الرئيسية
  • محليات

    » النمسا تستعد لتدريب وتأهيل دبلوماسيين يمنيين
    أكد مدير الأكاديمية الدبلوماسية النمساوية الدكتور هانس فينكلر، استعداد بلاده التعاون بين وزارة الخارجية اليمن

    لأول مرة : صحفي جنوبي يقود أمن عدن إلى الفخ ويجعله يعترف بوقوف الإمارات وراء الاختلالات الأمنية

    الأمم المتحدة: أكثر من 10 آلاف قضية اعتداء على النساء في اليمن عام 2016

    8 قتلى من المتمردين الحوثيين في معارك عنيفة غرب شبوة

    الملك سلمان يؤكد على أهمية المحافظة على وحدة اليمن

  • عربية ودولية

    » افتتاح القمة العربية في الأردن والقضية الفلسطينية وصراعات المنطقة تتصدر جدول أعمالها
    افتتح العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، أولى جلسات القمة العربية السنوية بكلمة أكد فيها أن السلام في الشر

    احتفال عسكري.. وأرفع وسام أردني للعاهل السعودي

    دعوات لإتاحة زواج التونسيات بغير المسلمين

    الرباعية العربية : ماتقوم به طهران من "تأجيج طائفي" يعيق جهود حل أزمات المنطقة !

    أتراك الخارج يبدأون التصويت على استفتاء الدستور

  • تقارير وحوارات

    » السلطان قابوس بن سعيد يحسم خيار من يخلفه
    قالت مصادر خاصة في سلطنة عمان ان السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان قد حسم خيارات وصيته لمن يخلفه وعين السيد أسع

    شاهد : سيلفي ثالث للملك سلمان مع وزيرة إندونيسية وأمها يشعل مواقع التواصل

    وفاة 63 ألف طفل في اليمن العام الماضي لسوء التغذية

    الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة في اليمن

    بريطانيا تتخذ أول خطوة للخروج من الاتحاد الأوروبي

  • شؤون خليجية

    » محللون : قيمة أرامكو السعودية ستتجاوز تريليون دولار بعد خفض الضرائب
    بحسب محللين في شركتي "ستانفورد سي. بيرنشتاين آند كو" و "ريشتاد إنيرجي" فإن خفض الضرائب سيؤدي إلى زيادة أرباح ش

    قطار فائق السرعة لحجاج بيت الله الحرام في 2018

    5مليارات جنيه استرليني حجم الاستثمارات القطرية في بريطانيا بعد خروجها من الاتحاد

    أمين عام اتحاد غرف دول الخليج : أسباب فنية وراء تأجيل الربط الحديدي الخليجي

    لجنة تحقيق بعد غرق شوارع في الكويت

  • رياضة

    » منتخب البرازيل أول المتأهلين لكأس العالم 2018
    أصبح منتخب البرازيل أول المتأهلين لكأس العالم 2018 لكرة القدم ليحتفظ بسجله المثالي باعتباره الوحيد الذي شارك ف

    بعد خبر توقيف ميسي السيء .. غريمه رونالدو يخسر أولى مباراته في مسقط رأسه

    لماذا منع الفيفا " ليونيل ميسي" من المشاركة في 4 مباريات دولية؟!

    المنتخب الوطني يفوز على طاجكستان ويحتل المركز الثاني في المجموعة السادسة

    المنتخب اليمني يدعو الجماهير في قطر إلى مؤازرته في مباراة اليوم أمام طاجيكستان

  • اقتصاد

    » النفط يرتفع مع تعطل إمدادات في ليبيا واحتمالات تمديد اتفاق أوبك
    عززت أسعار النفط يوم الأربعاء المكاسب التي حققتها في الجلسة السابقة بدعم من تعثر إمدادات النفط الليبية وتوقعات

    استقرار الذهب مع تركيز المستثمرين على جدول أعمال ترامب

    الدولار إلى أدنى مستوى في 4 أشهر

    النفط يهبط مع زيادة الحفارات الأمريكية وسط شكوك بشأن تمديد اتفاق أوبك

    الجزائر تطرح مناقصة عالمية لشراء 50 ألف طن من القمح الصلد

  • تكنولوجيا

    » الحقيقة كاملة ستعلنها الشركة المصنعة اليوم عن هاتف "غالاكسي إس 8"
    بعد أشهر من التسريبات والتقارير الإعلامية عن هاتف "غالاكسي إس 8" من سامسونغ، يأتي وقت الحقيقة، اليوم الأربعاء،

    خدمة «الموقع المباشر» ميزة سحرية جديدة تطلقها فيس بوك

    سامسونج تطرح نسخة جديدة من جالاكسى نوت 7 بعد سحبه من الأسواق

    ابتكار نظارات تسمح برؤية أكبر عدد من الألوان!

    صور مسربة تكشف تصميم هواتف نوكيا المقبلة

  • جولة الصحافة

    » الداخلية السعودية تضع شرط جديد لزواج المواطنة السعودية من الأجنبي المولود في المملكة
    قالت مصادر اعلامية سعودية ان وزارة الداخلية منعت زواج المواطنات السعوديات من الأجنبي المولود في المملكة إذا وك

    عاجل : مدافعية الجيش الوطني تقصف دار الرئاسة في العاصمة صنعاء والرعب يسيطر على الميليشيات

    شاهد : أكاديمي بجامعة إب يلجأ للعمل في "بسطة" ليوفر لقمة العيش

    قرار جديد لوزارة العمل السعودية يسمح لليمنيين بالعمل في مجال الهواتف المحمولة بالمملكة (تفاصيل)

    سعودي يفاجئ المحكمة ويتخذ هذا القرار بحق خادمة قتلت طفلته

الرئيس هادي : اجدد دعواتي الى الدول العربية والمجتمع الدولي لدعم خططنا الرامية لهزيمة الإرهاب والتطرف
كتب
اطلقوا صحيفة "الأيام"
الاثنين 27 فبراير 2012 الساعة 00:50
كتب     *وديع العزعزي إن استمرار إغلاق "الأيام"عمل مدان وغير مقبول ينافي قيم الحرية والعدالة باعتبارها أهم وأقدم مؤسسة إعلامية مستقلة رائدة وقعت ضحية الإرهاب والعنف السلطوي الممنهج ما أدى إلى إصابتها بخسائر مادية ومعنوية كبيرة جراء العدوان الهمجي لقوات الأمن أدى إلى الحرق والإغلاق واقتياد عميد الصحافة الأستاذ هشام باشراحيل ونجليه إلى غياهب الجب وإيذاء أسرته والإضرار بالممتلكات الخاصة والصحفيين والطاقم الفني والإداري وحرمانهم من حق العيش بكرامة من عرق الجبين دل على الحقد الأسود والظلم البغيض والاستبداد للنظام الكهنوتي الرجعي البائد المتخلف  الذي احترف ارتكاب الجرائم والكوارث والآثام ضد أبناء وشرفاء هذا الشعب .

*مرت ثلاث سنوات عجاف و"الأيام"مغلقة بقرارات إدارية من قبل وزارة الإعلام اللوزية البوليسية تلتها محاكمات صورية لا تمَت للعدالة والشفافية بصلة بهدف إذلال الهامات والقامات الوطنية وإسكات منابر الحرية والحق للنيل من الرموز الرافضة للتدجين والنفاق والسير في طريق أمراء الحرب وناهبي الأراضي و سراق المال العام ولأن "الأيام"وهشام يحترمان الكلمة وما يسطرون والتاريخ فقد وضعت سلطة المخلوع إلى الأبد ما بوسعها من العقبات والعراقيل والتهم الباطلة حتى تمكنت من نواياها ومقاصدها الشيطانية بلا وازع من دين أو ضمير .

*لقد استطاعت "الأيام" خلال مشوارها الطويل المكافح المنافح أن تكون صوت من لا صوت له ومنبر حر لكل المستضعفين في الأرض حتى اعتلت عرش الحب فوصلت عقول وقلوب القراء في الداخل والخارج لأنها التزمت بالكلمة الصادقة والحيادية والمهنية الرفيعة كما اعتمدت على الذات ..لكن مقابل هذا قامت الأجهزة القمعية والاستخباراتية بأعمال عنف مسلح وملاحقات واعتقالات ومحاكمات لرمز الصحافة رئيس تحرير "الأيام" هادفين بذلك إلى رفع الاحتقان والكراهية بين أبناء الوطن لدرجة الخطيئة من نظام الطاغية المخلوع إلى مزبلة التاريخ غير مأسوفا عليه..لأن القائمين على هذه الصحيفة الوطنية رفضوا أساليب الترغيب والترهيب ومد الأيدي إلى المال الحرام لتلميع فرعون العصر وعائلته وأركان حكمه والمشي في مواكب السفهاء وحرق البخور وحرف مسار نهج "الأيام"وإجبارها على الصمت ولما فشلت كل الأساليب  السلطوية دبرت مكيدة بليل أظلم ونفذته في وضح النهار بالزحف العسكري على مقر الصحيفة في حي كريتر حول المكان إلى ساحة حرب غير مسبوقة في تاريخ الصحافة المحلية والعالمية بالمخالفة لكل قوانين الأرض والسماء ثم تلى ذلك محاكمات صورية وشراء شهود زور لتغيير الحقائق وهذا ما ستكشفه الأيام في المستقبل .

*اليوم بعد تولي هادي منصب الرئيس يجب أن يصدر قرارا بإعادة فتح"الأيام" ورد الاعتبار لها وتعويض طواقمها عما لحق بها من خسائر فادحة انتصارا للحق والعدل وإن استمرار الاغلاق التعسفي عمل جبان لا وطني وهزيمة لأهداف ثورة فبراير الشعبية الشبابية السلمية العظيمة التي أشعلت من أجل الحرية والعدالة كما أن مواصلة الظلم جرف لما تبقى من حلم العودة إلى الدولة وغض الطرف يرفع الأثار الكارثية لهذه الصحيفة وغيرها من الصحف الأخرى  وإلغاء لشرعية الرئيس الجديد وحكومة باسندوة لأن احترام المؤسسات الاعلامية يجب أن يكون من أولويات المرحلة والوزير العمراني وترميم ما أفسده عفاش والتبشير بعصر جديد يقوم على احترام آدمية الإنسان وحقوق المواطنة والعدل والمساواة وإن أي تسويف في رد المظالم يعني الفشل الذريع والسير نحو الهاوية .. إذا  لا بد أن تعود الأيام بلا قيود مع التعويض العادل وإنا لمنتظرون .

إقراء ايضاً