامق بعد أن تنفرج البيارات بشكل روتيني لتفرغ كل محتويات الصرف الصحي، وتأتي بقية القمامات المتكدسة في بعض زوايا الشوارع لتسبح فوق ذلك الماء البني، ثم نأتي نحن لنذهب إلى أعمالنا ومشاغلنا أو نعود منها فنسبح عنوة في ذلك السيل الجارف، هذا إذا لم نجد صاحب تاكسي أو باص يتشرط بأن لا تكون مبللاً وبأن تدفع ضعف سعر الخدمة، لأن للمطر قوانينه. لشد ما أحزن عندما أعرف أن أساس تخوفنا من المطر هو قنوات الصرف الصحي التي لم تعد تتناسب وحجم السكان، إضافة إلى أن تقسيم الشوارع ومنافذ تصريف المياه تنم عن عقلية لا تعي قواعد المطر، نتمنى أن نستمتع بالمطر في الفترة المقبلة، ولن يتأتى ذلك إلا إذا وجدت العقلية التي تستطيع أن تصرف الفائض من المطر بشكل صحيح. صحيفة الاولى
إقراء ايضاً