الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مشرفي الحوثي بتعز نهبوا 10 ملايين ريال من ايرادات الضريبة والتحسين لحشد السبعين
    ذكرت مصادر مؤكدة في تعز ان مشرفي ميليشيات الانقلاب في المحافظة أقدموا على سحب أكثر من 10 مليون ريال

    يونيسف : 4.5 مليون طفل قد يحرمون من الالتحاق بالمدارس هذا العام

    تعز : قوات اللواء 35 مدرع تتقدم في الصلو و تكبد المليشيات خسائر فادحة

    الإمارات: قدمنا مساعدات لليمن بنحو 2.3 مليار دولار

    مصرع 4 من أبرز قيادات المليشيا بصعدة..«الأسماء»

  • عربية ودولية

    ï؟½ البرزاني يرفع سقف التحدي.. لن نعود إلى تجارب فاشلة
    مام عشرات آلاف الأشخاص الذين احتشدوا في ملعب فرنسو حريري بعاصمة كردستان العراق أربيل الجمعة، أكد زعيم الإقليم،

    الخطوط التركية تعتزم شراء 40 طائرة بوينغ

    اليابان تندد بـ"سلوك غير مقبول" لكوريا الشمالية

    القوات العراقية تعلن بدء "معركة الحويجة"

    قوات سوريا الديمقراطية تسيطر على 80 % من مساحة الرقة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ مكتب الأمم المتحدة يتهرب من الرد على أسئلة "الشرق الأوسط" حول انتقادات لفشله في إدارة ملياري دولار
    فقد ظهرت وكأنها مكملة لسياسات الدول الأكثر تأثيراً في المنظومة الدولية وأداة من أدواتها لتمرير سياسات مناهضة ل

    العاهل السعودى يبحث مع وزير الخارجية الروسى الأوضاع الإقليمية والدولية

    العثور على السفير الروسي في السودان ميتا في حوض سباحة

    وزير خارجية إيران: سنتبادل الزيارات الدبلوماسية مع السعودية قريبا

    ملامح الاحتواء العربي للعراق لا تروق لإيران وقطر

  • شؤون خليجية

    ï؟½ المملكة تحتفي غداً السبت بذكرى اليوم الوطني السابع والثمانين
    تحلّ يوم غد السبت ذكرى اليوم الوطني السابع والثمانين للمملكة العربية السعودية، يومَ أن أعلن الملك عبدالعزيز بن

    هكذا احتفلت الكويت باليوم الوطني السعودي (صور)

    لأول مرة.. سعوديات في مهنة المراقبة الجوية

    الكويت تنفي تأجيل زيادة رسوم الخدمات الصحية على الوافدين

    الكويت تطلب من سفير كوريا الشمالية مغادرة البلاد

  • رياضة

    ï؟½ الكشف عن اللائحة النهائية للمرشحين لجائزة أفضل لاعب
    أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" أن ثلاثة لاعبين سيتنافسون على جائزة أفضل لاعب لعام 2017، وهم ا

    مستقبل ميسي في خطر لأسباب سياسية

    مانشستر يونايتد يحقق أرباحًا قياسية.. تعرّف عليها

    ليفانتي يهزم سوسيداد ويتقدم للمركز الخامس

    باريس سان جيرمان ينهي أزمة نيمار وكافاني

  • اقتصاد

    ï؟½ السعودية ستطبق قانون الإفلاس مطلع 2018
    قال وزير التجارة السعودي ماجد القصبي إن المملكة ستبدأ في تطبيق قانون جديد للإفلاس أوائل العام المقبل في إطار ج

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 22/9/2017

    الدولار يهبط من أعلى مستوى في أكثر من أسبوعين

    الذهب إلى أدنى مستوى في 3 أسابيع

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تطبيق جديد يساعد المرضى على اتخاذ القرارات الصعبة‎
    ابتكر العلماء تطبيقًا جديدًا يدعى “تشاتبوت” يساعد المرضى الذين يعانون من أمراض مميتة على اتخاذ القرارات الصعبة

    "تراجع مهول" في الطلب المسبق على آيفون 8

    هذا ما سيجعل "غوغل" منافسا حقيقيا لأبل بسوق الهواتف

    خبراء أمن: الهجمات الإلكترونية ضد شركات سعودية وغربية تحمل بصمات إيران

    السعودية ترفع حجب المكالمات عبر الإنترنت

  • جولة الصحافة

    ï؟½ وزارة العمل السعودية: 3 حالات فقط تنقل فيهم الكفالة بدون موافقة الكفيل
    أعلنت وزارة العمل السعودية أن نقل الكفالة دون موافقة صاحب العمل في المملكة يتم في ثلاثة حالات فقط

    السعودية تحظر عمل الوافدين الأجانب في مهنة جديدة‎

    الرياض: نتطلع لحكمة برزاني لعدم إجراء الاستفتاء

    نجل الملك سلمان وسفيره في واشنطن ينعي زميله الذي استشهد في اليمن

    بماذا علق عائض القرني والعريفي بعد اعتقال سلمان العودة ودعاة آخرين بالسعودية؟

كتب
فعلها صالح.. وسقط الأسد!
السبت 18 فبراير 2012 الساعة 06:27
كتب كتب / غسان سليمان العتيبي : جميعنا يذكر المقاطعة العربية الكاملة لمصر على اثر ذهاب السادات الى اسرائيل، التي أنتجت اتفاقية كامب ديفيد. وقتها اعلن الرئيس اليمني علي عبدالله الصالح مقاطعته لمصر. فخرج السادات على الناس معلقا وكان معروفا بخفة الظل، وقال «حتى انت يا شاويش علي!»، ولمن لا يعلم، فإن الرئيس اليمني كان شاويشا في الجيش اليمني قبل توليه رئاسة اليمن السعيد. ورغم كل ما تردد عن الرئيس اليمني من انه لا يتمتع بالذكاء الكافي، وانه رجل عفوي.. ورغم كل النكات التي خرجت عنه، لكنه اثبت انه الاذكى والاكثر دهاء، مقارنة باقرانه الرؤساء العرب.. فقد راوغ وصال وجال حتى استطاع الخروج من السلطة مع ضمانات بعدم محاكمته او المساس به.. وها هو يعلن عن ترشحه في الانتخابات الرئاسية المقبلة.. فبمكره ودهائه هرب من السجن، الذي سقط فيه مبارك.. هرب من القتل الذي لقيه القذافي وعائلته.. هرب من المنفى والملاحقة اللذين يواجههما زين العابدين! نقول، فعلها صالح.. ولم يستطع ان يفعلها الدكتور بشار الاسد.. فعلها الشاويش.. وسقط الاسد في الفخ، لانه اضاع الفرصة تلو الاخرى.. حتى تركه القطار وغادره بكامل عرباته.. التحول الديموقراطي في منطقتنا العربية تصحبه تغيرات جذرية وخطرة، رغم الضحايا ورغم الدمار، ورغم التردي الاقتصادي والوهن السياسي، لكننا نأمل ان يكون المستقبل افضل من الحاضر، وان يتم التحول بالفعل. فلو وقفت الساعة على الوضع الراهن فليس هناك شك من ان «ربيعنا العربي» سيتحول الى ربوع اجنبية غربية، وستقسم الاوطان والغنائم على القوى العظمى، كما حدث في عصور الظلام.. عصور الاحتلال. والامر هنا يتوقف على العقول التي سيؤول اليها الامر، وهي هي بالفعل، ستكون قوى ناعمة وقادرة على احداث النهضة.. وقادرة على الحوار والتعايش مع شتى الاطياف.. او انها ستكون قوى صدامية تدميرية! وعلينا جميعا ان نحسن الظن بالاغلبية التي اجمع عليها الشعب، سواء كانت اسلامية او علمانية او صهيونية! الاهم ان تكون تلك الاغلبية على قدر المسؤولية، وان تدير الادارة بعقول واعية وفكر مستنير. gotaibi@yahoo.com
إقراء ايضاً