الرئيسية
  • محليات

    » تحذير دولي من الفشل في مضاعفة الدعم لليمن
    دعا المدير التنفيذي لمنظمة «الأمم المتحدةللطفولة» (يونيسيف) أنتوني ليك، والمدير التنفيذي ل «برنامج الأغذية الع

    التحالف العربي يشن عدة غارات على مواقع الحوثيين بالعاصمة صنعاء بعد إطلاقهم صاروخا نحو مكة

    من هو المتحدث الرسمي الجديد لقيادة التحالف في اليمن.....(سيرة ذاتية)

    الحوثيون يقتحمون منزل قائد معسكر "خالد" والمقرب من صالح ويتهمونه بالعمالة

    اعتراض باليستي باتجاه مكة والتحالف يغير على معاقل الحوثي

  • عربية ودولية

    » استقالة وزيرة الدفاع اليابانية بسبب إخفاء تقارير عسكرية
    أعلنت وزيرة الدفاع اليابانية، تومومي إينادا، استقالتها من منصبها، بعد جدل يتعلق بمحاولة إخفاء وثائق عسكرية، وم

    إقالة مستشار ترامب لشؤون الشرق الأوسط

    إجراءات إسرائيلية خانقة حول الأقصى قبيل جمعة استثنائية

    عرسال.. "شبه معركة" مفتاحها طهران

    إيران: سنخرق الاتفاق النووي إن خرقه العدو

  • تقارير وحوارات

    » الاغتيالات تتصاعد في تعز: "القاتل المجهول" يربك الشرعية اليمنية
    تصاعدت حالة الانفلات الأمني في محافظة تعز، في اليمن، التي شهدت ارتفاعاً خطيراً في معدلات عمليات الاغتيال بشكل

    معسكر خالد: الإمارات تؤمن سيطرتها قرب باب المندب

    "واشنطن تايمز": محمد بن سلمان أقوى شخصية في الشرق الأوسط يمكنها ترويض "إيران"

    تعرف على اليمني الذي ينافس الوليد بن طلال بثروته

    دراسة: قرابة نصف المسلمين في الولايات المتحدة "يتعرضون للتمييز

  • شؤون خليجية

    » اتصالات خادم الحرمين مع زعماء العالم تنهي القيود على دخول الأقصى
    أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- على وجوب عودة الهدوء في حرم المسجد ال

    العاهل السعودي يغادر في "إجازة خاصة" وينيب ولي عهده بإدارة شؤون المملكة

    ناسا " تطلق اسم طالبة سعودية على أحد كويكباتها لجهودها في علم النبات

    "الداخلية السعودية " : استشهاد جندي من حرس الحدود إثر انفجار لغم أرضي بمركز المسيال الحدودي بعسير

    قرقاش عن قطر: ضغط الأزمة يؤتي ثماره

  • رياضة

    » راموس يعود للتدريبات ويعزز حظوظه في المشاركة بالكلاسيكو
    عاد مدافع ريال مدريد سيرجيو راموس للتدريبات الجماعية بعد غياب 9 أيام.

    برشلونة يواجه ريال مدريد 3 مرات في أسبوعين

    لاعب انتر ميلان يقترب من الدوري الاسباني

    رونالدو يكشف كم طفلا يريد.. ولماذا

    شارابوفا: حبي للتنس ازداد أكثر من السابق

  • اقتصاد

    » صعود الدولار يهبط بالذهب من أعلى مستوى
    استقر الذهب بعد أن تراجع من أعلى مستوى في ستة أسابيع مع تعرضه لضغوط من تعافي الدولار بفعل بيانات اقتصادية أمير

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس

    الذهب يقفز لأعلى مستوى بعد بيان المركزي الأميركي

    مصر تستورد كميات "غير مسبوقة" من القمح

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الاربعاء

  • تكنولوجيا

    » 5 أرقام تكشف كيف يتعامل رواد مواقع التواصل مع العلامات التجارية
    نشر موقع "سوشل ميديا توداي" تقريراً جديداً حول أسرار تعامل المستخدمين على مواقع التواصل الاجتماعي مع العلامات

    آبل تتوقف عن بيع iPod Nano و iPod Shuffle، وتضاعف الذاكرة التخزينية لـ iPad Touch

    الرقائق" تقود سامسونغ لأرباح قياسية

    اشتر "حزمة غذاءك" إلكترونيا.. وحضرها في دقائق

    طريقة واحدة للتعامل مع أخطر رسالة تستلمها عبر "واتساب"

  • جولة الصحافة

    » مخاط "البزّاق" بديلا للقطب الطبية
    طور علماء مادة صمغية تجريبية للجراحات مستوحاة من مخاط يفرزه دود البزّاق على أمل طرح بديل للقطب والدبابيس المست

    مع وصول طلائع الحجيج.. تحريض قطر يعيد صواريخ الحوثي لمكة المكرمة

    كيف أصبح بيزوس أغنى رجل في العالم؟

    السعودية تلغي نظام الكفالة لهذه الفئة فقط (تفاصيل)

    السجن لكنديين تزوجا عشرات النساء

كتب
الحوثي يستخدم الإرهاب في مقاطعة الانتخابات
الأحد 19 فبراير 2012 الساعة 14:58
كتب
بقلم / فيصل علي
بقلم / فيصل علي
من حق الحوثيين ان يقاطعوا الانتخابات الرئاسية هذاالحق اكتسبوه كونهم مواطنيين يمنيين ينتمون لجماعة واحدة تسيير أمورهم وفقالمصالحها، لكن ان يعتدوا على من يمارس حقه في الانتخاب وان يتعدوا على مقر الإصلاحفي صعده بطريقة "لا أريكم إلا ما أرى" الإرهابية فهذا هو الجنون عينه!ونفي الحوثيين لهذا الاعتداء يأتي تحسبا لردود الأفعال المحلية والعالمية لهذاالعمل اللا أخلاقي واللا أنساني والذي يتعارض مع ابسط القواعد القبلية والدينيةوالاجتماعية والمدنية.. محليا استنكر اللقاء المشترك الاعتداء على احد مكوناتهالحزبية هناك، ودوليا الكلام واضح "وسط تهديدات دولية لأي طرف يحاول عرقلةالانتخابات واعتباره عملا إرهابيا". لا اعتقد أن الحوثيين يجهلون أنهم يغردون خارجالسرب ويحاولون فقط إيقاف الانتخابات في صعده حتى لا يفضحوا أنهم الأقل شانا فيها،والأقل أصوتا.. فالانتخابات ومشاركة الناس فيها ستجعلهم مفضوحين بأنهم لا يسيطرون سوى على قرى في صعدة ،ويحالون إيهام العالم أنهم قد أحصوا أنفساها، وان كل الناس معهم على قلب رجل واحد ، متناسيين أن الناس قد ملوا من ابتزازهم للعالم باسم صعدةاو باسم الدين .. فمن الذي أعطاهم حق جباية الأموال هناك لإقامة المولد النبوي الشريف على حساب المواطنيين وباسم من قطعوا لهم سندات" 3000 الف ريال بدل مولد" غصبا عن الناس، وهل هذا يجوز أم أن هناك دينا جديدا يبيح لهم ان يأكلوا أموال الناس بالباطل؟. صعدة محافظة يمنية ومن حقها ان تنتخب ويمارس أهلهاحريتهم في الانتخاب، وليس من حق أحدا أن يمارس القمع فيها مهما امتلك من قطعالسلاح.. وليس من حق أحدا أن يجبر أعضاء المشترك على عدم المشاركة في الانتخابات الرئاسية، وان يمزق الدعاية الانتخابية في مقر الصلاح ويتركها في مقر فارس مناع الذي نصبوه محافظا ويعمل تحت إمرة أبو علي الحاكم بأمر الحوثي في صعدة، فإما أن يشاركوا بصراحة خاصة وان أفرادهم مسجلين في قوائم لجان الانتخابات او ان يقاطعوا بشرف ان كان هناك لهذه الكلمة معنى هناك. لكن ان يمارسوا الإرهاب ويسارعوا للنفي فهذا سيعقد الأمور عليهم أكثر دوليا ومحليا وقبليا وسياسيا ومن حق الناس أن يردواو ان يدافعوا عن أنفسهم إذا اقتضى الأمر ! . كنت في مقال سابق- من فيصل المخلافي إلى عبد الملك الحوثي- قد نصحت الحوثي وإتباعه ان يشاركوا في الانتخابات الرئاسية حرصا عليهم حتى يكون لهم مكانا في الدولة المدنية التي ستكون الانتخابات الرئاسية بعد غد هي أولى خطواتها، لكن أظن أن العقلاء ليس لهم وجودا هناك ،فالمقاطعة بالنسبة للجماعات والأحزاب تعمل على إضعافها وإخراجها من قواعد اللعبة السياسية لمرحلة من المراحل خاصة مع ضعف هذه الجماعة او هذا الحزب، استغربت كثيرا عندما سمعت أيضا أن حزب الأمة وهوحزب مجهري تحت التأسيس قد أعلن مقاطعته للانتخابات الرئاسية وفقا لهوى الحوثيين فيذلك أو تناغما معهم. أنا لست ضد مقاطعة الانتخابات بشكل عام لكن ان يمارس المقاطعون الإرهاب والعنف ضد المشاركين فهذا عمل اخرق يجب علينا كيمنيين الوقوف جميعا ضده. أما من يريد أن يقاطع فلتسعه داره وليكف إذاه عن المجتمع الحر الذي سيمارس حريته في التصويت. يتقول البعض بان هادي ليس له برنامجا انتخابيا وهذاليس صحيحا ، ولاننا فقط تعودنا على برامج ليست سوى حبرا على ورق ويريدون منه انيقول انا معترف بالثورة.. كلام اقل ما يقال عنه سطحي بلا معنى ، هادي قادم للرئاسةوفقا لمبادرة عليها اجماعا محليا ودوليا والكل ساهم فيها، هذه المبادرة اتت نتيجةللثورة ولم تات لوحدها كتصنيفة بعد القات مثلا ، مهمة هادي محددة وواضحة بعدالانتخابات سيدعو الى حوار وطني تطرح فيه كل القضايا العالقة من قضية الشهداء الىالجنوب وقضية صعدة وغيرها من القضايا ، من مهمات هادي اعادة هيكلة الجيش واعداددستورا للبلاد ، وهذا هو برنامجه الانتخابي وهذا ما نحتاجه كثوار وكشعب وكبلد فيالمرحلة الراهنة، لا اعرف ماذا كانوا يريدون من برنامج غير هذا؟ هل كانوا ينتظرونان يقول لهم انه سيولد الكهرباء بالطاقة النووية وسيضع على رؤوس الجبال سككاحديدة، وسيرسل الى اورانوس والمريخ السفن الفضائية لاكتشاف الاثار الحمرية وماثرسيف ابن ذيزن؟! لو استطعنا كيمنيين بمختلف اطيافنا ان نحل الثلاث العقد الانفةسنكون فعليا قد حددنا معالم دولة المستقبل الدولة المدنية التي نريدها جميعا ، امااننا نريد دولة مدنية بلا انتخابات ولا اتفاقات ولا حوارات ولا شيء من كل ما سبقفاننا نكون بذلك قد وضعنا العربة امام الحصان وقلنا له طير ياحصاني. لم يكف بعض المقاطعين عن ترديد "ثقافةالقطيع" وتحميل الذين ياتمرون حزبيا وتنظيميا مالا يحتملون.. مع ان المنطق لايقول غير ان الاحزاب القوية لها صداها عند اصغر فرد واكبر فرد فيها ،فالعمل بروحالفريق هي قيمة انسانية ومدنية وحضارية وانسانية واسلامية وما شئتم من التسميات.مصطلح ثقافة القطيع يشبه البشر بالحيوانات التي تسير وفقا لمنظومة القطعان والمجموعاتالمتجانسة وهو ليس وصفا بذالك السوء المراد منه الان من قبل من يطلقونه على عواهنةولو عدنا الى ثاقفة القطيع ونظرنا مثلا لقطيع الذئاب في مغامرت "ماوكلي"لوجدنا ان قطيع الذئاب افضل من الكلاب الضالة والمشردة اقل شيء القطيع يعرف ماذايريد ويعرف اين يقف بينما الكلاب الضالة لا تعرف شيئا غير النباح والصياح الذي لاسقف يحده. وفي رحلة الطيور المهاجرة كان القائد "اكسا ونيلز، افضل من الدجاج المبعثر بلا هدف ولا معنى ، وكم هي ميزة الليث الابيض واسرته التي تعرف ما ذا تريد وتخطط لقيادة الغابة وتاهيل الاشبال للقيادة وذلك من عوامل القوة في اي قطيع، الاان الحمار الذي لا يهتم ان يكون له جماعة او اسرة يظل حمارا هكذا "لا حلبةولا حلوب" ولا فائدة منه سوى الاستخدام البدائي وحمل القمامة واشباههها لاغير. مازال البعض يرددون ان صالح كان سيسلم السلطة بلاحصانة وبلا مبادرة وقد كان ناوي لكن السياسسين رفضوا وهذا كلام استهبال ايضا فلميقل ذلك الا بعد ان هبت رياح التغيير وفي 2010 رفض اللجنة الرباعية وقراراتها واصرهو ومقربية على تصفير العداد.. الثورة اجبرته على توقيع البادرة وما محاولة عودتهللمشاركة في الانتخابات الا ليبلل راسه بعد بلله الثوار استعدادا لحلقة يومالثلاثاء وما الثلاثاء عنه ببعيد. غبني على المغتربين الذين لم يستطيعوا المشاركة فيالانتخابات الرئاسية وحرموا من حقهم الدستوري فيها نتيجة لما تمر به البلد منظروف.. وغبني ايضا على بعض من كانوا ثورا بالامس كيف جرفتهم سيول الاوهام من سرقةالثورة الى مقاطعة الانتخابات؟ كيف لهم ان يحرموا انفسهم من ممارسة حقهم؟ وكيف بهم ينظرون للهدف الاولى من اهداف الثورة يتحقق وهم محجمون عن تحقيقة؟ لانها قد خرجت عليهم كلمة سنقاطع ومقاطعين.. ومن حبي لهم ادعوهم ان لا تفوتهم هذه فرصة التغييرية فغدا سيقول كل من شارك في تحقيق الهدف الاول من اهداف الثورة انا شاركت بينما هم لن يجدوا ما سيقولونه لللاجيال القادمة سوى قاطعت .. سيعقدون انفسهم بالمقاطعة واخاف عليهم ان تتقطع بهم السبل ويصابوا بحالات من الاحباط ولذا عليهم ان يشاركوا الناس انتخاباتهم حتى يتخلصوا من عقد ستصيبهم لا محالة حال مقاطعتهم الوقت لم يفت بعد احبابي جميعا
إقراء ايضاً